المغرب اليوم - مصادر مصرية تؤكد وقف ترحيل العمالة من الأردن

مصادر مصرية تؤكد وقف ترحيل العمالة من الأردن

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مصادر مصرية تؤكد وقف ترحيل العمالة من الأردن

القاهرة ـ محمد مصطفى

قالت مصادر مطلعة بوزارة الخارجية المصرية إنَّ الاتصالات المتواصلة التي أجراها المسئولون المصريون خلال الأيام الماضية والتي كان أخرها اتصال أجراه الرئيس المصري محمد مرسي مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني قبل يومين أسفرت عن صدور توجيهات فورية للسلطات الأردنية المعنية بوقف الحملات الأمنية وكذلك وقف تسفير العمالة المصرية المخالفة. وأشارت المصادر، التي تحدثت معها (مصر اليوم) أنَّه تم الثلاثاء، الإفراج عن كافة المواطنين المصريين المحتجزين، وتم تسليمهم جوازات سفرهم، كما تم إعادة 30 عاملًا كانوا على متن العبارة بالفعل في طريقهم إلى مصر، مؤكدة أنَّ وزارة الخارجية تسعى لمزيد من الخطوات الإيجابية من "الأشقاء فى الأردن" نحو تصويب أوضاع العمالة المصرية تصويبا كاملًا وشاملًا. وأضافت المصادر أنَّ القنصل المصري في العقبة محمد عليوة التقى، رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الدكتور كامل محادين ومدير الشرطة في العقبة والمسئولين المعنيين، لبحث أزمة العمالة المصرية ، وجاءت نتائج تلك اللقاءات إيجابية. وأشارت المصادر إلى أنَّ رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الدكتور كامل محادين أشاد خلال لقائه مع القنصل المصري في العقبة بالدور الهام الذي تقوم به العمالة المصرية في العقبة وفي كافة مجالات البناء والأعمار ومختلف مواقع العمل، مشيرًا في الوقت ذاته إلى أنَّ تنظيم سوق العمل في العقبة هو أمر وطني أيضًا ويصب في صالح الاقتصاد الأردني حيث يمكن ابناء الوطن من شغل فرص العمالة التي تتناسب وقدراتهم وكفاءتهم. وأوضحت المصادر أنَّ محادين أشاد بالعلاقات الأردنية - المصرية ووصفها بأنها علاقات وطيدة، وقال "إنَّ العقبة تحديدًا تشكل ممرًا للعمالة المصرية المتدفقة إلى مختلف بلدان الخليج العربي كما أنَّ هناك حركة سياحية ونقل بضائع وعلاقات متطورة بين البلدين كون العقبة تشكل الممر المائي البحري الوحيد الذي يربط الشقيقة مصر بالمملكة"، مؤكدا أنَّ تنامي العلاقات في كافة المجالات بين الجانبين هو مصلحة عليا مشتركة نحرص عليها وعلى دفعها دائمًا إلى الأمام . وقالت المصادر أنَّ محادين أوضح أنَّ إغلاق بعض المهن في وجه العمالة الوافدة هو أمر أملته الضرورة الاقتصادية على المستوى الوطني حيث أنَّ معالجة البطالة تستدعي توفير العمالة المحلية بديلًا عن العمالة الوافدة في بعض التخصصات والمهن التي يمكن أن يشغلها أبناء الوطن وهي مهن ووظائف ذات مردود مالي جيد. وكانت السلطات الأردنية قد شنت خلال الأيام الماضية حملات أمنية في إطار الحملة التي أطلقتها وزارة العمل الأردنية مؤخرًا لتصويب أوضاع العمالة الوافدة المخالفة في المملكة، فيما رجحت مصادر مسؤولة أن تكون تلك الحملة ردًا على عدم انتظام ضخ الغاز المصري إلى الأردن بسبب تفجير الخط أكثر من مرة بعد ثورة 25 يناير، إلا أنَّ وزير العمل الأردني الدكتور نضال القطامين نفى أن تكون هناك أسباب سياسية وراء الحملة الأمنية ضد العمالة المصرية في المملكة ، مؤكدا أن ما يتردد في هذا الشأن عار عن الصحة وأن الحملة تهدف لتنظيم قطاع العمل الأردني. وتشير تقديرات السلطات الأردنية إلى أن حجم العمالة المصرية في المملكة يصل إلى حوالي نصف مليون عامل منهم 176 ألفا فقط يحملون تصاريح عمل والباقي يتواجدون على أراضي المملكة بشكل غير قانوني إلى جانب عدد آخر من العمالة الوافدة من جنسيات عربية وأجنبية مختلفة لا يحملون تصاريح عمل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مصادر مصرية تؤكد وقف ترحيل العمالة من الأردن المغرب اليوم - مصادر مصرية تؤكد وقف ترحيل العمالة من الأردن



GMT 08:54 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

80 % من سوق مواد التجميل مقلدة في تونس

GMT 09:04 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

واشنطن تحيل عملاق المناجم "ريو تينتو" إلى المحاكمة

GMT 09:38 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

محتجون ينددون بتدبير سوق الجملة في مراكش

GMT 23:15 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إحالة 562 ملفًا على القضاء بسبب "الميكة" في المغرب

GMT 18:16 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

25 بليون دولار كلفة أضرار الحرب في اليمن

GMT 01:43 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

جدل في المغرب بشأن نظام تقاعد الوزراء

GMT 17:13 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

الاتحاد الأوروبي يرفض دعوة ماي لدفع محادثات "بريكست"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مصادر مصرية تؤكد وقف ترحيل العمالة من الأردن المغرب اليوم - مصادر مصرية تؤكد وقف ترحيل العمالة من الأردن



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا تتألق في بدلة بيضاء خلال حفلة خيرية

واشنطن ـ رولا عيسى
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 04:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية "سيرلانكا"
المغرب اليوم - خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 02:05 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان
المغرب اليوم - صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 01:27 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل
المغرب اليوم - التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل

GMT 02:14 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس
المغرب اليوم - يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 00:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

القاطي يكشف أنّ "ماشي معقول" تندرج في صنف الراي
المغرب اليوم - القاطي يكشف أنّ

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib