المغرب اليوم - البحث عن النفط والرمال في مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية

"البحث عن النفط والرمال" في مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

القاهرة - وكالات

يشارك الفيلم الوثائقى البحث عن النفط والرمال In Search of Oil and Sand فى مهرجان الإسماعيلية الدولى للأفلام التسجيلية والقصيرة بدورته الـ 16 التى ستبدأ فى الرابع من يونيو المقبل، حيث ينافس البحث عن النفط والرمال ضمن مسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة التى تضم 10 أفلام من دول مختلفة، ويُعد هذا هو عرضه الأول فى مصر بعد جولات عديدة بالمهرجانات الدولية. وقبلها بأيام تم عرض الفيلم فى مهرجان السينما العربية فى أمستردام، العاصمة الهولندية، حيث بدأت عروض المهرجان فى 26 مايو وتستمر حتى 5 يونيو المقبل. الفيلم يقدم شخصية المؤرخ محمود ثابت الذى ورث عن عائلته قصراً يرجع تاريخه إلى الفترة الملكية، ويقوم ثابت فى الفيلم بتتبع قصة صناعة فيلم Oil and Sand، وهو فيلم قام والداه بتصويره قبل أسابيع معدودة من خلع العائلة الملكية المصرية فى انقلاب 1952، وتأتى أهمية موضوعه من مشاركة بعض أعضاء العائلة الملكية وحاشيتها بالتمثيل فيه، ويقوم ثابت بتجميع النسخة الأخيرة الناجية من الفيلم ويعيد بناء القصة خلف الفيلم والمشاركين فى صنعه والظروف السياسية التى أحاطت به. فيلم البحث عن النفط والرمال من إنتاج شركة أفلام ميدل ويست Middle West Films، وقد قام بإخراجه وائل عمر بالمشاركة مع فيليب إل ديب، وقد فازا فى أكتوبر - تشرين الأول 2012 بجائزة أفضل مخرج من العالم العربى فى مسابقة الأفلام الوثائقية بالدورة السادسة من مهرجان أبوظبى السينمائى. وخلال شهر مارس، شارك فيلم البحث عن النفط والرمال فى مهرجان السينما الأفريقية بالسويد، ومهرجان توين سيتيز للفيلم العربى بولاية مينيسوتا الأميركية، بالإضافة إلى مهرجان تطوان لسينما بلدان البحر الأبيض المتوسط بالمغرب، وفى أبريل الماضى شارك الفيلم فى مهرجان أيام الفيلم العربى فى النرويج.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - البحث عن النفط والرمال في مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية المغرب اليوم - البحث عن النفط والرمال في مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - البحث عن النفط والرمال في مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية المغرب اليوم - البحث عن النفط والرمال في مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib