المغرب اليوم - سيارة إكس تريل بتصميم جديد وخيار سبعة مقاعد

"سيارة إكس تريل" بتصميم جديد وخيار سبعة مقاعد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

فرانكفورت - المغرب اليوم

بينما كانت معظم شركات القطاع الاقتصادي تعاني من تخمة الأسواق الأوروبية وتراجع الطلب فيها، استطاعت شركة «نيسان» أن تجدف عكس التيار، وتتوصل إلى جذب قطاع جديد من المشترين إلى سيارتها المعروفة من نوع كروس أوفر: «قشقاي». فكرة «نيسان» كانت الابتعاد عن سوق الهاتشباك التقليدية وتقديم بديل جذاب للمستهلك يحاكي سيارات الدفع الرباعي الرياضية ولكن في حجم مدمج. وعندما نجحت الفكرة تبعتها «نيسان» بكروس أوفر أخرى أصغر حجما هي «جيوك»، وهي سيارة تواصل مسيرة نجاح هذا القطاع من السيارات على الرغم من شكلها غير المعتاد بين شقيقاتها. وفي معرض فرانكفورت هذا العام أملت «نيسان» بنقل نجاحات الكروس أوفر إلى فئة أكبر حجما هي فئة «إكس تريل» الرباعية الرياضية متوسطة الحجم، التي تنافس في هذا القطاع سيارتي «تويوتا»: «راف 4» و«هوندا»: «سي آر في». كشف رئيس شركة «نيسان» كارلوس غصن في فرانكفورت عن أحدث طراز من «إكس تريل» التي تخرج هذه المرة بجسم انسيابي ناعم الزوايا، وبكثير من التقنيات الحديثة. وكانت «إكس تريل» قد طرحت في الأسواق من قبل بجسم مربع الشكل يفتقر إلى الانسيابية، وكان أصحابها يستخدمونها لجر «الكرافانات». أما في صيغتها الجديدة، فقد أصبحت أكثر شبها بالسيارات من الشاحنات، كما أن الشركة تتيح للراغبين في اقتنائها خيار الدفع الرباعي والدفع الأمامي، خلافا لسيارات الجيل السابق التي كانت تسير كلها بواسطة الدفع الرباعي. كذلك سوف توفر «إكس تريل» الجديدة خيارا لسبعة مقاعد تلبية للطلب المتزايد على هذه الفئة من السيارات. وكانت الشركة قد سعت إلى تلبية خيار السبعة مقاعد في طراز «قشقاي +2» ولكنها قررت وقف إنتاجها بعد طرح «إكس تريل» الجديدة في الأسواق في مطلع العام المقبل. ولم تعلن «نيسان» بعد عن أنواع المحركات التي سوف تستخدمها «إكس تريل» الجديدة، وإن كان من المرجح أن تكون محركات تعمل بالديزل، إضافة إلى محرك بترولي بشاحن «توربو» سعته 1.6 لتر، لمن لا يقطع الكثير من الأميال بسيارته. وقال غصن لدى تقديمه «إكس تريل» في معرض فرانكفورت إنها ستزود بكثير من التكنولوجيا المساعدة للسائق، وبينها فكرة «درع الأمان»، الذي يمثل منظومة تقنية من نظم المساعدة والتحذير للسائق، تشمل نظام التحذير من مغادرة حارة السير ونظام كاميرات وأدوات استشعار لمراقبة محيط السيارة. وأوضح غصن أن «إكس تريل» الجديدة ستكون بمتانة وجودة جيلها السابق، ولكنها تأتي في جسم «كروس أوفر» جذاب وبتصميم انسيابي يزيد من كفاءة التشغيل وهدوء الانطلاق. وتتوفر للسيارة أدوات تسلية واتصال بالهواتف الجوالة، بالإضافة إلى نظام ملاحة فعال على شاشة مساحتها سبع بوصات تتيح خاصية الاتصال بالإنترنت وبشبكة «غوغل». ويستفيد السائق أيضا من نظام معلومات يعرض جميع وظائف السيارة برسوم بيانية. وسوف تبني «إكس تريل» في سبعة مواقع حول العالم برسم كثير من الأسواق. وسوف تطلق «إكس تريل» في أسواق الشرق الأوسط خلال الربع الأول من عام 2014. ومن المتوقع أن تساهم السيارة الجديدة في تعزيز مبيعات «نيسان» كما فعلت سابقتها. وتنفذ نيسان حاليا خطة خمسية للنمو، يطلق عليها غصن اسم «نيسان باور 88»، بدأت عام 2011 وتستمر لغاية عام 2016. ويتميز تصميم «إكس تريل» الجديد بإضاءة نهارية «دايودية» وعجلات رياضية بقطر 19 بوصة. ويمكن الاختيار بين تجهيز جلدي أو قماشي فاخر للمقاعد. وتضم السيارة لمسات أخرى جديدة مثل زاوية فتح الأبواب الخلفية التي تصل إلى 80 درجة لتسهيل تركيب مقاعد الأطفال في المقاعد الخلفية. وتوفر السيارة مساحات إضافية لأرجل الجالسين في الصفوف الخلفية، وذلك بتغيير تصميم المقاعد الأمامية لكي تشغل حيزا أقل. ويمكن طي الصف الثالث من مقاعدها بمستوى الأرضية. وهناك تقسيم أفقي لتخزين الأمتعة الشخصية خلف مقاعد السيارة بحيث يمكن تخزين أوزان تصل إلى 10 كيلوغرامات في المستوى الأعلى و75 كيلوغراما في المستوى الأسفل. ويساهم هذه التوزيع في تسهيل إخراج الأمتعة من الحقيبة الخلفية. وفي السيارات التي تعمل بالدفع الرباعي يمكن للسائق الاختيار بسهولة بين الدفع الرباعي الدائم أو الدفع على العجلتين الأماميتين فقط أو الخيار الأوتوماتيكي، وفق ظروف القيادة، وذلك بواسطة عجلة اختيار في متناول يده. وتتمتع السيارة بخاصية التحكم في هبوط المنحدرات وعدم التقهقر أثناء السير على المرتفعات. غصن للإعلام الدولي: «إكس تريل» الجديدة تقلل معدل استهلاك الوقود بنسبة 20في المائة  رغم أن «نيسان» لم تكشف في فرانكفورت عن نوعية المحركات التي ستستخدمها في سيارات «إكس تريل» الجديدة، فإن كارلوس غصن، رئيس الشركة لمّح إلى أن الجيل الجديد سوف يوفر من استهلاك الوقود بنسبة 20 في المائة بالمقارنة مع الجيل السابق للسيارة. وأضاف أن التركيز في التصميم الجديد سيكون على توفير السعة الداخلية والجوانب العملية لكي تناسب السيارة العائلات. وذكر غصن أن «نيسان» باعت من سيارات «إكس تريل»، منذ بداية إنتاجها في عام 2000، نحو 2.3 مليون سيارة. وهي تباع في 190 بلدا في العالم، وأثبتت وجودها في تحمّل الخدمة الشاقة باعتمادية متناهية. وفي الجيل الجديد، ركّز غصن على نوعية التجهيزات الداخلية للسيارة، وعلى صمت التشغيل وفخامة المقصورة. وأشار إلى أن تصميم المقاعد كان بالتعاون مع وكالة «ناسا» الأميركية من أجل توفير جلسة مريحة للغاية. وعن خطط الشركة المستقبلية قال غصن إن «نيسان» مقبلة على تنفيذ أكبر خطة طموحة في تاريخها، البالغ 80 عاما، وذلك بالكشف عن منتج جديد كل ستة أسابيع لمدة ست سنوات متتالية، وذلك ما بين إنتاج «نيسان» نفسها وتوأمها الفرنسي شركة «رينو». ويشمل البرنامج تجديد كل نماذج السيارات التي تنتجها الشركة، والتي كان آخرها الكشف عن «إكس تريل».

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - سيارة إكس تريل بتصميم جديد وخيار سبعة مقاعد المغرب اليوم - سيارة إكس تريل بتصميم جديد وخيار سبعة مقاعد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - سيارة إكس تريل بتصميم جديد وخيار سبعة مقاعد المغرب اليوم - سيارة إكس تريل بتصميم جديد وخيار سبعة مقاعد



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو البنفسجي الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان سهرة طويل في حفلة تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين رياضيتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
المغرب اليوم - دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib