المغرب اليوم - المطاحن الكبرى في كلميم ستباع بالمزاد العلني لتسديد ديونها

المطاحن الكبرى في كلميم ستباع بالمزاد العلني لتسديد ديونها

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المطاحن الكبرى في كلميم ستباع بالمزاد العلني لتسديد ديونها

كلميم - صباح الفيلالي

لم تؤدِّ المهلة التي تم منحها لمدير المطاحن الكبرى في كلميم المغربية والمقدرة بـ 4 أشهر إلى أية نتيجة إيجابية من أجل تسوية الوضعية المالية لعماله البالغ عددهم 120 عاملاً، والتي تم منحها له من طرف الخيّر المكلف بتسوية الوضعية التجارية للمطحنة، وفي آخر التطورات المرتبطة بهذا الملف تم وضع هذا الأخير في المحكمة التجارية في انتظار تصفية العقار، وتسديد الديون المترتبة على صاحب الشركة، والتي تبلغ حوالي 5 مليار سنتيم، منها ديون مترتبة عليه من البنوك، وكذا العمال في هذه المطاحن، حيث سيتم بيعها في المزاد العلني لتسديد هذه الديون، وذلك في آخر المستجدات المرتبطة بهذا الملف، والذي دخل فيه على الخط وزير العدل من خلال التوجيهات والتعليمات المباشرة له، والذي له الفضل في حلحلة هذا الملف الذي يعود لأكثر من 7 سنوات تم فيها إيقاف العمال السالف ذكرهم عن العمل من دون سابق انذار، مما جعلهم يعيشون منذ ذلك اليوم ويلات التشرد والضياع هم وأسرهم، ليقرروا خوض العديد من الوقفات الاحتجاجية والإضرابات التي لم تؤدّ إلى أي نتيجة تذكر رغم تصعيدهم الموقف عن طريق أشكال نضالية وخطوات أكثر تصعيدًا ممثلة في اعتصام مفتوح ووقفات يومية أمام الشركة، وأسبوعية أمام المحكمة الابتدائية في كلميم. واستمرت معاناتهم ليقرروا رفع العديد من الدعاوى القضائية في المحكمة الابتدائية في كلميم ومحكمة الاستئناف في أغادير لكنها لم تؤدّ إلى أي نتيجة تذكر، ولم تتم تسوية ملفهم المطلبي إلى أن حل وزير العدل قبل أشهر في زيارة تفقدية للمحكمة الابتدائية في كلميم، حيث انتهز المنسق المحلي للمنظمة الديمقراطية للشغل وبعض الممثلين عن العمال هذه الفرصة، ليعمدوا إلى عرض هذا المشكل على الوزير من خلال حوار شفهي استطاعوا من خلاله الحصول على وعد أكيد بحل هذا المشكل في أقرب الآجال، وهو ما تنتظره هذه الشغيلة (مجموعة العمال) التي تم تسريحها من العمل في ظروف غامضة أُغلقت فيها المطاحن الكبرى من دون أن يكون سبب هذا الإغلاق مرتبطًا بأي جهة رسمية، ليجدوا أنفسهم في الشارع مثقلين بالديون والأزمات النفسية. وتجدر الإشارة إلى أن عمال المطاحن الكبرى قاموا بمراسلة المسؤول عن الضمان الاجتماعي من أجل حصولهم على التعويضات الخاصة لسنوات 2007-2008-2009-2010-2011-2012 و2013، والخاص بأبنائهم الذين لم يسلموا من تبعات هذا الوضع، وتعرضوا هم كذلك للتشرد والفقر، وغادروا مقاعد الدراسة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - المطاحن الكبرى في كلميم ستباع بالمزاد العلني لتسديد ديونها المغرب اليوم - المطاحن الكبرى في كلميم ستباع بالمزاد العلني لتسديد ديونها



GMT 09:04 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

واشنطن تحيل عملاق المناجم "ريو تينتو" إلى المحاكمة

GMT 09:38 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

محتجون ينددون بتدبير سوق الجملة في مراكش

GMT 23:15 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إحالة 562 ملفًا على القضاء بسبب "الميكة" في المغرب

GMT 18:16 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

25 بليون دولار كلفة أضرار الحرب في اليمن

GMT 01:43 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

جدل في المغرب بشأن نظام تقاعد الوزراء

GMT 17:13 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

الاتحاد الأوروبي يرفض دعوة ماي لدفع محادثات "بريكست"

GMT 21:42 2017 الأربعاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مستثمرون ينددون بإزالة مخيمات رملية بمرزوكة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - المطاحن الكبرى في كلميم ستباع بالمزاد العلني لتسديد ديونها المغرب اليوم - المطاحن الكبرى في كلميم ستباع بالمزاد العلني لتسديد ديونها



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان طويل في تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib