المغرب اليوم  - نائب عراقي  يدعو لمعاقبة تركيا اقتصاديًا لدعمها التطرف

نائب عراقي يدعو لمعاقبة تركيا اقتصاديًا لدعمها التطرف

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - نائب عراقي  يدعو لمعاقبة تركيا اقتصاديًا لدعمها التطرف

بغداد - نجلاء الطائي

دعا عضو لجنة "الأمن والدفاع النيابية" في العراق اسكندر وتوت، الثلاثاء، الحكومة العراقية إلى معاقبة تركيا اقتصاديًا لـ"دعمها التطرف" في البلاد، فيما قال وتوت في حديث إلى "العرب اليوم " إن "العراق لا يستطيع أن يعاقب جميع الدول التي تدعم التطرف في العراق كالسعودية وقطر لعدم وجود علاقات تجارية معها، لكنه يستطيع تخفيض التبادل التجاري مع أنقرة"، هذا ووجه القائد العام للقوات المسلحة رئيس الحكومة نوري المالكي، الأحد، بتنفيذ عملية أمنية "واسعة" في منطقة الجزيرة في الأنبار لملاحقة المسلحين.ولفت وتوت إلى أن العمليات الأخيرة للقوات الأمنية في صحراء الأنبار كانت "ناجحة".كما عدّ وتوت تلك العمليات "ضرورية للقضاء على المعسكرات التي تتخذها الجماعات المسلحة كمقرات للانطلاق الى بقية المحافظات"، مستدركاً بالقول إن "هذه العمليات ينقصها الغطاء الجوي". يشار إلى أن حجم التبادل التجاري بين العراق وتركيا بلغ ما يقرب من  20 مليار دولار حسب ما أكدته مصادر حكومية تركية مطلع الشهر الجاري.ويذكر أن العلاقات بين تركيا والعراق تدهورت بشكل مستمر في العام الماضي، إذ تبادل الجانبان الاتهامات بإذكاء الصراعات الطائفية، عقب صدور احكام الاعدام بحق نائب رئيس جمهورية العراق طارق الهاشمي المطلوب للقضاء.كذلك تبادل رئيسا وزراء تركيا رجب طيب أردوغان والعراق نوري المالكي الاتهامات فيما بينهما في مناسبات عدة بخصوص التدخل بالشؤون الداخلية لبلديهما.ويصر "ائتلاف دولة القانون" بزعامة المالكي على تحميل كل من دولة السعودية وقطر وتركيا مسؤولية العنف الذي يشهده العراق والذي خلف منذ عام 2003 وإلى الآن الآلاف من الأشخاص من قتلى وجرحى.  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - نائب عراقي  يدعو لمعاقبة تركيا اقتصاديًا لدعمها التطرف  المغرب اليوم  - نائب عراقي  يدعو لمعاقبة تركيا اقتصاديًا لدعمها التطرف



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - نائب عراقي  يدعو لمعاقبة تركيا اقتصاديًا لدعمها التطرف  المغرب اليوم  - نائب عراقي  يدعو لمعاقبة تركيا اقتصاديًا لدعمها التطرف



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib