المشكلة ليست بسيطة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

المغرب اليوم

أنا امرأة متزوجة منذ 9 ‏سنوات، وعندي 3 ‏أطفال. منذ بداية زواجي أعاني مشكلة عجزت عن إيجاد ‏الحل لها. لذلك، أتمنى منك المساعدة في ‏إيجاد الحل. مشكلتي يا سيدتي هي أن زوجي يدخل الشات عن طريق التليفون ويتحدث في مواضيع إباحية. ولقد وجدت أكثر من مرة رسائل على تليفونه بهذا الخصوص. وكان في كل مرة يعدني ويحلف بعدم العودة إلى هذا الأمر، لكني سرعان ما اكتشف أنه يعود مرة أخرى. هو يعمل يفي مكان بعيد عنا ، ويأتي إلينا في نهاية كل أسبوع. في المرة الأخيرة، وبالصدفة وجدت جهاز تليفون آخر يستخدمه من دون أن أعلم بذلك. ويتحدث بواسطته إلى نساء أخريات. واجهته بالموضوع فأنكر وأدّعى أنه ملك لأخيه. وتدخّل أهله في الموضوع كل يريد أن يعرف ما الموضوع. علماً بأننا نسكن عند أهله، وذلك بسبب رفضه أن نكون في منزل وحدنا . أتمنى أن تساعديني في إيجاد حل لهذه المشكلة، لأنه يرفض أن يتخلى عن التليفون. وكل مرة يؤكد لي أنه رجل كبير وليس طفلاً حتى أسأله عن كل شيء. صدقيني أنا أحبه من قلبي. ولكن تصرفاته تجعلني أحس بأني بدأت أكرهه، لأني أشعر بأنه غير صادق. علماً بأنه ينتقدني في كل تصرفاتي. ‏ سيدتي ، أنا أدرى بحالي. وأعتقد أنني بعد فترة لن أقدر على مواصلة العيش معه، لكنني لا أريد أن أشتت ‏العائلة. ماذا أفعل؟ أرجوك ساعديني؟

المغرب اليوم

ابنتي، قد تعتقدين أن المشكلة بسيطة. لكن الحقيقة هي أنها بسية وليست بسيئة في آن معا. يبدو من كلامك معه ، إن هناك طيبة في زوجك ء ولكنه مدمن هذا الأمر ولا يستطيع التوقف عنه. وحيال ذلك، ليس في يدك حقيقة الكثير. الآن عطلته القليلة معك أصبح بكل أسف هذا موضوعها. فهو سوف يرى عطلة نهاية الأسبوع التي يكون فيها معك ، هي رحلة النكد والتعب غير المرغوب. ونصيحتي لك أن تسكتي عن الأمر شهرا. اجعليه يحار ويفكر ويسأل ماذا يدور في رأسك ؟ بعد ذلك ، عليك أن تتوددي إليه وأن تخبريه أن الأمر ليس فقط بما يخصك كأنثى، ولكن بما يخصه كإنسان تريدين له السلام والستر ورضا الله. ليس في يدك غير سلاح الدين، فلربما يصيب ويعود إليك الرجل المحترم الذي يخاف الله، فتواصلي حياتك معه. الظاهر، أن البعد والفراغ يشجعانه على ما يقوم به

المغرب اليوم -

أكّدت أنها تقتني أشيائها من فندي وغوتشي

هاديش تتألق في ثوب لـ "جيامباتيستا فالي هوت كوتور

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
دخلت الكومديانه تيفاني هاديش في خط الموضة لنشر العلامة التجارية الجديدة في العدد الثالث من مجلة دبليو, وعلى الرغم من أن نجمة "رحلة الفتيات" ذات 38 عامًا، أثبتت قدرتها على تصميم الأزياء الراقية مثل المحترفين، فقد اعترفت لوس أنجلوس بأنها لا تحمل حقيبة يد، قائلة "فلسفتي هي، أنه مهما كانت تكاليف الحقيبة، فمهمتها أن أتمكن من الحفاظ على ذلك مبلغ من المال داخلها وليس صرفة عليها". و نهضت تيفاني هاديش ببراعة، عندما تحولت إلى عارضة أزياء من الدرجة الأولى، ففي وقت لاحق ارتدت تصميمات رونالد فان دير كيمب وكانت تبدو كخادمة من العصور الوسطى. وبعدها ظهرت مرة أخرى ووصفت بأنها "ماري أنطوانيت الجاذبية"، عندما تألقت في ثوب من تصميم "جيامباتيستا فالي هوت كوتور" مع طبقات ومستويات من التول الوردي وحزام وسط بسيط. تيفانى تعيد ارتداء نفس الفستان فى الأوسكار وتألقت  بزيها الأحمر الساحر، به في مسلسل "كارمايكل شو"

GMT 06:40 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

ملابس فصل الربيع في خمسة أنماط للشعور بالراحة
المغرب اليوم - ملابس فصل الربيع في خمسة أنماط  للشعور بالراحة

GMT 10:15 2018 الأربعاء ,28 آذار/ مارس

أنا أبلغ من العمر 18 سنة، ومخطوبة منذ 3 سنوات

GMT 10:13 2018 الأربعاء ,28 آذار/ مارس

أحب شخصًا متزوجًا من اثنتين وعنده أطفال
المغرب اليوم -

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,18 إبريل / نيسان

"كونراد رانغالي" وجهتك المفضلة لقضاء أجمل الأوقات

GMT 03:58 2018 الأحد ,01 إبريل / نيسان

نيسان يحمل في طياته مشاكل جاسوسية ومعارك
المغرب اليوم -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib