المغرب اليوم  - ونترشال توسع علاقاتها الاستثمارية مع الإمارات ودول المنطقة

"ونترشال "توسع علاقاتها الاستثمارية مع الإمارات ودول المنطقة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

برلين ـ وكالات

ابدى الدكتور راينر زيليه رئيس مجلس إدارة شركة ونترشال الألمانية للطاقة رغبة الشركة في توسيع علاقاتها الاستثمارية في الإمارات ودول المنطقة. وأشار إلى أن الشركة تسجل نمواً كبيراً حيث بلغ حجم إنتاجها في 2012 نحو 144 مليون برميل فيما وصلت أرباحها إلى 2.1 مليار يورو. وتوفر الشركة 13 % من حاجة ألمانيا للغاز كما تنشط بقوة في الأسواق الخارجية. علاقات استثمارية وأوضح زيليه خلال زيارة ميدانية لحقول الغاز في منطقة أوغسبورغ: وقعنا منتصف العام الماضي اتفاقية للتقييم الفني مع شركة بترول أبوظبي الوطنية " أدنوك " يتم بموجبها حفر آبار حقل الشويهات للغاز الحمضي والمكثفات الذي يقع على مسافة 25 كيلو مترا إلى الغرب من مدينة الرويس في المنطقة الغربية لإمارة أبوظبي. ووفقاً لبنود الإتفاق تتحمل شركة ونترشال مع شركة " أو إم في " النمساوية تكاليف حفر ثلاثة آبار تقييمية وإجراء مسوحات زلزالية ثلاثية الأبعاد ضمن مرحلة التقييم. كما يتضمن الاتفاق إلتزام ونترشال وشركة " أو أم في " باستخدام أحدث الطرق التكنولوجية وتطبيق أعلى المعايير للحصول على أفضل النتائج لعمليات التقييم والتطوير المستقبلية لحقل الشويهات للغاز الحمضي والمكثفات بما تملكه الشركتان من سجل جيد في كل من ألمانيا والنمسا يعززه العمل لأكثر من أربعين عاما في مجال التطوير والإنتاج الآمن للنفط وللغاز الحمضي. نشاط الشركة تنشط ونترشال بشكل متزايد في منطقة الشرق الأوسط ، وتعود الزيادة الكبيرة في الإنتاج لاستخراج البترول بكميات كبيرة في ليبيا عام 2012 فقد عادت المصافي للعمل منذ منتصف أكتوبر 2011 وكانت شركة ونترشال سباقة للبدء في ضخ البترول،وتستخرج الشركة في ليبيا نحو 85 ألف برميل يوميا. وبالتعاون مع المؤسسة الوطنية للبترول عملت شركة ونترشال على توصيل خط أنابيب بطول 52 كم من أجل ضمان استمرار تصدير البترول. حيث إنه مشروع هام في البنية التحتية الذي يمر عبر الصحراء الليبية فلأول مرة يتم توصيل خط أنابيب من قبل ونترشال في الخارج بالتعاون مع المؤسسة الوطنية الليبية للبترول. مشروعات عالمية وحصلت شركة ونترشال على ثلاثة حقول إنتاج في بحر الشمال من شركة ستات أويل النرويجية في إطار عمليات التبادل بين الشركتين ولا تنشط الشركة الالمانية العريقة في أوروبا وروسيا فحسب، بل أيضاً في أمريكا الجنوبية وشمال أفريقيا وبحر قزوين، وتنشط شركة ونترشال في أمريكا اللاتينية فهي رابع أكبر شركة من حيث إنتاج الغاز في الأرجنتين وتساهم في 15 حقلا. ووقعت الشركة اتفاقية في بيونس ايريس على تحديد سعر الغاز منتصف فبراير 2013 الأمر الذي يسمح بتطوير حقول الغاز غير التقليدية ضمن الشروط الاقتصادية الفعالة. خلفية وينترشال القابضة، ذات مسؤولية محدودة، مقرها في مدينة كاسل في ألمانيا، وهي شركة فرعية تعود ملكيتها بالكامل لشركة باسف في لودفيغسهافن. وتنشط الشركة في مجال التنقيب عن وإنتاج النفط الخام والغاز الطبيعي ولأكثر من 75 عاماً. تركز فينترسهال على مناطق رئيسية مختارة، حيث حققت الشركة مستوى عاليا من الخبرة الإقليمية والتكنولوجية. هذه المناطق تتمثل في أوروبا وشمال أفريقيا وأمريكا الجنوبية، فضلاً عن روسيا ومنطقة بحر قزوين. وبالإضافة إلى ذلك، تستكمل هذه العمليات من خلال نشاطات الاستكشاف المتنامية للشركة في منطقة الخليج العربي. واليوم، تعد الشركة أكبر منتج للنفط الخام والغاز الطبيعي في ألمانيا. ومع الشركات التابعة لها، "وينغاس" و"وينغاس للنقل"، تعد وينترسهال أيضاً مورّدا مهما للغاز في السوقين الألمانية والأوروبية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ونترشال توسع علاقاتها الاستثمارية مع الإمارات ودول المنطقة  المغرب اليوم  - ونترشال توسع علاقاتها الاستثمارية مع الإمارات ودول المنطقة



 المغرب اليوم  -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان مثير كشف عن صدرها

نيويورك - مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - تعرف على عشرة أشياء لتفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - فضائية ABC تنفي وجود أي نية لإقالة ياسمين عبد المجيد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib