المغرب اليوم - ندوة في أصيلة الإعلام الخليجي تجاوز نقل الحدث إلى التأثير فيه

ندوة في أصيلة: الإعلام الخليجي تجاوز نقل الحدث إلى التأثير فيه

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ندوة في أصيلة: الإعلام الخليجي تجاوز نقل الحدث إلى التأثير فيه

الرباط - وكالات

أكد سياسيون وإعلاميون بمدينة أصيلة، مساء الأربعاء، 3 يوليوز، أن الاعلام في بلدان مجلس التعاون الخليجي لدول الخليج العربي، تجاوز في السنوات الثلاث الاخيرة دوره كناقل للحدث الى فاعل مؤثر في الاحداث وصانع للرأي العام في الوطن العربي.واعتبروا خلال الجلستين الافتتاحية والأولى لندوة " المشهد الإعلامي الخليجي" المختتمة لفعاليات جامعة المعتمد بن عباد الصيفية، المنظمة ضمن موسم أصيلة الثقافي 35، أن دول الخليج تأتي في مقدمة البلدان العربية على مستوى الدخول الى مواقع التواصل الاجتماعي عبر الانترنت واستعمالاته من اجل تداول المعلومة وتصريف المشاعر والمواقف التي كانت تحجبها هيمنة الحكومات على قطاع الاعلام الخليجي. وذكر محمد بن عيسى، أمين عام مؤسسة منتدى أصيلة، أن الندوة التي يحضرها عدد من صناع القرار الاعلامي العرب وفاعلون في المشهد الاعلامي الخليجي والدولي وخبراء في صناعة الرأي العام وانتاج الخبر بينهم كويتيون تستهدف تقييم التغيرات الكبيرة التي يشهدها الاعلام الخليجي الذي أصبح ذا تأثير واضح وأثر قوي في الوجبة اليومية لاستهلاك الخبر. وأكد أن ثقافة العصر هي ثقافة تواصلية بامتياز يعززها الاعلام ممثلا أسمى للسلطة الرابعة بمختلف آلياته وتعبيراته. مشدداعلى أن هذه الثقافة وتطورات المنطقة في ظل "رجة التغيير" حتمت على الاعلام في دول مجلس التعاون الخليجي اعادة النظر في استراتيجياته وتغيير أولوياته وأدوات عمله ليصير اقوى وذلك بناء على "معايير الجودة والنجاعة والتنافسية". من جهته، حذر مصطفى الخلفي، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، من خطر انخراط وسائل الإعلام العربية في مسار إنتاج وعي زائف مفصول عن الواقع في خضم التطورات الحاسمة للراهن العربي. وأبرز الخلفي، أن الحراك كشف أن المنطقة العربية تعيش حالة تغير عميقة، ووظيفة الإعلام هامة في هذا الصدد بالنظر الى مكانته كفاعل في إنتاج وتوجيه التفاعل الجماهيري مع التحولات. وقال إن انحدار وسائل الإعلام إلى مستوى ترويج "الوعي الزائف" يشكل خطرا داهما بالنسبة للمجتمعات والنخب على السواء، مؤكدا أن تأمين تطور إيجابي للعالم العربي على مختلف المستويات رهين بإعلام سليم يقدم منتوجا تنافسيا ذا جودة. ومن جانبها، أوضحت وزيرة الإعلام البحرينية، سميرة رجب، لا يوجد تنسيق واضح في السياسة الإعلامية على مستوى بلدان الخليج". وأضافت رجب خلال كلمتها، ان مجلس التعاون بدأ يفكر كيف يكتل إعلام أعضائه ويوحد سياستهم الإعلامية ضمن مفهوم التكامل الخليجي الذي طرحه العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز. وتجدر الإشارة، إلى أن الندوة المبرمجة على مدى يومين، تهدف إلى القيام بتوصيف وتحليل موضوعي لكيفية تعاطي الاعلام الخليجي في أوطانه، أو بعيدا عنها، مع المتغيرات والتطورات الحاصلة، وكذا سبل التوفيق بين انتظارات الرأي العام والوقوف على مسافة متوازية من طرفي معادلة الحرية والمسؤولية الوطنية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ندوة في أصيلة الإعلام الخليجي تجاوز نقل الحدث إلى التأثير فيه المغرب اليوم - ندوة في أصيلة الإعلام الخليجي تجاوز نقل الحدث إلى التأثير فيه



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ندوة في أصيلة الإعلام الخليجي تجاوز نقل الحدث إلى التأثير فيه المغرب اليوم - ندوة في أصيلة الإعلام الخليجي تجاوز نقل الحدث إلى التأثير فيه



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 03:54 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره "مجنونًا"
المغرب اليوم - حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره

GMT 03:29 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا
المغرب اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا

GMT 00:21 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تبحث عن الجديد في "سري للغاية" وسعيدة بـ"الطوفان"

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib