المغرب اليوم  - سبعينية تنافس الشباب في التمارين الرياضية وحمل الأثقال

تتمتع بجسد مذهل تُحسد عليه من قبل جميع الفتيات

سبعينية تنافس الشباب في التمارين الرياضية وحمل الأثقال

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - سبعينية تنافس الشباب في التمارين الرياضية وحمل الأثقال

السبعينية المذهلة بيغي هيلبرت
نيويورك - مادلين سعادة

استطاعت السبعينية المذهلة، بيغي هيلبرت "70 عامًا" من بونتي فيدرا بيتش، فلوريدا، على أن تنقص من عمرها عدة عقود بفضل حمل الأثقال، إذ تعمل كمدرب شخصي للتمارين الرياضية، وجسمها هو خير إثبات على ذلك، وكانت هيلبرت تستمع بالجري في العشرينات والثلاثينات من عمرها، ولكنها بدأت في حمل الأثقال في الخمسينات من عمرها إذ وجدت أنها مستعدة لذلك.

وأوضحت هيلبرت أنّه "من المهم أن تبقى بصحة جيدة حتى تتمكن من البقاء مستقلا وسعيدًا مع تقدمك في العمر، أنا مثلا لا أبدو كسني الحقيقي أبدا، عندما أخبر للشباب وكذلك كبار السن عن عمري فإن عيونهم تبقى مفتوحة على مصراعيها من الذهول، مما يجعلني أشعر أنني على قمة العالم"، عندما تم تشخيص زوجها بالمرض المعروف باسم مرض العصبون الحركي، قرّر الزوجان أن يعيشا الحياة لمنتهاها، وعلى الرغم من خسارته منذ 3 سنوات، استمر بيغي في العيش بالحياة على أكمل وجه.
 المغرب اليوم  - سبعينية تنافس الشباب في التمارين الرياضية وحمل الأثقال

وأشارت هيلبرت، إلى أنّها "أود البقاء صغيرة لأنني أشعر بأنني صغيرة في عقلي، وأتابع شغفي بالموسيقى، والأخبار، والرياضة. معظم أصدقائي بين 15 و 20 عاما أصغر مني. كل شيء في العقل"، وتعلم هيلبرت القيمة المطلقة ونحت الجسم في صالة رياضية كل أسبوع، وتقابل مدربها الشخصي مرتين في الأسبوع، وتمشي كل يوم، حميتها تتألف من 6 وجبات صغيرة في اليوم، من بينهما اثنتان من البروتين، مبيّنة أنّ "معظم حياتي كنت رياضية ولكن الآن أود أن أقول أنا لائقة جسديًا، كنت عداءة حتى سن 32، وأنا سعيدة لأنني توقفت عن ذلك لأنني لم أكن لأفعل ما أفعله اليوم، ثم بدأت حضور دروس الأيروبيك وواظبت عليها، ثم بدأت العمل مع مدربي الشخصي في مجموعات من أربعة والأوزان أصبحت أفضل صديق لي، لقد صنعت مثل هذا التغيير الكبير في جسدي، في عام 2001 بدأت اشترك في مسابقات كمال الأجسام، ولدهشتي تصدّرت أغلبيتهم خاصة في بيتسبرغ في عام 2003".

وتوفي زوج هيلبرت، توم، بشكل مأساوي من مرض "ALS" قبل 3 سنوات مما دفع بيغي لجمع 21 ألف دولار من أجل المناحي الخيرية، وقالت بيغي إنّه "عندما تم تشخيص زوجي بالمرض قررنا اننا سوف نستمر في أن نكون سعيدين في كل يوم ونعيش حياتنا كالمعتاد خلال مرورنا بتلك المحنة التي استمرت ما يزيد قليلا عن عام بعد تشخيصه، لذلك عملت بلا هوادة طوال العام في محاولة للحصول على تبرعات لعلاج المرض".

وتتدرب بيغي مع ابنة أختها، جنيفر كينغ، المعروفة أيضا باسم نجمة انستغرام الصاعدة جين، مضيفة أنّها "كانت أول ذكرياتي عنها عندما كانت في منتصف العشرينات، وعلى مر السنين تقدمت في العمر، وكلنها بقيت على حالها، بل أصبح جسدها أكثر روعة، إنها يمكنها دائما ارتداء ملابس لطيفة وتبدو جذابة، لقد قررت أنني أريد أن أكون مثلها، وذلك عندما أصبحت أكثر إدراكا بالتغذية والتمارين الرياضية، وعلى مر السنين، بقينا وثيقتين وأنا أحب أن ممارسة الرياضة معها، أنا أحب فيها أنها لن تتخلى أبدًا عن كونها صحية وشابة في كل عصر وتلهمني أن أفعل الشيء نفسه".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - سبعينية تنافس الشباب في التمارين الرياضية وحمل الأثقال  المغرب اليوم  - سبعينية تنافس الشباب في التمارين الرياضية وحمل الأثقال



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - سبعينية تنافس الشباب في التمارين الرياضية وحمل الأثقال  المغرب اليوم  - سبعينية تنافس الشباب في التمارين الرياضية وحمل الأثقال



خلال مشاركتها في عرض مجموعة "بوتيغا فينيتا"

كيندال جينر تبدو مثيرة في ملابس السباحة ثلاثية الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
وضعت كيندال جينر المسائل العائلية إلى جنب، بعد تصدر خبر حمل شقيقتها الصغرى كايلي جينر مواقع الإنترنت. ووولت اهتمامها إلى منصة الأزياء لعرض أحدث مجموعة للماركة الإيطالية للسلع الجلدية "بوتيغا فينيتا" لربيع وصيف 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو، السبت.  وخطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في ملابس السباحة ثلاثية الألوان التي ارتدت عليها سترة برونزية طويلة. وكانت ملابس السباحة مكونة من اللون الأخضر، الأبيض والأسود ومحاطة بحزام رفيع من الجلد الأسود على الخصر، والتي كشفت عن ساقيي جينر الطويلتين. وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الأرجوانية ذات كع،  لتضيف مزيدا من السنتيمترات لطولها، بينما كانت تمسك في يدها حقيبة رمادية أنيقة كإكسسوار رئيسي. وفي حين ظهرت عارضة الأزياء جيجي حديد (22 عاما) مرتدية فستانا رماديا، مزين بخيوط معدنية عاري الصدر، وأضافت له قلادة كبيرة على شكل فراشة. وأكملت النجمة الشهيرة إطلالتها بحقيبة

GMT 02:03 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول
 المغرب اليوم  - طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول
 المغرب اليوم  - تصاميم فنية غريبة تمثل صرخات غير مُتبعة في الموضة

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس

GMT 04:29 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

تصاميم مفعمة بالحيوية من "بربري" في لندن
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib