المغرب اليوم  - مصانع سعودية مهددة بالإغلاق بسبب عدم توافر العمالة

مصانع سعودية مهددة بالإغلاق بسبب عدم توافر العمالة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مصانع سعودية مهددة بالإغلاق بسبب عدم توافر العمالة

الرياض - المغرب اليوم

قال سعد المعجل، رئيس اللجنة الوطنية الصناعية في مجلس الغرف السعودية، إن عدداً كبيراً من مصانع البناء السعودية مهدد بالإغلاق، نتيجة لعملية التصحيح الأخيرة الخاصة بالعمالة الأجنبية، وطالب أيضاً هيئة "مدن" بعدم إجبار ملاك المصانع على نقل مصانعهم إلى المدن الصناعية. كما طالب وزير العمل باستثناء قطاع المخابز من هذه العملية، "نظراً لاستحالة عمل السعودي في أفران الخبز". وأوضح المعجل، أن كثيراً من مصانع البناء مهددة بالإغلاق، بسبب عملية التصحيح الأخيرة وعدم توافر العمالة، "حيث أصبحت العمالة قليلة وغير كافية لنقل البضائع وغيرها، خاصة أن كل مصانع البناء معتمدة على العمالة الأجنبية بشكل كامل في عملية نقل المواد" وذلك حسبما ذكرت صحيفة الاقتصادية وأشار إلى أن الطلب على مواد البناء سينخفض بشكل ملحوظ، نتيجة لعدم وجود العمالة الكافية وهو ما يشكل خسائر جديدة تضاف إلى خسائر هذا القطاع. ودعا المعجل هيئة المدن الصناعية إلى عدم إجبار ملاك المصانع على نقل مصانعهم إلى المدن الصناعية، معتبرا ذلك "خطأ كبيرا"، وقال: "كيف يجبروننا على النقل إلى المدن الصناعية، وهي مدن غير مهيأة بالخدمات، مثل الطرق والكهرباء وغيرها". واعتبر الضغط على المصانع للنقل بأنه "تطفيش لبعضها"، لأن بعض ملاكها سيخسر كثيرا من المعدات، ويضطر إلى شراء قطع جديدة، "وحينها يكون إغلاق المصنع أفضل من الاستمرار فيه وأقل توفيرا". وانتقد رئيس اللجنة الوطنية الصناعية، مبررات هيئة "مدن" في نقل المصانع، وقال: "من المستغرب أنهم دائما ما يتحدثون أن نظافة البيئة من أسباب نقل المصانع إلى خارج المدينة، وهم في نفس الوقت لم يخبرونا ما شروط نظافة البيئة". وقال، إنه عندما تبين هذه الشروط، سيطبقها ملاك المصانع، ومن لا يطبقها يُجبر على النقل إلى المدن الصناعية. كما أوضح أن بعض مصانع البناء، يجب أن تكون قريبة من المستهلك للحاجة إليها، مثل مصانع الأسمنت، "وليس من المعيب أن تكون هذه المصانع داخل المدن، وعندما ننظر إلى الدول الكبرى في أوروبا نجد أن المصانع داخلها ولم يتم نقلها". كما قال المعجل: "إن وزير العمل يعلم أن وضع مصانع البناء سيء جداً بعد عملية التصحيح، ويجب عليه أن يأخذ ذلك في الحسبان، لأن وزير العمل في الأساس هو صناعي ويعرف مشكلاتها". وفيما يتعلق بمعاناة المخابز، قال المعجل: "اجتمعت مع وزير العمل، وأخبرته كذلك أنه يجب عليه الانتباه للمخابز والأخذ في الحسبان إبعاد المخابز عن عملية التصحيح، لأنه من المستحيل أن تجد سعوديا يعمل في الفرن ليعمل خبز التميس والتنور وغيرها". وأضاف، أنه مع زيادة الضغط على العمالة، "فإنهم سيذهبون، ولن نجد من يعمل لنا الخبز، خاصة أننا شعب مفتون بالخبز، وسيتأثر كل بيت وعائلة من ذلك".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مصانع سعودية مهددة بالإغلاق بسبب عدم توافر العمالة  المغرب اليوم  - مصانع سعودية مهددة بالإغلاق بسبب عدم توافر العمالة



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مصانع سعودية مهددة بالإغلاق بسبب عدم توافر العمالة  المغرب اليوم  - مصانع سعودية مهددة بالإغلاق بسبب عدم توافر العمالة



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib