المغرب اليوم  - تراجع اليورو إلى أدنى مستوياته لسبب عطلات آسيا

تراجع اليورو إلى أدنى مستوياته لسبب عطلات آسيا

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - تراجع اليورو إلى أدنى مستوياته لسبب عطلات آسيا

سيدني ـ وكالات

تراجع اليورو إلى أدنى مستوى فى أسبوعين لفترة وجيزة، اليوم الاثنين، فى حين تمسك الين بمكاسب تحققت بصعوبة فى الآونة الأخيرة، وذلك فى جلسة اتسمت بضعف الإقبال بسبب عطلات السنة القمرية الجديدة فى معظم الأسواق الآسيوية. ومن بين المراكز الرئيسية المغلقة فى المنطقة اليوم كل من اليابان والصين وهونج كونج وسنغافورة وكوريا الجنوبية وتايوان. وتستأنف أسواق اليابان وكوريا الجنوبية نشاطها غدا الثلاثاء. وقال متعامل فى سيدنى، "المعاملات بطيئة، ومن المرجح أن تبقى على هذا النحو حتى منتصف الأسبوع على الأقل بالتزامن مع صدور أرقام مبيعات التجزئة الأمريكية والناتج المحلى الإجمالى لليابان وأوروبا واجتماع بنك اليابان المركزى، لذا من الأفضل أخذ استراحة والانتظار لبعض الوقت".  وانحدر اليورو لفترة وجيزة إلى 1.3325 دولار فى مستهل التداولات بعد تفعيل أوامر بيع لوقف الخسائر دون 1.3340 دولار، حسبما ذكر متعاملون، لكنه سرعان ما تعافى إلى 1.3370 دولار ليستقر دون تغير يذكر عن مستوى إغلاق نيويورك، حيث ظل معظم الجلسة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - تراجع اليورو إلى أدنى مستوياته لسبب عطلات آسيا  المغرب اليوم  - تراجع اليورو إلى أدنى مستوياته لسبب عطلات آسيا



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017
 المغرب اليوم  - ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 06:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers"يعتبر من أشهر فنادق فلوريدا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يعيّن ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib