الرقيقة والقمل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

المغرب اليوم

الحلم: حلمت بأني كنت ذاهبة الى أحد المشايخ ليتلو عليّ الرقية الشرعية. وعندما جلست قال لي: اجلسي بالعكس واعطيني ظهرك. ثم قال: افتحي أزرار عباءتك من الامام. وعلّق قائلًا: "هذه مشكلة العبايات". فسألته هل أفتحها؟ فقال: "نعم" وكنت مستحية وبدا لي وكأنه يريد ان يرى شيئًا في ظهري أو في الخلف لا أعرف. وعندما بدأ الرقية، ولا أذكر أيًا من الآيات قرأ، قلت له: خلاص توقّف لا أريد أن تقرأ عليّ". فقال لي: "لماذا؟ يجب أن نكمل. وكانت رجلي تهتز وكذلك يدي وهو يرى ذلك. ثم رأيته جالسًا يفلّ] شعري ويخرج منه "سيبان" (بيض القمل) وشكله كان كثيرًا في شعري. وكان يقتله بأظافره وكنت أسمع الصوت. وانا مستغربة لماذا بنفسه يقتلها ويُفلّيني. بعد ذلك قال لي شيئًا لا أذكره، لكني فهمت أن عليّ أن أغسل شعري؟ وكنت أفكر في كيف أن يزول كل ما فيه بواسطة الغسيل. فما تفسير هذا الحلم.

المغرب اليوم

التفسير: إذا كان الرّائي في المنام يذكر في الرقية على المريض شيئًا مما ورد في القرآن الكريم. أو ممّا وردت به السنّة، دلّ ذلك على الأمان من الاوجاع ودفع الهموم والأحزان. وغن رقي بتلاوة مختلفة، دل ذلك على الكذب والخداع والرياء بالأعمال. ومن رأى أنه يرقي، أو يُرقى. فإن الرقي باطل وكذب، إلا في حال كان في الرقية، بسم الله الرحمن الرحيم، آية من القرآن الكريم. وكذلك، فإن طلب فتح العباءة ليس من الرقي. وكذلك تفلية من الشعر. ولكن، من رأى قملًا في شعره أو ثيابه أو جسده، فإنه ينال خيرًا ونعمة وبركة وخلاصًا من جمع الهموم والأحزان. وإن رأى أنه وأو غيره يقتلها، فذلك يعني الخلاص من كل هم وإن شاء الله. والله تعالى أعلى وأعلم.

المغرب اليوم -

أكّدت أنها تقتني أشيائها من فندي وغوتشي

هاديش تتألق في ثوب لـ "جيامباتيستا فالي هوت كوتور

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
دخلت الكومديانه تيفاني هاديش في خط الموضة لنشر العلامة التجارية الجديدة في العدد الثالث من مجلة دبليو, وعلى الرغم من أن نجمة "رحلة الفتيات" ذات 38 عامًا، أثبتت قدرتها على تصميم الأزياء الراقية مثل المحترفين، فقد اعترفت لوس أنجلوس بأنها لا تحمل حقيبة يد، قائلة "فلسفتي هي، أنه مهما كانت تكاليف الحقيبة، فمهمتها أن أتمكن من الحفاظ على ذلك مبلغ من المال داخلها وليس صرفة عليها". و نهضت تيفاني هاديش ببراعة، عندما تحولت إلى عارضة أزياء من الدرجة الأولى، ففي وقت لاحق ارتدت تصميمات رونالد فان دير كيمب وكانت تبدو كخادمة من العصور الوسطى. وبعدها ظهرت مرة أخرى ووصفت بأنها "ماري أنطوانيت الجاذبية"، عندما تألقت في ثوب من تصميم "جيامباتيستا فالي هوت كوتور" مع طبقات ومستويات من التول الوردي وحزام وسط بسيط. تيفانى تعيد ارتداء نفس الفستان فى الأوسكار وتألقت  بزيها الأحمر الساحر، به في مسلسل "كارمايكل شو"

GMT 01:12 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

نعومي كامبل تكشف أنها مازالت أجمل نساء الكون
المغرب اليوم - نعومي كامبل تكشف أنها مازالت أجمل نساء الكون
المغرب اليوم -

GMT 01:55 2018 الخميس ,19 إبريل / نيسان

العلماء يعثرون على وجود حضارة صناعية قديمة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,18 إبريل / نيسان

"كونراد رانغالي" وجهتك المفضلة لقضاء أجمل الأوقات

GMT 03:58 2018 الأحد ,01 إبريل / نيسان

نيسان يحمل في طياته مشاكل جاسوسية ومعارك
المغرب اليوم -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib