المغرب اليوم  - واشنطن تتبنى قانونًا للضرائب يسمح بملاحقة المُتهرِّبين في المغرب

واشنطن تتبنى قانونًا للضرائب يسمح بملاحقة المُتهرِّبين في المغرب

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - واشنطن تتبنى قانونًا للضرائب يسمح بملاحقة المُتهرِّبين في المغرب

الرباط – المغرب اليوم

تبنَّتْ الولايات المتحدة الأميركية، قانونًا ضريبيًّا جديدًا يسمح لها، في حال مصادقة المغرب عليه، الحصول من البنوك المغربية على كشف لوائح بأسماء الحاملين لجوازات سفر أميركية، ممن لديهم حسابات بنكية لديها، والإبلاغ عن المعلومات المرتبطة بالعملاء الأميركيين، إلى مصلحة الضرائب الأميركية". وكشفتْ مصادر "المساء"، أن "الحكومة لم تتبنِ بعد موقفها من القانون الأميركي الجديد المسمى "فاتكا"، المتوقع أن يدخل حيز التنفيذ في تموز/يوليو المقبل، في الوقت الذي وافقت دول أخرى على إجبار بنوكها ومؤسساتها المالية على إخبار مصلحة الضرائب الأميركية بالمعلومات الشخصية والمصرفية المطلوبة. وفي حال توقيع وزارة المال المغربية لاتفاق مع الخزينة الأميركية، يكون بإمكانها تبادل المعلومات الشخصية والحصول على قوائم بالأموال الآتية من المغرب، ولجأت الضرائب الأميركية إلى سن القانون الجديد لمراقبة الأميركيين في العالم، ممن لديهم مشاريع استثمارية أو حسابات بنكية، لمنعهم من التهرب الضريبي. والقانون الضريبي الجديد، الذي تبنَّته أميركا "فاتكا" يسمح بالحصول على المعلومات الشخصية في إطار مبدأ "اعرف زبونك" لملاحقة المتهربين من الضرائب. وكان اتحاد المصارف أوصى بضرورة قيام البنوك والمؤسسات المالية العربية، بالالتزام بمتطلبات القانون الأميركي لتنفيذ الالتزامات الواردة في القانون.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - واشنطن تتبنى قانونًا للضرائب يسمح بملاحقة المُتهرِّبين في المغرب  المغرب اليوم  - واشنطن تتبنى قانونًا للضرائب يسمح بملاحقة المُتهرِّبين في المغرب



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:38 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  - قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 01:48 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب تقديم "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

خبراء يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 01:44 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib