تفسير الأحلام | المغرب اليوم تفسير الأحلام من أشهر الكتب لابن سيرين والعديد من المفسرين، تفسير حلم الموت، الحوامل، الزواج و جنس الجنين نقدم لك الاجابات المفصلة عن معاني كل الأحلام https://www.almaghribtoday.net/ Thu, 16 Jan 2014 05:15:51 GMT FeedCreator 1.8.0-dev (info@mypapit.net) منى تؤكّد أن كل برج له شيء يرفضه ولن يقبل به https://www.almaghribtoday.net/1035/015032-%D9%85%D9%86%D9%89-%D8%AA%D8%A4%D9%83%D9%91%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D9%83%D9%84-%D8%A8%D8%B1%D8%AC-%D9%84%D9%87-%D8%B4%D9%8A%D8%A1-%D9%8A%D8%B1%D9%81%D8%B6%D9%87-%D9%88%D9%84%D9%86-%D9%8A%D9%82%D8%A8%D9%84-%D8%A8%D9%87 منى تؤكّد أن كل برج له شيء يرفضه ولن يقبل به

كشفت خبيرة الأبراج منى أحمد عن الشيء الذي لن يتقبله ويرفضه كل برج.

وقالت خبيرة الأبراج في تصريح خاص لـ"المغرب اليوم" إن "الحمل"يرفض الاستسلام دائمًا والثور يرفض أن يسخر منه أحدًا وأكّدت أن برج الجوزاء لم يقبل بفكرة أن يضعه أحد في وضع روتيني, كما يرفض السرطان أن تتعامل معه ببرود  وعدم اهتمام .

وأوضحت أن برج الأسد يرفض أن يأخذ أوامره من أحد,والعذراء يرفض توجيه الانتقادات له,ولن يقبل الميزان بأن تهمل رأيه وتضعه في الهامش .

وأشارت أن برج العقرب يرفض أن تتلاعب به و تكذب عليه,كما يرفض الفوق أن تستغله مهما كان,ولن يقبل الجدي أن تأخذ قرارات بدلًا عنه أما الدلو يرفض التعامل معه بغباء,ولن يقبل الحوت بفكرة أن ترغمه على شيء لا يريده

]]>
Fri, 19 Oct 2018 01:50:32 GMT https://www.almaghribtoday.net/1035/015032-%D9%85%D9%86%D9%89-%D8%AA%D8%A4%D9%83%D9%91%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D9%83%D9%84-%D8%A8%D8%B1%D8%AC-%D9%84%D9%87-%D8%B4%D9%8A%D8%A1-%D9%8A%D8%B1%D9%81%D8%B6%D9%87-%D9%88%D9%84%D9%86-%D9%8A%D9%82%D8%A8%D9%84-%D8%A8%D9%87
تعرَّف على مواصفات ومميزات برج العقرب https://www.almaghribtoday.net/333/014315-%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%91%D9%8E%D9%81-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%81%D8%A7%D8%AA-%D9%88%D9%85%D9%85%D9%8A%D8%B2%D8%A7%D8%AA-%D8%A8%D8%B1%D8%AC-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%82%D8%B1%D8%A8 تعرَّف على مواصفات ومميزات برج العقرب

يتميّز أشخاص برج العقرب بأنهم يتوخُّون الحذر والترقب والشك في سلوكياتهم وفي تفكيرهم ومن الواضح أن يظهر هذا الشيء أمام من حولهم، إذ إنهم من الصعب أن يصدقوا ويثقوا بأفكار من حولهم بكل سهولة بل يبدأون بالشك بكل فكرة ويشككون بصحتها ويقومون بانتقادها.

ويعتز أشخاص برج العقرب بأفكارهم وسلوكياتهم كما يظهرون إعجباهم بالمثل والقدوة العليا في الحياة.

ويُعد أشخاص برج العقرب رومانسيون جدا غير أنهم حذرون جدًا ولا يثقون بسهولة بمن يحبون، يتميز أشخاص برج العقرب أيضا بأنهم يغيرون كثيرًا كما أنهم يحبون بحذر إذ أنهم لا يعطون كل مشاعرهم وأحاسيسهم بلا مقابل ولكن إذا حبوا ووثقوا يعطون و يفعلون الكثير من أجل من يحبون.

]]>
Fri, 19 Oct 2018 01:43:15 GMT https://www.almaghribtoday.net/333/014315-%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%91%D9%8E%D9%81-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%81%D8%A7%D8%AA-%D9%88%D9%85%D9%85%D9%8A%D8%B2%D8%A7%D8%AA-%D8%A8%D8%B1%D8%AC-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%82%D8%B1%D8%A8
الخبيرة منى أحمد تُبيِّن مدى قبول كلّ برج للاعتذار https://www.almaghribtoday.net/1035/055212-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D9%85%D9%86%D9%89-%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%AA%D9%8F%D8%A8%D9%8A%D9%91%D9%90%D9%86-%D9%85%D8%AF%D9%89-%D9%82%D8%A8%D9%88%D9%84-%D9%83%D9%84%D9%91-%D8%A8%D8%B1%D8%AC-%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%AA%D8%B0%D8%A7%D8%B1 الخبيرة منى أحمد تُبيِّن مدى قبول كلّ برج للاعتذار

كشفت خبيرة الأبراج منى أحمد، عن مدى قبول كل برج للاعتذار، وقالت خلال تصريح خاص لها إلى "المغرب اليوم": "بالطبع يختلف كل برج عن الآخر في قبوله للاعتذار".

الحمل
هو سريعا في تقبل اعتذارك خلال الأيام الأولى فقط، لكن لو غبت عنه سوف تكون هناك مشكلة من خلافكما ستشهد صعوبة، وبعد ذلك سيتقبل اعتذارك.

الثور
مع الأسف سيكون حادا في خلافه معك وقاسٍا، ولن يقبل اعتذارك بسهولة، لكن إذا كنت مصمما على الاعتذار منه عليك ربما يقبل اعتذارك.

الجوزاء
الجوزاء متسامح جدا لكن في وقت الشجار ربما يقول بعض الكلمات الجارحة، وبمجرد انتهاء الشجار يعود الجوزاء لطبيعته المتسامحة.

السرطان
مع الأسف لا يقبل السرطان الاعتذار بسهولة على العكس هو لا يسامح، وبخاصة إذا تمت إهانته، حتى وإن حاولت الاعتذار كثيرًا لن ينجح الأمر سريعا بل سيأخذ بعض الوقت لكي يسامحك.

الأسد
يحاول التظاهر بأن شيئا لم يحدث، وأفضل طريقة هو الاعتذار منه دون الحديث مرة أخرى عن ما حدث، ولا تذكره أبدا بما حدث.

العذراء
عنيد جدا والحل الوحيد هو الإقرار التام بأنه هو المحق، وأنك ندمت على هذا الخطأ في حقه حتى ترضي غروره وتجعله يسامحك فورا.

الميزان
إذا لاحظ أنك تفعل ذلك بسبب مصلحة لن يقبل اعتذارك، لكن إذا كانت نيتك صادقة سيتقبله.

العقرب
إذا أخطأت بحقه سوف يأخذ وقتا طويلا في التفكير وربما لن يسامحك إلى الأبد ومن الممكن أن يسامحك إذا كنت شخصا قريبا منه جدا.

القوس
هو متسامح أكثر مما هو يدرك، فحين تخطئ في حقة سيعاتبك وربما يوجه لك بعض الكلمات الجارحة ويظهر عدم تقبله لاعتذارك، لكن مع الوقت ستعود علاقتكما كما كانت.

الجدي
إذا كان يشعر ناحيتك بود سيحاول جاهدًا أن ينسى ويسامح، لكنه سيظل يذكر ما فعلته به، أما إذا كانت علاقتكما سطحية فتأكد أنك انتهيت من حياته.

الدلو
في البداية فقط لن يقبل اعتذارك إلى جانب أنه سيكره فكرة الضغط عليه، لكنه مع الوقت سيغفر لك.

الحوت
الحوت هو من الأبراج المتسامحة، لكنه إذا شعر أنك تكرر الأخطاء استغلالا لتسامحه فهذا كفيل بخسارتك إياه.

]]>
Fri, 12 Oct 2018 05:52:12 GMT https://www.almaghribtoday.net/1035/055212-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D9%85%D9%86%D9%89-%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%AA%D9%8F%D8%A8%D9%8A%D9%91%D9%90%D9%86-%D9%85%D8%AF%D9%89-%D9%82%D8%A8%D9%88%D9%84-%D9%83%D9%84%D9%91-%D8%A8%D8%B1%D8%AC-%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%AA%D8%B0%D8%A7%D8%B1
منى أحمد تُوضِّح أكثر الأبراج رومانسية لاختيار شريكة حياتك https://www.almaghribtoday.net/333/034241-%D9%85%D9%86%D9%89-%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%AA%D9%8F%D9%88%D8%B6%D9%91%D9%90%D8%AD-%D8%A3%D9%83%D8%AB%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%AC-%D8%B1%D9%88%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D8%A7%D8%AE%D8%AA%D9%8A%D8%A7%D8%B1-%D8%B4%D8%B1%D9%8A%D9%83%D8%A9-%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%AA%D9%83 منى أحمد تُوضِّح أكثر الأبراج رومانسية لاختيار شريكة حياتك

كشفت خبيرة الأبراج منى أحمد، عن أكثر الأبراج رومانسية بحيث يكون سهلا على أي شخص يريد الارتباط بفتاة رومانسية الاختيار من بينها.

أنثى العقرب "بركان الحب"
قالت منى أحمد، خلال تصريح خاص لها إلى "العرب اليوم": "نعم الأكثر رومانسية إنها العقرب هذه الأنثى التي تراها هادئة في عواطفها تحمل في داخلها الكثير الكثير من العاطفة ولن تحصل عليها بسهولة أبدا، وعندما تقترب منها ستعلم حرارة الحب والعاطفة كما لم تشاهدها من قبل إنها رائعة عميقة".

أنثى السرطان "بحر الحب"
تحتل المرتبة الثانية في رومانسيتها، فتمتلك هذه الأنثى فيضا من الحنان والحب قادرة أن تجعلك أسعد إنسان في حبها لما تقدمه من الاهتمام والعطف والحب، هي رغم البدايات الهادئة تصل معك إلى جنون الحب في ما بعد.

أنثى الحوت "نهر الحب"
لا بد أن تكون أنثى الحوت الثالثة ومن الأوائل في عاطفتها، هي تعيش من أجل الحب سترى ذلك في عينيها في روعتها وسحرها وكمالها، الأنثى الحالمة العاشقة التي تكون شمعة حب تضيء بالعاطفة هي استثنائية في الجمال وحبيبة لا تعوّض.

أنثى الحمل "لهيب الحب"
تمتلك أنثى الحمل طبيعة نارية تمتلئ بالكثير من العاطفة، فهي تحترق حبا وغيرة وتملكا، فهي تعطي دون أن تفكر وتعشق بسرعة ودون مقدمات، تقدم الحب كطبق رئيسي في حياتها المثيرة والمليئة بالتشويق.

أنثى الأسد "ملكة الحب"
نعم إنها الملكة حتى في حبها وعشقها ملكة، هي كملكات النحل تتغذى على رحيق الحب تبحث عمن يقدر عاطفتها وتغرقه فتنة وحبا ولهوا، وهي تعرف كيف تجتاح قلوب الرجال وتتقن السيطرة على مشاعرهم رائعة قوية دافئة جدا.

أنثى القوس "شمس الحب"
إنها أنثى قوية بكل ما تحمله الكلمة من معنى تعرف جيدا ما تريد وكيف تضيء سماء من تحب كالشمس المتوهجة بالعاطفة، إنها طيبة ترسم الفرح والأمل وتعطي من الحب الكثير الكثير في كل مرة ترى فيها عينيها وضحكاتها.

أنثى الميزان "ربيع الحب"
إن في ملامحها تسكن الملائكة تمتلك من الحسن الكثير، ساحرة في طلتها وقوية دافئة معتدلة كالربيع في حبها، هي أنثى بعبق الزهور، تحب الجمال والمتعة هي العاشقة التي تسري كالإدمان في دم من أحبها.

أنثى الجوزاء "جنون الحب"
هي لغز محير من الصعب أن تفهمها لكن من السهل أن تعشقها، يبدو أنك وقعت تحت تأثير جنونها وأصبح عليك أن تعترف بأنها مسيطرة، عليك أن تسلم معها بحب لا أرض له كالهواء في كل الأوقات والأماكن، ستحظى بأنثى مميزة كجوهرة ثمينة تغنيك عن كل الأناث.

أنثى الثور "ساحرة الحب"
إن لديها جاذبية الفاتنات ستحبها حتما، ستكون دفئا يسري في أعماق قلبك ستسكنك دون أن تدري وتعشقك دون أن تستأذن، هي ذاك العشق الذي سيأتيك من البعيد ويسكنك للأبد.

أنثى الدلو "نجمة الحب"
لم تكن كائنا عاديا أو مخلوقا بشريا أو فتاة تشبه الأخريات، هي نجمة سكنت سماء أيامك، هي نور سيضيء في قلبك، حين تأتيك ستغير عالمك ستصبح لها حبيبا مجنونا مثلها، ستعيش غرائب الحب وعجائب التمرد معها.

أنثى الجدي "سيدة الحب"
إن كنت تشعر بأنك ملك نفسك فهي في الحب سيدة الجميع قوية صلبة تبحث عن غذاء لروحها الرقيقة، تخفي تحت قسوتها عشقا لا ينتهي، هي تلك السفينة التي يغرق فيها من لا يعرف الإبحار، تحتاج إلى ربان ذكي يعرف كيف يوصلها إلى ميناء الحب والسلام.

أنثى العذراء "عذراء الحب"
يبدو أن مَن أسماها العذراء كان يعرف جيدا أنها لا تحتاج في كمالها من يكملها، ليس من أوائل اهتماماتها الحب لكنها تتقن جيدا فنونه، وقد تكون عاشقة مثالية لا تستطيع تلك الأنثى الوصول إلى الحب بسهولة، فسقف اختياراتها للحبيب مرتفع جدا.

]]>
Sun, 07 Oct 2018 03:42:41 GMT https://www.almaghribtoday.net/333/034241-%D9%85%D9%86%D9%89-%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%AA%D9%8F%D9%88%D8%B6%D9%91%D9%90%D8%AD-%D8%A3%D9%83%D8%AB%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%AC-%D8%B1%D9%88%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D8%A7%D8%AE%D8%AA%D9%8A%D8%A7%D8%B1-%D8%B4%D8%B1%D9%8A%D9%83%D8%A9-%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%AA%D9%83
منى أحمد تؤكّد أن رجل الميزان يكون محط أنظار النساء https://www.almaghribtoday.net/1035/010718-%D9%85%D9%86%D9%89-%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%AA%D8%A4%D9%83%D9%91%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D8%B1%D8%AC%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%B2%D8%A7%D9%86-%D9%8A%D9%83%D9%88%D9%86-%D9%85%D8%AD%D8%B7-%D8%A3%D9%86%D8%B8%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B3%D8%A7%D8%A1 منى أحمد تؤكّد أن رجل الميزان يكون محط أنظار النساء

أكّدت خبيرة الأبراج منى أحمد ,أنّ هناك فرق بين الرجل والمرأة في الحب لكل برج.

وكشفت لـ"المغرب اليوم" أن الأبراج تكشف لنا الفرق بين المرأة والرجل في الحب والفرق يكون كالآتي:

برج الحمل:

الرجل: روميو ويتنقل من امرأة إلى أخرى

المرأة: توهمه بأنه الظالم وهي مظلومة .

برج الثور:

الرجل: غيور جدًا ومتملّك وعاشق

المرأة: تُحب الحياة الصعبة

برج الجوزاء:

الرجل: صياد ماهر للنساء

المرأة: مثل الزئبق.

برج السرطان:

الرجل: تقليدي ولا يهوى المغامرات

المرأة: تُدلل الرجل كطفل وليس كحبيب وتعشق الاهتمام .

برج الأسد:

الرجل: متحرر ومُبدع في الروح

المرأة: تهب نفسها إلي حدّ الاحتراق.

برج العذراء:

الرجل: جاذبيته في صعوبة الوصول إليه

المرأة: سيدة مثيرة

برج الميزان:

الرجل: مخترع العشق ومحط أنظار النساء

المرأة: متفجرة بالحب الروحاني

برج العقرب:

الرجل: حافظ للمرأة

المرأة: تفقد السيطرة إذا استسلمت للحب

برج القوس:

الرجل: دونجوان يكره الاستقرار

المرأة: تحيّر الرجل وتبادر إلى اجتذابه

برج الجدي:

الرجل: العمل يهمه أكثر من الحب

المرأة: الحب عندها ليس لعبة

برج الدلو:

الرجل: عاشق طبيعي ولديه روح الحب

المرأة: ليست عاشقة تقليدية

برج الحوت:

الرجل: الحب يزعزع كيانه

المرأة: حساسة تُحب من يدللها

]]>
Sun, 07 Oct 2018 01:07:18 GMT https://www.almaghribtoday.net/1035/010718-%D9%85%D9%86%D9%89-%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%AA%D8%A4%D9%83%D9%91%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D8%B1%D8%AC%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%B2%D8%A7%D9%86-%D9%8A%D9%83%D9%88%D9%86-%D9%85%D8%AD%D8%B7-%D8%A3%D9%86%D8%B8%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B3%D8%A7%D8%A1
يمتلىء هذا الشهر بالهدايا وبالتالي يجب أن تستثمر كلّ طاقتك https://www.almaghribtoday.net/710/131314-%D9%8A%D9%85%D8%AA%D9%84%D9%89%D8%A1-%D9%87%D8%B0%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%87%D8%B1-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%87%D8%AF%D8%A7%D9%8A%D8%A7-%D9%88%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D9%84%D9%8A-%D9%8A%D8%AC%D8%A8-%D8%A3%D9%86-%D8%AA%D8%B3%D8%AA%D8%AB%D9%85%D8%B1-%D9%83%D9%84%D9%91-%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%AA%D9%83 يمتلىء هذا الشهر بالهدايا وبالتالي يجب أن تستثمر كلّ طاقتك

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر تشرين الأول/أكتوبر 2018:
تحصل على عرض مغر
مهنيًا: إن الحدث الفلكي الأهم هذا الشهر هو انتقال الشمس الى برج الميزان  الصديق ووجود الزهرة وعطارد في العقرب يسلط الضؤعلى انجازاتك واعمالك عزيزي الجوزاء ويزودك بالحيوية اللازمة لكي تستفيد من الارباح والمعطيات  كذلك سوف تحصل على المكاسب بسهولة وستستمتع بمكاسب متعلّقة بصحّتك ووظيفتك على مدار السنة. يمتلىء هذا الشهر بالهدايا الفلكية وبالتالي يجب أن تستثمر كلّ طاقتك لإنجاز المهام الأساسية بنجاح. يحيطك الفلك بالحظ والدعم اللازمين لإطلاق المشاريع والتوسّع والتطوّر. إضافة الى ذلك، يحمل هذا الشهر فرصة كبيرة لإحداث تغيير في الحقل المهني. من الممكن مثلًا أن تحصل على ترقية أو أن تجد وظيفة جديدة أو أن تنقل مكتب العمل الى مكان آخر. لا تضيّع الوقت، بل قم بإدخال تغييرات إيجابيّة على حياتك المهنية. من جهة أخرى، إنه حتمًا الوقت المناسب لتقديم طلب عمل جديد إذا أردت فعلًا تغيير وظيفتك.

عاطفيًا: تشرق حياتك العاطفية وتجذب اليك الاحباء ويغمرك كوكب الحب بجاذبية قصوى كما يحمل اليك الحظوظ في حياتك العائلية وأوقاتًا سعيدة ورومانسية  تزدهر اجتماعياتك ويجعل الاجواء حولك اكثر دفئا وحنانا وتلفت الانظار  يستمتع العديد منكم بشهر عسل ثاني أو يقضون أوقاتًا ممتعة مع العائلة والاحباء. إذا كنت غير مرتبط، تستعيد هذا الشهر علاقة قديمة أو تتشجّع على التواصل مع أفراد مجتمعك بهدف لقاء وجوه جديدة. من المتوقع أن تعجب بشخص مثير للإهتمام، لكن ينبغي ألاّ تتسرع بالالتزام قبل التأكد من حقيقة مشاعرك.

أبرز الأحداث اليوميّة من شهر تشرين الأول/أكتوبر 2018:
1-مهنيًا: تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز والانطلاق في مشاريع جديدة بنّاءة تعلق عليها آمالًا كبيرة.
عاطفيًا: واجه الأمور وضع النقاط على الحروف لاستمرار علاقتك بالشريك، ولن تكون إلا مرتاحًا.
صحيًا: تجنّب الانفعال الشديد والغضب وتوجيه الملاحظات اللاذعة، وانتبه إلى صحتك جيدًا.

2-مهنيًا: يتحدث هذا اليوم عن فرصة جديدة لإجراء مفاوضات ثانية أو لتوقيع عقد، تبدو مرهف الحسّ وقد تذرف الدموع من شدة الفرح.
عاطفيًا: تشعر بأن المحيط يسبب لك بعض الأعباء، أجّل المشاريع العاطفية إلى وقت لاحق وكُن متحفّظًا جدًا ولا تقدم على أي خطوة.
صحيًا: يتدخل شيء من الماضي لإحداث بلبلة، لكنه لا يؤثر في وضعك الصحي ولا يثير أعصابك.  

3-مهنيًا: يحاول أحد العملاء تقديم عروض مغرية يجب أن تبقى حذرًا إزاءها، وانتبه من لعبة مخادعة أو من مناورة.
عاطفيًا: يحاول أحد الأشخاص وضع العراقيل في طريق تطوير العلاقة بالشريك، لكنّك تتخطى ذلك بنجاح.
صحيًا: لا تترك ترسّبات الماضي تتغلغل إلى داخلك وتسبب لك اضطرابًا وانزعاجًا.

4-مهنيًا: تعيد النظر في استثماراتك وطريقة إسرافك للمال خشية الوقوع في خسائر كبيرة ربما تعجز عن تعويضها.
عاطفيًا: لا تجعل قلقك وعصبيتك يؤثران في علاقتك بالحبيب، فهو بالغ الحساسية ويتفهم وضعك جيدًا.
صحيًا: تتخلّص من كلّ ما يسبّب لك الإزعاج، وتنسى هموم العمل في العمل، وتمارس الرياضة بانتظام.

5-مهنيًا: تقوم بدور وساطة معيّنة في العمل، من أجل إيجاد التسويات والتخفيف من التشنّجات وردود الأفعال السلبية.
عاطفيًا: الراحة الإلزامية مهمة، وخصوصًا إذا ترافقت مع هدنة غير معلنة مع الشريك، للانطلاق مجدّدًا.
صحيًا: تبدو في أفضل حالاتك من الخارج، لكن من الداخل تعتمل عوامل ترهقك نفسيًا.

6-مهنيًا: تكون محاطًا ابتداء من اليوم بزملاء رائعين جدًا ولا تفشل في أعمالك، لكن لا تجازف بسلامتك إطلاقًا.
عاطفيًا: يضفي أمر مستجد هذا اليوم على علاقاتك العاطفية جدية أكبر ووقارًا أو ربما بعض القسوة.
صحيًا: تجد نفسك بين الحين والآخر منزعجًا وقلقًا ومضطربًا، الحلّ بالخروج ومشاركة الأصدقاء في بعض الأنشطة.

7-مهنيًا: يبدأ المناخ بالتغيير الإيجابي، فتعمل من أجل هدف جديد، وتقود مسيرة ما أو تسيطر على الأوضاع أكثر من السابق.
عاطفيًا: انتبه من نزاعات شخصية قد تطرأ مع الحبيب، وقد يؤخذ عليك إغواء شخص لا يناسبك ظرفه ووضعه، أو تلام لأنه لا يلائمك.
صحيًا: حدّد الخطوات التي ستتخذها بشأن وضعك الصحي بأسرع ما يمكن، التأخير ينعكس سلبًا عليك.

8-مهنيًا: تواجه بعض العراقيل في مشروع كنت تعلّق عليه آمالًا كبارًا، وتصطدم بواقعية المحيطين بك.
عاطفيًا: ما كنت تنتظره من الشريك يتحقق بالكامل، ولن تكون مضطرًا إلى مضاعفة جهودك.
صحيًا: ما قمت به حتى اليوم يكفي نوعًا ما لاستعادة وزنك الطبيعي، يلزمك بعض الوقت للوصول إلى الهدف المنشود.

9-مهنيًا: القمر الجديد في الميزان يجذب إليك الأنظار والاهتمام، وقد تحتفل بإنجار أو  تُقدَّر على عمل أنجزته.
عاطفيًا: مصارحة الحبيب لك تعيد الطمأنينة وراحة البال إلى المنزل وتعزز العلاقة بينكما وتتوضح الأمور أكثر فأكثر.
صحيًا: إنتبه لكل ما يقدم لك من أطعمة، وتجنب تلك التي تحتوي على مواد دسمة.

10-مهنيًا: تلمس ابتداء من اليوم أكثر من أي وقت مضى التحسّن والتطوّر على نحو كبير، لذلك أشجعك على التحرّك بجرأة من دون تردد.
عاطفيًا: لا بدّ من أن تقف على رأي الشريك في أمور حساسة، فالتفرد لن يؤدي إلى حسم الأمور كما تتمنّى.
صحيًا: تكثر الكتب والمجلات العلمية التي تقدم أفضل النصائح للحصول على صحة سليمة، لا بأس من الاطلاع عليها.

11-مهنيًا: أنجز أعمالك قبل أن تتكاسل وتفقد حيويتك واندفاعك وحماستك الزائدة، لقاء مع بعض رجال الأعمال يكون ناجحًا ويحمل فرصًا جديدة إليك.
عاطفيًا: تمرّ بيوم صعب مع الحبيب لكنه عابر، صارحه لحلّ الأمور العالقة بينكما والعودة إلى سابق عهدكما.
صحيًا: خير الأمور الوسط، فلا تكثر من تناول الطعام، ولا تنقطع عنه كيفما كان، حذار.

12-مهنيًا: إيّاك والوقوع تحت ضغط الأعباء والمسؤوليّات الكبيرة، لا تخالف الإرشادات ولا تترك عملك ناقصًا، أنت عرضة للمحاسبة!.
عاطفيًا: كن صابرًا مع الحبيب، فأنت لم تسئ الاختيار في علاقتك العاطفية، بالحكمة تعود الأمور إلى طبيعتها.
صحيًا: لا تكن من أصحاب الرأي المتصلّب، ليّن الأمور بعض الشيء وهدّئ من روعك.

13-مهنيًا: تسير الأمور بشكل جيد ومستقيم، فإذا كنت تفكر في إطلاق مشروع أو القيام بخطوة مهمة فلا تتأخر لأن حظوظ النجاح أقوى اليوم.
عاطفيًا: يوم مناسب للقيام بعمل يتطلّب تعاونًا مع الشريك، ويكون على أتمّ الاستعداد للتعاون إلى أقصى حد.
صحيًا: تتميز هذا اليوم بحيوية لا تعرفها منذ مدة طويلة، ويحسدك الجميع عليها.

14-مهنيًا: حضورك لافت، ولا بدّ من أن تحقق إنجازات مهمّة، لكن لا تهدر الوقت بالأحلام، بل كن واقعيًا ورتّب أولوياتك.
عاطفيًا: مزيد من العراقيل في طريق تصحيح العلاقة بالشريك، لكن الإرادة موجودة وهذا مهمّ للمحاولة مجدّدًا، فلا تيأس.
صحيًا: كن أقوى من كمية صغيرة من الطعام لكنّها تحتوي على ما يسبب لك مشكلات صحية.

15-مهنيًا: يوم ملائم جدًا للانطلاق بالأعمال المهمّة، كن منتظمًا وفعالًا وعمليًا، وانفتح على الحياة وعلى صداقات جديدة.
عاطفيًا: أدرس خطواتك بدقة، لا تغامر بعلاقتك بالحبيب، فأنت لا تطيق فراقه وتضيع في غيابه.
صحيًا: أنت أقوى من أن تتغلّب عليك شهيتك، وتجعل أبواب معدتك مفتوحة على شتى أنواع المأكولات.

16-مهنيًا: يجعلك هذا اليوم تطل ّ على مجموعة من الناس، معلنًا عن مشروع جديد أو عن أرباح وتطوّرات مناسبة.
عاطفيًا: تشعر بميل إلى التغيير والتقدّم والتطوّر، تساعدك الظروف على ذلك، وتبدو واثقًا بنفسك.
صحيًا: أنت تعلم أنّ عضلات قلبك ضعيفة، ومع هذا لا تتوقف عن التدخين، حتى لو خففته منذ مدة.

17-مهنيًا: احذر غيرة بعض الزملاء منك، فقد يضعونك في مشاكل أنت بغنى عنها، علمًا أنك قادر على رد الصاع الصاعين.
عاطفيًا: إذ أثرت غيرة الحبيب فقد لا تعرف ما ينتظرك، هو شخص متفهم ويحبك أكثر مما تتصوّر.
صحيًا: وقت مناسب للقاء الأصدقاء والذهاب في رحلة للخروج من الروتين والترفيه والراحة.

18-مهنيًا: توقَّع ازدهارًا يأتي عن طريق اتصالاتك وعلاقاتك العامة، تملك أفكارًا غنية وحيوية فائقة، وقد توظّف الأموال في  قضايا تتعلق بالبناء.
عاطفيًا: المزاجية مع الشريك تدفعه نحو الابتعاد تدريجيًا. إذا كنت مهتمًا به، فحاول تحسين تصرّفاتك معه.
صحيًا: شارك الأولاد في ألعابهم ولا سيما كرة السلة أو كرة القدم، هذا مفيد لك صحيًا ويحرك الدورة الدموية.

19-مهنيًا: لا تتسرع في تصديق بعض الإشاعات والأقاويل حتى لو أتت من مصادر تثق بها.
عاطفيًا: حان الوقت لمصارحة الحبيب بحقيقة مشاعرك فهو يستحق، وينتظر إعلان ذلك على أحرّ من الجمر.
صحيًا: خصّص بعض الوقت للرياضة على الرغم من كثرة انشغالاتك، فأنت بحاجة إليها.   

20-مهنيًا: يطرأ ما قد يثير مشاكل مع أحد المصارف أو سوء تفاهم ماديًا مع شريك ما شخصي أو مهني.
عاطفيًا: تستجد قضية لها علاقة بالشريك وتتوضّح الرؤية بالنسبة إلى موضوع كان غامضًا، وتلاحق فكرة أو قضية سرية.
صحيًا: لا بأس من النهوض باكرًا والتوجه إلى البرية والتنزه في أرجائها قبل الذهاب إلى العمل.

21-مهنيًا: يمنحك هذا اليوم ثقة متزايدة بنفسك والقدرة الكبيرة على إنجاز المطلوب منك بامتياز.
عاطفيًا: لا تتردّد في مصارحة الحبيب بحقيقة مشاعرك تجاهه، والتعبير عن حبك العميق له.
صحيًا: مناسبة اجتماعية تتعرّف فيها إلى أصدقاء جدد يحثونك على مشاركتهم أنشطتهم الرياضية.

22-مهنيًا: تتسلط الأضواء عليك هذا اليوم، وتنجح في اختبار وتحصل على ترقية أو عرض مهمّ.
عاطفيًا: برودة التعامل مع الشريك ترخي بظلالها على العلاقة بينكما، فحاول أن تعمل بسرعة على تغيير طريقة التعامل قبل تفاقم الأمور.
صحيًا: نظم حياتك، وخصّص للعمل وقتًا، وللرياضة وقتًا، وأنت الرابح في نهاية المطاف.

23-مهنيًا: تزداد مسؤولياتك هذا اليوم لكن النتائج تكون في مصلحتك وتحقّق لك أرباحًا طائلة لم تكن تتوقعها.
عاطفيًا: لا تفسح في المجال أمام المشاكل العاطفية التي وقعت فيها سابقًا أن تضع حدًا للعلاقة بينك وبين الشريك.
صحيًا: القلق والتوتر بسبب المشاكل العائلية يزولان قريبًا، وتستعيد هدوءك وعافيتك ونشاطك.

24-مهنيًا: القمر المكتمل في برج الثور يتحدث عن بعض المفاوضات والعقود التي لها علاقة بالماضي، انتبه للتفاصيل ودقق في كل شيء.
عاطفيًا: حين تشعر بأي تغيير في تصرّفات الشريك، لا تتردد في طرح الأسئلة لتوضيح الأمور لئلا تتفاقم المشكلة.
صحيًا: أنت تميل إلى كثرة العمل وإهمال صحتك، إنك ترتكب خطأً كبيرًا في هذا الشأن.

25-مهنيًا: تتمتع بنشاط كبير ما يساعدك على إتمام أعمالك كلها براحة وإتقان.
عاطفيًا: تتفهّم قلق الحبيب وتتواصل معه بطريقة دبلوماسية وتنجح في التخلص من التشنجات التي تسيطر على العلاقة.
صحيًا: يوم مناسب للقيام بنشاطات رياضية تنسيك متاعب العمل وهمومه.

26-مهنيًا: يرافقك الحظّ في جميع تحركاتك، ويقدّم لك العون والدعم والانفراج لأعمالك إذا كانت معقّدة.
عاطفيًا: ابتعد عن السطحية في تعاملك مع الشريك، وكن أكثر عمقًا معه، فهذا يفيدك أكثر.
صحيًا: من المفيد أن تخصّص ساعة للمشي أو الهرولة صباحًا، وستشعر بارتياح كبير طوال النهار.

27-مهنيًا: تتمتع بالنشاط وبالثقة الكافية لإكمال المسؤوليات الملقاة على عاتقك والانطلاق في مشاريع جديدة.
عاطفيًا: تواجه الأمور بعقل كبير ومتفهم وتضع النقاط على الحروف مع الشريك لاستمرار العلاقة سليمة.
صحيًا: تمنحك نصائح الأصدقاء اندفاعًا كبيرًا لممارسة الرياضة، وتتلقى اتصالًا يحمل خبرًا سارًّا يريحك نفسيًا.

28-مهنيًا: إذا كان عملك يتطلب منك مجازفة أو يضعك أمام أخطار معينة، فإنني أدعوك إلى الحرص الشديد وإلى تجنّب المتاعب.
عاطفيًا: مهما اختلفت الآراء بينك وبين الشريك، فإنّ الصراحة والشفافية تبقيان الأساس المتين لهذه العلاقة الناجحة.
صحيًا: أظهر قدرتك على التحمّل في ما يتعلق بالحمية التي تتبعها، البداية صعبة، لكن النهاية سعيدة.

29-مهنيًا: إنجازات متعدّدة تعطيك دفعًا إضافيًا، وتساعدك على تخطّي العقبات التي واجهتك سابقًا في العمل.
عاطفيًا: بوادر حلول في الأفق لأزمة هدّدت العلاقة بالشريك، ومبادرة صغيرة منك تعيد تصويب الأمور.
صحيًا: لقاء مع أصدقاء جدد يفتح لك أبوابًا جديدة من التعاون الرياضي المفيد للصحة.

30-مهنيًا: تخوض مجالات جديدة ومشاريع خلاقة، وتدخل مرحلة من النجاح، ويمتاز هذا اليوم بانطلاقة سريعة وديناميكية.
عاطفيًا: بعض التردّد في العلاقة بالشريك، والسبب هو غياب الثقة إلى حد كبير بينكما، لكن الأجواء الجيدة سرعان ما تسيطر مجددًا.
صحيًا: لا تتردد في الالتحاق بأحد الأندية الرياضية برفقة الزوجة أو الأصدقاء.

31- مهنيًا: انتبه من بعض الارتباك وحاول أن تجد الكلمات الملائمة لشرح أمر حتى لا تجرح بعض المشاعر فالأجواء دقيقة جدًا اليوم.
عاطفيًا: تسير الأمور مع الحبيب بشكل رائع وذلك يعود بشكل رئيسي إلى مزاجك الرصين وطباعك المرنة.
صحيًا: تتقبّل النصائح الغذائية بكل طيبة خاطر وتعمل على تنفيذها بحذافيرها لتبقي وضعك الصحي سليمًا معافى.

]]>
Fri, 05 Oct 2018 13:13:14 GMT https://www.almaghribtoday.net/710/131314-%D9%8A%D9%85%D8%AA%D9%84%D9%89%D8%A1-%D9%87%D8%B0%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%87%D8%B1-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%87%D8%AF%D8%A7%D9%8A%D8%A7-%D9%88%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D9%84%D9%8A-%D9%8A%D8%AC%D8%A8-%D8%A3%D9%86-%D8%AA%D8%B3%D8%AA%D8%AB%D9%85%D8%B1-%D9%83%D9%84%D9%91-%D8%B7%D8%A7%D9%82%D8%AA%D9%83
خطط إلى الأعمال المعقّدة لتقوم بها في الوقت المناسب https://www.almaghribtoday.net/709/130407-%D8%AE%D8%B7%D8%B7-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B9%D9%85%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D9%82%D9%91%D8%AF%D8%A9-%D9%84%D8%AA%D9%82%D9%88%D9%85-%D8%A8%D9%87%D8%A7-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%82%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%B3%D8%A8 خطط إلى الأعمال المعقّدة لتقوم بها في الوقت المناسب

أبرز الأحداث الأسبوع الاول عن شهر تشرين الأول/أكتوبر 2018:

مهنياً: تبتسم لك الظروف وتجعلك اكثر تفاؤلا تتحدى الصعوبات فتنطلق في فترة مثمرة تحقق خلالها بعض الأهداف على الصعيدين المهني والشخصي، تبدو

المعنويات مرتفعة كما الثقة بالنفس . تعالج مسائل كثيرة، ومشاكل عالقة. بين السبت والاحد مع وجود القمر في العذراء الصديق فيكون الوقت المناسب لكي تتعمق بمساعيك، وتقدم عروضك، وتفاوض بشأن شروط العمل وتعيش اجواء مميزة بايجابياتها واحداثها ووعودها ترتفع المعنويات وتشعر بالانتعاش وتعبر عن نفسك بطريقة سلسة يومي بين الاثنين والاربعاء تحت تأثير القمر من برج الميزان الصديق وتتاح امامك فرص استثنائية للتعبير عن الذات تنطلق واثقا مندفعا منفتحا على الاوساط المهمة والبراقة وتتحلى بجرأة المبادرة والاقدام على عمل استثنائي يساهم في تطوير اعمالك لكن لا تتوّقع تحالفاً قويّاً مع قضيتك يومي السبت والاحد مع انتقال القمر الى مواجهة برجك من العقرب وربّما يخونك الحليف لتجد نفسك وحيداً في ورطة ما، بلا معين وبلا وسيط. إنه أسبوع حذر وغير مناسب لاتخاذ مبادرات جريئة.

عاطفيّاً: ان شيئا من اللااستقرار العائلي يلف حياتك الشخصية يطلب اليك الفلك عدم خوض نقاشات زوجية او لها علاقة بالشراكة ان وجود الزهرة في مواجهة برجك من العقرب يجعل العواطف تتراجع او تبرد ويثير الغيرة والرغبات والهواجس وقد تعيد حساباتك وتأسف لظلم او عدائية او حقد قد تتعرض له او لتصرف من قبل من كان حبيباً او زوجاً.

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر تشرين الأول/أكتوبر 2018:
الفلك يخيب آمالك
مهنيًا: إنه شهر مزدحم ودقيق للغاية وسوف يمتدّ ذلك حتى نهاية تشرين الثاني (نوفمبر). قد يكون من الحكمة لك أن تضع خطّة للشهر المقبل عزيزي الثور. إياك أن تهدر الوقت. قم بتخطيط الأعمال المعقّدة لتقوم بها في الوقت المناسب. اذا شعرت بارتباك يكون بسبب  الكواكب التي تتوزع هذا  الشهر في مواقع دقيقة من برجك في برج العقرب بالاضافة الى المربع الفلكي التي تحدثه هذه الكواكب مع برجك  وذلك يؤثر على ضاعك المهنية والعائلية على السواء فتشعر في هذا الوقت من السنة بأهميّة بذل الجهود الطيّبة والعمل الجاد. يمتحن المشتري الزهرة وعطارد من العقرب  قدراتك وامكانياتك بحيث تكون الدراسات والمشاريع والاستثمارات تحت الأضواء في الواقع، لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر، وحتى الأعمال البسيطة قد تسبّب لك الصداع لكن ان مثابرتك على العمل والاصرار على متابعة الطريق هو من يجعلك تستعيد السيطرة على الامور في الوقت اللازم.

عاطفيًا: على الصعيد الشخصي ينصحك الفلك أن تتحلّى بالحكمة وتبقي مشاكلك المهنيّة في المكتب. تحتاج الى تجنّب تعقيد القضايا، وبدلًا من فرض فكرة ما على الشريك، أبذل جهدًا للاستماع إليه. من المحتمل أن يكون كلام شريكك إشارات او رسائل عليك فهمها، أو محاولة لقول شيئًا مهمًا وأنت لا تعير الموضوع اهتمامًا. أيها الثور، عليك القراءة بين السطور. إذا كنت عازبًا، أنت على وشك الدخول في فترة مجزية من الزمن. قد تلتقي بشريك حياتك في أي وقت خلال هذا الشهر أو الأشهر القليلة المقبلة. إنه التأثير الإيجابي لكوكب المشتري.

أبرز الأحداث اليوميّة من شهر تشرين الأول/أكتوبر 2018:
1-مهنيًا: تدعو في العمل إلى اجتماع طارئ لبحث الآلية الجديدة التي تنوي اتباعها أملًا في تحسين الإنتاج ودخول مجال المنافسة.
عاطفيًا: الصراحة مطلوبة أكثر مع الشريك، وإن كانت بعض الأسرار مفيدة لتجاوز مطبات مفاجئة.
صحيًا: شارك أفراد العائلة نشاطاتهم الرياضية المتنوعة، ورافقهم في تنقلاتهم ونزهاتهم.

2-مهنيًا: تشعر بضغط كبير في عملك، خفف من قلقك وتابع أعمالك بهدوء وروية، فتتوصل إلى تحقيق النتائج المرجوة.
عاطفيًا: نقاش صريح مع الحبيب يعيد الأمور إلى نصابها بعد خلافات طويلة، وتتوطد العلاقة.
صحيًا: الاضطرابات المعوية سببها عدم الانتباه إلى نوعية المأكولات التي تتناولها، انتبه لهذا الأمر جيدًا.

3-مهنيًا: تعالج اليوم بعض الملمات وتقارب المستجدات بروح إيجابية وأعصاب متينة، ولا سيما إذا اضطررت إلى المواجهة.
عاطفيًا: حين تجد أن الصفات التي يتمتع بها الشريك مؤثرة، تضطر إلى معاملته بالمثل، وربما أفضل مما يعاملك.
صحيًا: الصحة هي أغلى ما عند الإنسان، بالرياضة والانتباه إلى المأكولات تحافظ عليها.

4-مهنيًا: يستجد اليوم ما يعاكس مشاريعك الجديدة قليلًا ويعرقل ترقية ما، لكن لا تيأس فالأيام المقبلة تحمل إليك الكثير من المفاجآت.
عاطفيًا: تنتظرك السعادة مع الحبيب بعد طول صبر وأناة وبعد خلافات مستحكمة، وتعود الأفراح لتسيطر على الأجواء.
صحيًا: إياك والتقاعس والمماطلة بشأن الأمور المفيدة لأعصابك وراحتك، ولا سيما ممارسة المشي يوميًا.

5-مهنيًا: تبدأ مرحلة جيدة من العمل، ويلقي هذا اليوم الضوء على قضية رسوم مهمة او سلفة او ضمان او قضية ارث محتملة.
عاطفيًا: ينبغي أن تكون أكثر صبرًا مع الشريك، وأن تتحمّل تجاوزاته وخصوصًا إذا كانت غير متعمّدة، فربما كان في حالة عصبية.
صحيًا: ما كل ما يتمناه الإنسان على الصعيد الصحي يتحقق بين ليلة وضحاها، أصبر ترَ النتائج المرجوة.

6-مهنيًا: يتحدث هذا اليوم عن مبادرة جيدة واتخاذ قرار مهم في العمل يغير المعادلات ويبدل نظرة أرباب العمل إليك.
عاطفيًا: تقلقك مسألة تتعلق بالشريك وتشوّش بالك، لا تفكّر فيها وركّز على الأمور المهمّة وستصل في النهاية إلى الخاتمة السعيدة.
صحيًا: أنت صاحب إرادة أقوى من الصخر، وهذا ما أثبته أخيرًا على صعيد المحافظة على صحتك.

7-مهنيًا: الحظّ يبتسم لك ويطمئن بالك، وتبتعد أكثر عن اهتمامك بالشؤون المهنية لكن لا تترك منافسًا يهزمك.
عاطفيًا: بادر إلى مصارحة الشريك بما يراودك من أفكار، فالصراحة تعبّد الطريق أمامكما نحو خطوات مستقبلية واثقة.
صحيًا: لا تكن متذمرًا من القيام بساعة مشي كل يوم، فأنت تترافق مع أشخاص أعزاء عليك.

8-مهنيًا: تضطر لإعادة تنظيم حياتك أو تجد أن نمطك لا يتلاءم مع نمط الآخرين، فتحاول التأقلم مع ما هو مناسب.
عاطفيًا: تنجح في تعزيز علاقتك بالحبيب بالحوار والصراحة والروية، وتزول العراقيل التي واجهتكما منذ مدة.
صحيًا: بقليل من الصبر والمثابرة تتمكّن من الحصول على رشاقة وصحة سليمة، وتكون في أفضل حالاتك.   

9-مهنيًا: القمر الجديد في برج الميزان قد يثير بعض المشاكل والخلافات المهنية، وتضطر إلى مسايرة الأوضاع، لكن لا تنسحب من الساحة فالأضواء مسلطة عليك.
عاطفيًا: ما رغبت به منذ مدّة يتحقق، فالشريك يبدي رغبة في مساعدتك لتكون حاسمًا في قرارات مصيرية.
صحيًا: سرعة دقات القلب لها عيارات محدّدة، فإذا شعرت بأي خلل في هذا الشأن سارع إلى طبيبك.

10-مهنيًا: تحقق هدفًا على الرغم من معاكسة الأجواء المهنية اليوم الملبدة بالغيوم السود وبالأمزجة المتعكرة والأعصاب المتوترة.
عاطفيًا: مصارحة الحبيب لك تعيد إليك الطمأنينة وراحة البال وتتعزز العلاقة بينكما وترتاحان نفسيًا.
صحيًا: تترافق حياتك السعيدة مع صحة جيدة، وكلتاهما تكمل الأخرى، فهنيئًا لك.

11-مهنيًا: يلتقي القمر بجوبيتير ليعاكس برجك ويعرضك لمواجهة يجب أن تتعامل معها بدبلوماسية، حتى لا يكون الثمن غاليًا.
عاطفيًا: لقاء مهم وحارّ مع شخص يجذبك، فتعيش قصة حب مميزة تتحدث عن تغييرات جذرية في حياتك العاطفية، افرح بذلك.
صحيًا: واظب على العمل بهدوء ورويّة، وادرس خطواتك في كل ما تقوم به، وحافظ على أعصابك الباردة.

12-مهنيًا: أنجز أعمالك قبل أن تتكاسل وتفقد حيويتك واندفاعك وحماستك الزائدة، لقاء مع بعض رجال الأعمال يكون ناجحًا ويحمل فرصًا جديدة إليك.
عاطفيًا: تمرّ بيوم صعب مع الحبيب، صارحه لحل الأمور العالقة بينكما قبل أن تصلا إلى حائط مسدود.
صحيًا: لا تنظر إلى الوراء، ما مضى قد مضى، واسع جاهدًا إلى أن تبقي صحتك في أفضل حالاتها.

13-مهنيًا: تشعر بضغوط، لكنك لا تنجح في تحديد سببها، حافظ  على  مشاعرك، ولا تعرّض نفسك لحكم الآخرين عليك.
عاطفيًا: تجد عند الشريك مزيدًا من الدفء والحنان والعاطفة الجياشة، استفد من طيبته لئلا تدفع الثمن لاحقًا.
صحيًا: العقاقير التي تتناولها للتخلص من بعض آلام الظهر مفيدة، لكن عليك القيام أيضًا ببعض التمارين الرياضية.

14-مهنيًا: خفف من كبريائك قدر الإمكان ولا تشعر الزملاء بالدونية، وابتعد عن كل ما يوحي بروح المغامرة.
عاطفيًا: يوم مناسب للقيام بعمل يتطلب تعاونًا مع الشريك فهو على أتمّ الاستعداد للتعاون وتقديم كل ما يلزم.
صحيًا: حافظ على واقعيتك وابحث وضعًا صحيًا بطريقة ذكية وحكيمة ومنطقية، لا تتصرف بعناد وتشبث.

15-مهنيًا: تريحك الأجواء هذا اليوم، وتوحي لك بأفكار جيدة لبعض المشاريع وتدعوك إلى المبادرة والمجازفة، ويسعدك أن ترى الزملاء سعداء ببعض الإنجازات.
عاطفيًا: لا تعتقد أن سكوت الشريك يفسح في المجال أمامك للاستمرار في ارتكاب الأخطاء، فهو قادر على قلب الأمور رأسًا على عقب.
صحيًا:  من جَدّ وجد، ومن أراد المحافظة على صحّة سليمة عليه القيام بما يلزم ليتوصل إلى ذلك، فماذا تقول؟.

16-مهنيًا: يكون هذا اليوم مؤشرًا ملائمًا للانطلاق في الأعمال المهمة المنتظرة، ووضع الخطط المستقبلية لمشاريع كبيرة تريد إنجازها.
عاطفيًا: أدرس خطواتك بدقة، لا تغامر بعلاقتك مع الحبيب فأنت لا تطيق فراقه حتى ليوم واحد.
صحيًا: بين اتخاذ القرار وعدم اتخاذه لحظة، فما عليك إلا أن تختار بين أن تكون بصحة جيدة أو بصحة غير سليمة.

17-مهنيًا: تشعر بالقوة لكنك تريد ان تتفرد بالقرار وان تعمل بلا ضجيج، لكن احذّر الانعزال وخلق بعض الأعداء حولك.
عاطفيًا: إذا رغبت في الارتباط بعلاقة جديدة، عليك إنهاء علاقتك بشريكك الحالي لئلا تجد نفسك ضائعًا بين الاثنين.
صحيًا: حتى لو كان الطقس باردًا نوعًا، فهو ملائم للمشي شرط أن تحمي نفسك جيدًا من الصقيع، فقم بذلك.

18-مهنيًا: يفرض عليك أحد المشاريع التزامات مالية جديدة، ويضع حدًا لحريتك في التصرّف، فانتبه لتحركاتك المهنية المقبلة.
عاطفيًا: الغيرة تعدّ من العوامل السلبية في العلاقة بالشريك، فحاول أن تحاسب نفسك قبل أن تحاسب الشريك فترتاح أكثر.
صحيًا: إذا شعرت بأن وضعك الصحي يتحسن، فهذا جراء تطبيق إرشادات أصحاب الاختصاص في مجال التغذية.

19-مهنيًا: تخف الضغوط المهنية اليوم، وتتاح أمامك فرص جديدة وغير متوقعة ربما لتسوية بعض الأمور العالقة.
عاطفيًا: ما زلت متهورًا وتتفوه بكلمات من دون تفكير ما يزعج الشريك، فيحاول تجنّبك قدر المستطاع، حذار.
صحيًا: لا تقم بالعمل أكثر من طاقتك، فالجسم يحتاج إلى الراحة والتمدد والنوم بعض الشيء.

20-مهنيًا: إحذر غيرة بعض الزملاء منك، فقد يضعونك في مشاكل أو يحاولون تشويه صورتك أمام أرباب العمل.
عاطفيًا: لا تثر غيرة الحبيب فأنت لا تعرف ما ينتظرك، تجنب حصول الأسوأ وعامله باللين والحنان.
صحيًا: قد يصاب أحد الأشخاص الأعزّاء على قلبك بمرض سرعان من يشفى منه، لكنك تعيش  بعض القلق لتعلقك الشديد به.

21-مهنيًا: يشير هذا اليوم إلى ظروف مهنية جيدة تساعدك على التخلص من سوء تفاهم وتتيح لك مناخاُ مهنيًا مناسبًا.
عاطفيًا: عليك أن تخفف عصبيتك هذا اليوم وخصوصًا مع الشريك، فلا تحاول أن تملي عليه ما يجب يفعل لأنك قد تفقده.
صحيًا: تشعر بأنّك تمتلك الطاقة لتحقيق أهدافك الصحية، ويؤدي الأصدقاء والمقرّبون دورًا في مسارك.

22-مهنيًا: تتاح أمامك فرصة ذهبية لا تهدرها بقرار طائش أو متسرّع لأنك قد تندم لاحقًا.
عاطفيًا: حان الوقت لمصارحة الحبيب بحقيقة مشاعرك فهو يستحق ذلك وينتظر منك هذا الأمر منذ مدة.
صحيًا: خصّص بعض الوقت للقيام بالتمارين الرياضية اللازمة، فأنت بغاية الشوق إلى سماع أن صحتك ممتازة.

23-مهنيًا: يمنحك هذا اليوم ثقة بنفسك والقوة لإنهاء أعمالك كلها بامتياز ما يثير إعجاب الرؤساء والزملاء معًا، وتنال ترقية.
عاطفيًا: شهر عسل متواصل مع الشريك، مرده التفاهم بينكما على كل النقاط المطروحة للمعالجة.
صحيًا: تأخذ العبرة من الماضي الصحي الأليم، وتنطلق في مشروع رياضي يبقيك في حالة صحية ممتازة.

24-مهنيًا: القمر المكتمل في برجك يضعك أما خيار لا بد منه ويثير بعض الإشكالات، ويشير إلى تجربة جديدة تخوضها لها علاقة بمكان بعيد أو بسفر.
عاطفيًا: عليك أن تخرج من حالة القلق على المستقبل مع الشريك، وذلك لا بد من أن يكون من خلال الثقة بالنفس والشجاعة.
صحيًا: إذا أصبت ببعض التورم في مختلف أنحاء جسمك عليك الإسراع إلى طبيبك.

25-مهنيًا: كن مستعدًا لجديد، وربما تفتقد الصبر، كأنك تبحث عن المشكلات بأي ثمن، فتجتر بعض القصص القديمة المنسية وتعيدها إلى الساحة.
عاطفيًا: تعيش حياة عاطفية بنّاءة ومستقرة يسودها التفاهم الكبير والثقة المتبادلة والمشاعر الصادق، وهذه كلها عناوين الحياة السعدية.
صحيًا: فكر في مستقبلك الصحّي والحالة التي ستصبح عليها في حال أهملت الاهتمام بنفسك.

26-مهنيًا: أعد النظر في طريقة إسرافك للمال، فقد تقع في مأزق مالي إذا لم تتصرّف فورًا.
عاطفيًا: استمع إلى الشريك، إذا اعتمدت الصراحة في علاقتك معه سيبادلك بالمثل وتكونان مرتاحين.
صحيًا: خفف قدر الإمكان من رفع الأحمال الثقيلة، فأنت لم تتخلص نهائيًا من آلام الظهر.  

27-مهنيًا: تجد حلولًا لكل شيء وتقدم على مبادرات مشكورة وتستوعب الأمور وتصحّحها وتجد الحلول.
عاطفيًا: الصدق والشفافية هما عنوان هذا اليوم وكل يوم مع الشريك، وهذا يخلق بينكما أجواء من الراحة والسعادة.
 صحيًا: تشكو وضعًا صحيًا يلازمك منذ مدة، وأنت على يقين أن علاجه الوحيد هو ممارسة الرياضة.

28-مهنيًا: تزداد مسؤولياتك هذا اليوم وتكون النتائج باهرة وتصب في مصلحتك وتحقّق لك أرباحًا غير منتظرة.
عاطفيًا: تجنّب المشاكل العاطفية التي وقعت فيها سابقًا وتعلّم منها جيدًا خشية الوقوع فيها مجددًا.
صحيًا: القلق والتوتر يسببان لك المشاكل الصحية، لكنها تزول قريبًا وتستعيد هدوءك وعافيتك.

29-مهنيًا: كن جاهزًا لتتمكّن من مواكبة التطور الذي يحيط بك في العمل، وأي تردّد قد تكون له تداعيات على مستقبلك.
عاطفيًا: تتعرض لصدمة تحزنك كثيرًا وتجعلك تفقد الثقة بالطرف الآخر، وينقلب وضعك العاطفي رأسًا على عقب.
صحيًا: انتبه لنوعية أكلك وخفّف من المقالي والنشويّات، واعتمد الطعام الصحّي المتوازن.

30-مهنيًا: تتمتع بنشاط كبير ما يساعدك على إتمام أعمالك كلها براحة وإتقان والتوصل إلى حل بعض المشاكل المهنية العالقة.
عاطفيًا: تفهّم قلق الحبيب وتتواصل معه بطريقة دبلوماسية لإزالة كل التشنّجات وتنجح في ذلك.
صحيًا: يوم مناسب للقيام بزيارات عائلية واجتماعية تنسيك متاعبك الصحية وترفه عنك.

31-مهنيًا: تخطّط لسفر وتبدو في أحلى حالاتك، وتتواصل مع الزملاء بشكل رائع، وتسدي نصائح وتبادر إلى مغامرة واعدة تخيّم على أجوائك.
عاطفيًا: تكون الأنظار مشدودة اليك اينما حللت، تتمتع بالثقة والهدوء والنضج، وترغب في اتخاذ قرار أو حسم مسألة عاطفية.
صحيًا: تحاول القيام بجهد كبير بغية التخلص من السمنة المفرطة متبعًا إرشادات الطبيب بحذافيرها.

]]>
Fri, 05 Oct 2018 13:04:07 GMT https://www.almaghribtoday.net/709/130407-%D8%AE%D8%B7%D8%B7-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B9%D9%85%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D9%82%D9%91%D8%AF%D8%A9-%D9%84%D8%AA%D9%82%D9%88%D9%85-%D8%A8%D9%87%D8%A7-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%82%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%B3%D8%A8
ركّز جيدًا على خطواتك كي تقدّم عملًا مثاليًا https://www.almaghribtoday.net/708/130047-%D8%B1%D9%83%D9%91%D8%B2-%D8%AC%D9%8A%D8%AF%D9%8B%D8%A7-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%AE%D8%B7%D9%88%D8%A7%D8%AA%D9%83-%D9%83%D9%8A-%D8%AA%D9%82%D8%AF%D9%91%D9%85-%D8%B9%D9%85%D9%84%D9%8B%D8%A7-%D9%85%D8%AB%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%8B%D8%A7 ركّز جيدًا على خطواتك كي تقدّم عملًا مثاليًا

أبرز الأحداث الأسبوع الاول عن شهر تشرين الأول/أكتوبر 2018:

مهنياً: تلائمك الظروف، فتسجل انتصارا ما ويقف الحظ الى جانبك وتبدو اكثر حزما وقدرة على اتخاذ القرار خاصة بين يومي السبت والاحد تحت تاثير القمر في برج العذراء سوف تسعد بشعبيتك المستمرة وبدعم الأصدقاء والمجموعات لك. تزدهر أعمالك التي تتعلّق بالآخرين سواء أكانت العلاقة مباشرة معهم أو غير مباشرة، لذلك ستثمر الصداقات والعلاقات العامة، وتنمو طاقاتك الاجتماعية والانسانية، وتشعر بغزارة افكارك المبدعة . تتبدل الاوضاع الفلكية مع انتقال القمر الجديد الى برج الميزان بين الاثنين والاربعاء فتنتابك شكوك وقد تلتبس عليك الامور فتعيش اجواء متناقضة بين التقدم والتراجع تشعر بالانقباض وحالة من الغليان والعنف والعدائية مطلوب منك التروي حتى لا تعرض نفسك للاخطار والحوادث وحاول ان تتجنب والمغامرات الخطيرة والتطرف على انواعه وكن ايجابيا في التعاطي مع الظروف الحرجة لكن بالرغم من العواصف الفلكية الصعبة سوف تحمل لك التاثيرات الايجابية للقمر من برج العقرب فتمارس نجومية وجاذبية كبيرة تلتقط الفرص من كل مكان وتستعيد ثقتك المطلقة بالنفس من الضروري ان تستفيد مما يهديك الحظ من تغيير جذري ويسهل امامك الطريق ويجعلك تضمن النتائج الرابحة.

عاطفيّاً: تعيش احلاما سعيدة وتنطلق مغامرا في مجالات جديدة للمرة الاولى او تخوض مغامرات لم تعرفها في السابق ان الاجواء العاطفية تحمل لك الاستقرار والملذات وتعزز الثقة بالنفس تحت تاثير الزهرة من برج العقرب الصديق تشتد الانفعالات والمشاعر والاشواق ويتحدث كوكب الحب عن علاقة عاطفية صاخبة وقوية او عن تغيير يحصل في حياتك الخاصة بطريقة مفاجئة.

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر تشرين الأول/أكتوبر 2018:
انتبه من الفرص الملغومة
مهنيًا: بالرغم من التحديات الكثيرة من مواجهة الشمس من الميزان حتى تاريخ 23 تشرين الأول (أكتوبر) الا ان كواكب كثيرة سوف تكون داعمة لك عزيزي الحمل على كافة الاصعدة لكن من الضروري أن تركّز جيدًا على خطواتك كي تقدّم عملًا مثاليًا وخاليًا من الأخطاء. إضافة الى ذلك، تصل الى الذروة هذا الشهر على الصعيد المهني أو الأكاديمي أو الشخصي. لتصل هذا الشهر الى الذروة على الصعيد المهني، وبالتالي من الضروري أن تؤدي عملك بدقة وفعاليّة المشكلة الوحيدة التي قد تعرقل عملك هي مزاجيّتك وعدم قدرتك على التأقلم مع المهمات الصعبة. إضافة الى ذلك، ينبغي أن تحدّد أولوياتك بهدف التخفيف من التوتر الذي تحمله الحياة اليومية. من ناحية أخرى، يحمل هذا الشهر منافسة شديدة أو قضيّة عالقة مما قد يضيف المزيد من المتاعب على حياتك فلا تتردد في طلب مشورة قانونية. من ناحية إيجابيّة، أنت حيويّ ونشيط، الأمر الذي يدفعك الى التقدّم بسرعة، لكن إحذر فقدان التركيز أثناء العمل.

عاطفيًا: يساعدك كوكب الزهرة على اصلاح الأخطاء السابقة ويشجّعك على القيام بخطوة كبيرة على الصعيد العاطفي كما تشجعك الأجواء الهادئة على التعامل بشكل أفضل مع شريك حياتك. وطالما أنّ طريق التواصل ما زال معبّدًا بينكما، لا داعي للقلق أبدًا.  أمّا إذا كنت غير مرتبط، مع تواجد كوكب الزهرة في برج العقربسوف تشتعل فيك نار الشغف والحب ولن تمانع الإلتقاء بوجوهٍ جديدة أو التواصل مع أصدقاء من الماضي انه شهر مثالي للوقوع في شباك الحب.

أبرز الأحداث اليوميّة من شهر تشرين الأول/أكتوبر 2018:
1-مهنيًا: استفد من الأجواء المريحة في العمل لكي تفكر في مشاريع جديدة وتمتن أوضاعك المهنية والخاصة وتخطو خطوة كبيرة نحو الأمام.
عاطفيًا: تصطحب الشريك في رحلة من العمر تزوران خلالها عددًا من الدول وتستمتعان بالأجواء الفرحة والسعيدة وتمضيان أوقاتًا لن تنتسى.
صحيًا: حاول أن تقوم بتمارين رياضية مماثلة لتلك التي تعرض على شاشات التلفزيون، وسترى أن التجربة خير برهان.

2-مهنيًا: تناقش موضوعًا هبط عليك فجأة وورطك في قضية لا ناقة لك فيها ولا جمل ووضعك أمام موقف حرج وصعب في الوقت نفسه.
عاطفيًا: يسعى صديق مقرب جدًا منك إلى تعريفك بشخص آملًا أن ينال إعجابك لتبدأ علاقة جديدة تنسيك المصاعب التي مررت بها سابقًا.
صحيًا: تشفى من وعكة صحية عابرة بفعل الإرهاق وكثرة ساعات العمل، وتعاود نشاطك بثقة كبيرة بالنفس وحيوية ممتازة.

3-مهنيًا: تتخلص من بعض الأمور المزعجة وتشعر بأن الوقت قد حان للاهتمام بنفسك ومحيطك، وترغب في الترفيه عن النفس وممارسة هواية جديدة.
عاطفيًا: تجدك نفسك محرجًا أمام الشريك بسبب غيابك الطويل عنه نوعًا ما وغير المبرر في معظم الأحيان، ولا تجد الكلام المناسب لكي تقنعه.
صحيًا: تتمتع بصحة ممتازة ومعنويات مرتفعة وتقرّب شخصيتك الجذابة إليك المحيطين بك.

4-مهنيًا: تبحث عن أجواء من التناغم والتفاهم، المهم أن لا تترك الغضب يسيطر عليك وحاول أن تضبط أعصابك قدر الإمكان.
عاطفيًا: تكون مفعمًا بالرومنسية الزائدة وتبذل جهدك لإرضاء الحبيب وإسعاده، فتنجح في ذلك.
صحيًا: اذا رغبت في تحسين صحتك، عليك البحث عما يساعدك كثيرًا لتحقيق ذلك.

5-مهنيًا: تطرأ مسؤوليات ملحّة ومهمّة تسلّط الأضواء على مهارتك وقدرتك على تحمّل المصاعب وتذليل العقبات.
عاطفيًا: التساهل مع الشريك في موضوعات أساسية يترك آثارًا إيجابية، وهذا يؤدّي حتمًا إلى نهاية سعيدة وحياة مريحة.
صحيًا: إذا قمت ببعض المراجعات، تجد حلولًا لبعض لمشكلات الصحية، وتجاربك في هذا المجال خير دليل على ذلك.

6-مهنيًا: يتحدث هذا اليوم عن أوضاع مهنية متينة وممتازة، وما بدأت به قابل للاستمرار والتطوّر إذا واظبت عليه بجدك ونشاطك المعهودين.
عاطفيًا: محاولة زعزعة الثقة المتبادلة بينك وبين الشريك قد تؤثر في العلاقة، لكن سرعان ما تعود الأمور إلى طبيعتها وأفضل مما كانت سابقًا.
صحيًا: إذا رغبت في تحسين وضعك الصحي، عليك أن تبذل جهدًا أكبر في المستقبل القريب لتقطف ثمار ذلك لاحقًا.

7-مهنيًا: تنتابك مشاعر متناقضة وانفعالات كثيرة وقد تسود أجواء الغيرة والتملكية في حياتك المهنية، فانتبه.
عاطفيًا: ابتعد عن الجدل وكن متحفظًا جدًا فالمزاج يبدو متعكرًا قليلًا، وقد تحن إلى بعض الماضي أو تشعر بالحاجة إلى الرعاية العاطفية .
صحيًا: إنسحب من مكان يشعرك بالخطر على صحتك ولا تتورّط في أي إشكال يمكن أن يثير عصبيتك وانفعالك فتدفع الثمن مقابل أمر لا علاقة لك به.

8-مهنيًا: القمر الجديد في برج الميزان يتنافر مع كوكب بلوتون في برج الجدي، ما قد يعني بعض القلق والهموم والانفعالات الشديدة الناجمة عن توتر مهني.
عاطفيًا: الحبيب بحاجة ماسة إليك، وأنت لا تمنحه الوقت الكافي ما قد يشعره بالإحباط، تدارك الأمور قبل فوات الأوان.
صحيًا: تجد أن كل الظروف مؤاتية لتحسين وضعك الصحي، وعليك الاستفادة قدر الإمكان من هذا الواقع.

9-مهنيًا: تصبح المسائل المادّية من الأسس والمعطيات الرئيسة هذا اليوم، ويكون النجاح حليفك القوي.
عاطفيًا: تغيير ما يحصل في حياتك العاطفية وتتخلص من بعض الضغوط التي ألقت بثقلها على علاقتك بالشريك.
صحيًا: لا تتأفف من كثرة التمارين الرياضية التي عليك القيام بها، فهي تفيدك كثيرًا.

10-مهنيًا: ينتقل كوكب مركور إلى منزلك الثاني ما يستدعي الهدوء والتروي وتخفيف النمط والبقاء مع أشخاص ترتاح إليهم وتطمئن بعيدًا عن المغامرات.
عاطفيًا: الحنان الكبير الذي يمنحك إياه الشريك، يشعرك بالراحة الكبيرة حين تكونان معًا وتتمنى للآخرين أن يكون لديهم شريك مماثل.
صحيًا: يكون هذا اليوم مناسبًا للمراجعة الطبية، أو للخضوع لعملية جراحية إذا لزم الأمر.

11-مهنيًا: بانتظارك فرص جديدة واحتفالات ودعوات للمشاركة في مؤتمرات يشارك فيها كبار رجال الأعمال والشركات العالمية.
عاطفيًا: تبحث عن المتعة واللهو والجمال والتناغم، لكن عليك الحذر ممن يحاولون تعكير أجوائك الرائعة وأوقاتك السعيدة.
صحيًا: الرياضات على أنواعها تنفعك وتساعدك على التخلص من بعض آلام الكتفين والعنق بسبب ساعات العمل الطويلة.

12-مهنيًا: تواجهك عراقيل لكن ذكاءك يكون حليفك الدائم، فتتخطاها بالصبر وبهدوء الأعصاب وتلفت الأنظار.
عاطفيًا: لا تفكّر في الطرف الآخر هذه الأيام لأنه لا يفكر فيك، اتركه ليكتشف خطأه ويعود إلى صوابه.
صحيًا: الأجواء المستجدّة في العمل لا تكون مريحة، وتسبب لك الإرهاق، انتبه.

13-مهنيًا: تحصل على فرصة ثمينة لتحسين موقعك وإبراز مواهبك وقدراتك المهنية التي تتمتع بها لكن لم يتح لك تفجيرها في السابق.
عاطفيًا: طريقة التعبير التي تعتمدها أخيرًا، تدفع الشريك إلى التقرب منك أكثر فأكثر، وستلاحظ ذلك قريبًا.
صحيًا: يمكن أن تمر بيوم من الإرهاق غير العادي، لكن لا تدع ذلك يؤثر في صحتك وعافيتك.

14-مهنيًا: ركز اهتمامك على إنجاز مهامك الموكلة إليك، ولا سيما أن زملاءك يميلون إلى التعاون معك إلى أقصى الحدود.
عاطفيًا: تؤدي عاطفتك الجياشة دورًا إيجابيًا في تعزيز علاقتك بالحبيب وتعميقها أكثر فأكثرٍ.
صحيًا: تعيش يومًا متعثرًا وحافلًا بالعلاقات المتوترة، فتكاد لا تجد السلام الذي تبحث عنه، ما يسبب لك الأرق أو الكآبة.

15-مهنيًا: إحذر مخالفة الآراء والقوانين واثارة العداوات، وتشعر بالظلم أو الإساءة، هدّئ من روعك ولا تتهوّر ولا تعرّض نفسك للمساءلة.
عاطفيًا: ابتعد عن الشكوك والأوهام تجاه الشريك، لأنّ أي خطوة ناقصة هذا اليوم تؤدي إلى ما لا تحمد عقباه.
صحيًا: يوم آخر ليس على مزاجك، فأنت عصبي وعلى أقل كلمة تفتعل مشكلة، حاول الهدوء.

16-مهنيًا: يتيح أمامك هذا اليوم فرصة كبيرة للنجاح والتقدم والازدهار، لكن لا تتأخر في إنجاز أعمالك.
عاطفيًا: ترغب في تمضية المزيد من الوقت مع الحبيب، قريبًا تعود الأمور إلى طبيعتها وأفضل مما كانت.
صحيًا: سارع إلى شراء بعض المعدات الرياضية واستعمالها كما يلزم لتحافظ على رشاقتك.

17-مهنيًا: لا تزال الحظوظ تدعم كل تطلّعاتك وتوجهّاتك، ولا بد من أن تكون قد وضعت الخطوط العريضة على الصعيد المهني.
عاطفيًا: تبحث عن حب حقيقي كما في قصص الغرام والأفلام، لكنك تصاب بخيبة ولا سيما أن الأمور المادية أصبحت اليوم الأساس في معظم العلاقات.
صحيًا: لكلّ داء دواء، ودواء البدانة أو السمنة التخفيف من الأكل وممارسة الرياضة، ماذا تنتظر؟.

18-مهنيًا: لا تعتمد دائمًا على مساعدة زملائك، يمكن أن يخذلوك عند الحاجة، لذا حاول انجاز مهامك بنفسك بشكل يرضي طموحاتك وقناعتك.
عاطفيًا: في الحب أمل وخيبة أمل، يمكن أن تعاكسك الظروف هذا اليوم ثم تعود وتبتسم لك غدًا.
صحيًا: قد تشعر بألم خفيف في أطراف أصابعك أو ببعض التنميل، وهذا سببه خلل ما في العنق.

19-مهنيًا: ما تواجهه اليوم هو مجرّد تراكمات قديمة لن تؤثر في محيطك المهني، وتكون قادرًا على تجاوزها بثقة كبيرة بالنفس.
عاطفيًا: يفترض أن تفكر في الاستقرار العاطفي جديًّا، وخصوصًا أن الشريك المناسب لذلك موجود إلى جانبك.
صحيًا: تحاش كل ما من شأنه أن يدفعك إلى تناول كميات كبيرة من الطعام، واكتف بالكمية التي يحتاج إليها جسمك.

20-مهنيًا: مفاجأة مادية صغيرة تفرحك وتدفعك قدمًا نحو تطوير أدائك في العمل بغية تحسين الإنتاج.
عاطفيًا: أنت رومانسي إلى أبعد الحدود، تجذب عاطفتك الجياشة الحبيب ويتعلق بك أكثر من السابق.
صحيًا: إسترح هذا اليوم ولا تقم بجهود إضافية، وحاول الترفيه عن نفسك قدر الإمكان.

21-مهنيًا: تكون التوظيفات والاستثمارات ناجحة ومثمرة، ويكون التعامل مع الأمور الفنية أو مع البورصة كما هو مخطط له.
عاطفيًا: عليك أن تمضي وقتًا أكثر مع الشريك ليجتاز المحنة التي يواجهها، ووجودك إلى جانبه يساعده كثيرًا ويريحه.
صحيًا: قاوم شراهتك على الأكل الدسم، وحاول الاكتفاء بالتي تكثر فيها الخضراوات.

22-مهنيًا: فرص مناسبة تنتظرك فاعرف كيف تستغلها لتجعل مشاريعك تتحقق وتسعى للمزيد منها.
عاطفيًا: كن مرنًا في علاقتك بالشريك فأنت لا تطيق فراقه أو الابتعاد عنه، وكذلك هو.
صحيًا: بعض الانزعاج في أطراف القدمين سببه كثرة الوقوف، فحاول التخفيف من ذلك.

23-مهنيًا: تتحسن العلاقة بالمقربين من الزملاء، ويبدو الاتصال سهلًا مع من كنت تخشاهم في الماضي لأنك لم تتعرف إليهم كما يجب.
عاطفيًا: تعيش يومًا مريحًا نفسيًا وجيدًا لتقريب وجهات النظر اذا كنت مختلفًا مع الحبيب، وقد تسعد بلقاء الأحبّة.
صحيًا: لا تقل سأبدأ غدًا بممارسة الرياضة، بل ابدأ منذ اليوم، خير البرّ عاجله.

24-مهنيًا: القمر المكتمل في برج الثور يتحدث عن شؤون  مالية وممتلكات لك، أو عن عملية بيع وشراء تقدم عليها اليوم.
عاطفيًا: تفاؤلك الدائم وثقتك بالحبيب يضفيان عليه الطمأنينة ويشعرانه بالاستقرار وبحبك الصادق له.
صحيًا: لا تتململ ولا تتذمر من إلحاح المقربين منك وطلبهم منك القيام بما يلزم لتخفيف وزنك، فهم يريدونك في صحة ممتازة.

25-مهنيًا: الجو واعد ومشرق وغني بالتطورات المهنية السعيدة والايجابية، وتحصل على مساعدة مالية او تشارك في ورشة عمل أو مؤتمر ما، وتحقق أمنية.
عاطفيًا: البرودة بينك وبين الشريك تسبب بعض الفتور في العلاقة، إنما ليوم فقط، فلا تقلق.  
صحيًا: تحقق من أنك تتقيد بتعليمات الطبيب المتعلقة بتمارين الظهر، للتخلص من الآلام المزعجة والموجعة بعض الشيء.

26-مهنيًا: تتمتع بنشاط وحيوية ولديك المقدرة لإنجاز الكثير من المهام الشاقة الملقاة على عاتقك وتنجح.
عاطفيًا: تلتقي شخصًا يثير إعجابك إلى أقصى حد، لكنك تبقي الأمر سرًا ريثما تتعرّف إليه أكثر وتتعمق العلاقة.
صحيًا: إثارة عصبيتك هذا اليوم قد تسبب لك انزعاجًا كبيرًا، تخلص منه بالمشي مع أحد أفراد العائلة.

27-مهنيًا: حافظ على صبرك وهدوئك، ولا تترك انفعالاتك تتّخذ القرار عنك، تتأرجح بين الحماسة الشديدة والتردّد والشكوك.
عاطفيًا: التعابير التي يستخدمها الشريك تثير الشكوك، وهذا يترك مجالًا أكبر للشك حول حقيقة نياته تجاهك.
صحيًا: تكون صحتك عرضة لانتكاسة مفاجئة، لكنها عابرة تستعيد بعدها عافيتك ونشاطك.

28-مهنيًا: تساهم حيويتك الدائمة في إتمام مهامك على أفضل وجه وفي الوقت المناسب، ما يثير إعجاب رب العمل.
عاطفيًا: إذا كنت تعاني قلقًا دائمًا، صارح الحبيب، فمن لك غيره في مثل هذه الحالة لكي يقف إلى جانبك ويساعدك.
صحيًا: تجنّب المواجهات والنقاشات الحادّة ولا تبعثر طاقتك، المطلوب الهدوء يا عزيزي.

29-مهنيًا: تقوم برحلة مهنية مهمة ومفيدة وتشعر بالتحرّر، بانتظارك تأخير أو خيبة، ولن تسمع جوابًا حاسمًا.
عاطفيًا: إذا كان أحدهم يحاول تشويه صورتك، فإن مسعاه لن ينجح بسبب الوعي الذي يتمتع به الشريك.
صحيًا: أهم قرار يتعلق بصحتك تتخذه اليوم، والكل سيفرح وسيهنئك به.

30-مهنيًا: حاول ان تقرّب المسافات بينك وبين المسؤولين عنك في العمل، فهم ضمان أكيد لتقدمك مستقبليًا.
عاطفيًا: النصائح التي يسديها لك الشريك صادقة، وهي تصبّ في مصلحتك لتمرير يوم غير مستقر.
صحيًا: تشعر بعدم الاستقرار والقلق، لكنك تتخلص منهما بطريقتك الخاصة.

31-مهنيًا: توقّع عقدًا أو تفسخ عقدًا كل شيء محتمل، فكّر جيدًا وشغّل عقلك، وإياك إثارة الأحقاد الدفينة والعناد الفارغ.
عاطفيًا: الفكرة التي تكوّنت عند الشريك، قد تدفعه إلى القيام بخطوات غير مدروسة، فسارع إلى توضيح الأمور.
صحيًا: لا تتردد في الالتحاق بأحد الأندية للبدء بالتمارين الخاصة للتخلص من الوزن الزائد.

]]>
Fri, 05 Oct 2018 13:00:47 GMT https://www.almaghribtoday.net/708/130047-%D8%B1%D9%83%D9%91%D8%B2-%D8%AC%D9%8A%D8%AF%D9%8B%D8%A7-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%AE%D8%B7%D9%88%D8%A7%D8%AA%D9%83-%D9%83%D9%8A-%D8%AA%D9%82%D8%AF%D9%91%D9%85-%D8%B9%D9%85%D9%84%D9%8B%D8%A7-%D9%85%D8%AB%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%8B%D8%A7