المغرب اليوم  - موظفو كهرباء لبنان يعتصمون إحتجاجًا على قرار مدير المؤسسة

موظفو كهرباء لبنان يعتصمون إحتجاجًا على قرار مدير المؤسسة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - موظفو كهرباء لبنان يعتصمون إحتجاجًا على قرار مدير المؤسسة

بيروت – جورج شاهين

عمد عدد من الموظفين في مؤسسة كهرباء لبنان في بداية الدوام الرسمي، الثامنة من صباح الخميس، إلى إقفال كل مداخل مؤسسة كهرباء لبنان في منطقة مار مخايل قرب مرفأ بيروت، وعلى مدخل وسط العاصمة بيروت، ومنعوا السيارات من الدخول إلى المؤسسة احتجاجًا على قرار المدير العام للمؤسسة، كمال الحايك، الذي طلب من 470 موظفًا ممن انتهت عقودهم مع إحدى الشركات الأربعة متعهدة تقديم الخدمات إلى المؤسسة بعد خصخصة قطاعات واسعة منها وتسجيل حضورهم في الدوام كأجراء مؤقتين. وفي وقفت لاحق، أقدم عدد من الموظفين يتقدمهم مسؤولون حزبيون من حركة "أمل" و"حزب الله" الذين يقودون التحرك النقابي في مواجهة وزير الطاقة ممثل التيار الوطني الحر في الوزارة صهر العماد ميشال عون، المهندس جبران باسيل، على إحراق حاويات النفايات والإطارات أمام المدخل البحري للمؤسسة في كورنيش النهر. في وقت منعوا فيه موظفي الشركة من الالتحاق بأعمالهم وهددوا بعضهم بالتعدي عليهم. وتزامنًا، نفذ موظفو كهرباء لبنان اعتصامًا في دوائر البقاع الشمالي، وبعلبك، ورياق، ورأس بعلبك، والهرمل.وتم إقفال الدوائر والاعتصام أمامها حتى إشعار آخر والى حين عودة المدير العام كمال حايك عن المذكرة الإدارية التي قضت بالتعاقد مع 200 عامل مع كهرباء لبنان. وتحدث عضو لجنة المتابعة والاكراء في مؤسسة كهرباء لبنان، علي الحاج يوسف، باسم الموظفين مؤكدًا "الاستمرار بالاعتصام حتى العودة عن المذكرة الإدارية".وقال "سنكتفي حاليًا بإقفال الدائرة والاعتصام أمامها حتى العودة عن القرار وفي حال عدم التقيد سيلجأ العمال إلى خطوة تصعيديه لاحقًا". وتعليقًا على ما أطلق من مواقف غير مسؤولة في الاعتصام أمام مؤسسة كهرباء لبنان صدر عن المؤسسة البيان الآتي "تعقيبا على التحرك الذي يقوم به بعض العمال عن الطلب السابق من إقفال لمداخل مؤسسة كهرباء لبنان احتجاجاً، كما يدعون على اقتراح المراقبة العامة في المؤسسة الموافق عليه من قبل المدير العام بالطلب إلى 470 موظفًا تسجيل حضورهم على الآلات الخاصة بالمؤسسة كأجراء مؤقت، توضح مؤسسة كهرباء لبنان ما يلي: 1 - إن ما سبق ذكره عار كليًا من الصحة. 2- في ما يتعلق بالعمال المذكورين، فإن العقد الموقع بشأنهم مع المتعهد شركة "ترايكوم" تحت اسم "يد عاملة داعمة للمؤسسة" انتهى الأربعاء، وبالتالي عمدت الشركة إلى استرجاع آلات ضبط الدوام التابعة لها. 3 - بانتظار موافقة وزارتي الطاقة والمياه، والمال على العقد مع المتعهد الجديد الشركة المتحدة للصناعة والتجارة والمقاولات، وافق المدير العام على اقتراح المراقبة العامة باعتماد آلات ضبط الدوام التابعة للمؤسسة لاحتساب ساعات الدوام لليد العاملة الداعمة، كما هو وارد في نص الاقتراح، ريثما يستقدم المتعهد الجديد الآلات الخاصة به لضبط الدوام. 4 - تم اتخاذ الإجراء المذكور حفاظًا على حسن سير العمل والانضباط داخل المؤسسة وعلى المال العام، بحيث لا يقبض أي عامل أجره من دون أن يحضر إلى المؤسسة ويقوم بالمهام المطلوبة منه.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - موظفو كهرباء لبنان يعتصمون إحتجاجًا على قرار مدير المؤسسة  المغرب اليوم  - موظفو كهرباء لبنان يعتصمون إحتجاجًا على قرار مدير المؤسسة



 المغرب اليوم  -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان مثير كشف عن صدرها

نيويورك - مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - تعرف على عشرة أشياء لتفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - فضائية ABC تنفي وجود أي نية لإقالة ياسمين عبد المجيد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib