المغرب اليوم  - البنك الدولى يؤكد إستعداده لمساندة تونس بعد إقرار الدستور الجديد
الأجهزة الأمنية تمنع النائبة نجاة أبو بكر من مغادرة الضفة المحتلة نحو الأردن وتبلغها بمنعها من السفر الناطق باسم الرئاسة التركية يؤكد أن إيران تحاول اكتساب نفوذ في سورية والعراق الوفد الحكومي السوري برئاسة بشار الجعفري يصل إلى جنيف للمشاركة في المفاوضات المبعوث الأميركي إلى سورية يعقد اجتماعًا مغلقًا مع وفد المعارضة إلى جنيف الأن متحدث باسم الشرطة الألمانية يؤكد عدم وجود إصابات داخل المدرسة المتحدث باسم الرئاسة التركية يعلن السيطرة على الباب في شمال سورية أمر ضروري لاستئصال داعش من الرقة كالن يصرح "لا نريد التصعيد مع إيران وعليها أن تقدر مواقفنا وجهودنا في محاربة الإرهاب" كالن يقول "تواصلنا مع الجانب الاسرائيلي وطالبناهم بالتراجع عن قرار منع الأذان الذي يتم مناقشته في الكنيست" لافروف يؤكد ننتظر أي اقتراحات أميركية بشأن التعاون في سورية الشرطة الألمانية تدفع بقواتها إلى مدرسة قرب دورتموند بعد تقارير عن وجود مسلح
أخر الأخبار

البنك الدولى يؤكد إستعداده لمساندة تونس بعد إقرار الدستور الجديد

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - البنك الدولى يؤكد إستعداده لمساندة تونس بعد إقرار الدستور الجديد

تونس ـ واس

أكد البنك الدولى استعداده لمساندة تونس خلال الأشهر والسنوات المقبلة وحتى انتهاء آخر مرحلة من العملية الانتقالية التى تمر بها البلاد. وأصدر رئيس مجموعة البنك الدولى جيم يونج كيم، بيانا، بمناسبة إعلان الدستور التونسى الجديد، جاء فيه "نهنئ الشعب التونسى على الخطوة التى خطتها بلاده بموافقة المجلس الوطنى التأسيسى على الدستور الجديد، وتصديق رئيس الجمهورية المنصف المرزوقى عليه، إن إصرار القيادات السياسية المختلفة ومنظمات المجتمع المدنى على اختيار طريق الحوار والتسوية يعد مصدر إلهام لجميع دول العالم". وأنهى المجلس التأسيسى التونسى، الخميس الماضى، عملية المصادقة على الدستور "فصلا فصلا"، قبل أن يصادق يوم الأحد الماضى على النسخة الكاملة بأغلبية ساحقة، ووافق المجلس التأسيسى على منح الثقة لحكومة مهدى جمعة بأغلبية 249 صوتا مقابل 20 وتحفظ 24 عضوا، وأدت الحكومة اليمين الدستورية اليوم الأربعاء. وذكر البنك الدولى فى بيانه أن "الدستور الجديد، الذى يستند على مبادئ احترام حقوق الإنسان والمساواة والمساءلة، سيكون أساسا يبنى عليه القانون التونسى، وللاستمرار فى العملية الإصلاحية التى ستضمن أن التنمية فى تونس تشمل الجميع، ويملك المساءلة عنها جميع التونسيين، الدستور هو الخطوة الأولى التى ترسى أساس تقدم تونس نحو مجتمع أكثر مساواة وعدالة". كان البنك الدولى قد توقع أن تسجل تونس نمو اقتصاديا بنسبة 3% فى عام 2014 و2.6% فى عام 2013، و4.1% فى عام 2015. وبحسب البيان، دعا البنك السلطات التونسية لإجراء إصلاحات لإزالة الحواجز الهيكلية التى تعيق تطور الاستثمار الخاص، بهدف رفع مسار النمو وتشجيع خلق فرص العمل. كانت وكالة فيتش العالمية لخدمات التصنيف الائتمانى قد ذكرت يوم الاثنين الماضى أن اعتماد الدستور التونسى الجديد "خطوة هامة فى الحد من حالة عدم اليقين السياسى فى البلاد، ولكن تخفيف حدة التوترات السياسية والاجتماعية سيكون عملية طويلة وصعبة".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - البنك الدولى يؤكد إستعداده لمساندة تونس بعد إقرار الدستور الجديد  المغرب اليوم  - البنك الدولى يؤكد إستعداده لمساندة تونس بعد إقرار الدستور الجديد



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017
 المغرب اليوم  - ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 06:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers"يعتبر من أشهر فنادق فلوريدا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يعيّن ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib