المغرب اليوم  - خبير آثار يطالب بإدراج مسرح طنطا ضمن الآثار الإسلامية

خبير آثار يطالب بإدراج مسرح طنطا ضمن الآثار الإسلامية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - خبير آثار يطالب بإدراج مسرح طنطا ضمن الآثار الإسلامية

القاهرة - أ ش أ

طالب الخبير الأثري الدكتور عبد الرحيم ريحان بإدراج مسرح طنطا في عداد الآثار الإسلامية على غرار مسرح سيد درويش بالإسكندرية الذي سُجل أثرًا إسلاميًا بالقرار رقم 449 لسنة 1990 والذي بني ما بين عامي 1918 – 1921 ورغم عدم مرور مائة عام على بنائه تم تسجيله أثرًا عام 90 لقيمته المعمارية والفنية والتاريخية. وأكد ريحان –في تصريح له الأربعاء- أن مسرح طنطا الذي يقع بميدان الجمهورية قيمة معمارية هامة حيث يعد من أهم ثلاثة مسارح تاريخية بنيت على طراز الأوبرا الإيطالية وكنموذج مصغر للدار المصرية، وقد افتتحه رئيس وزراء مصر مصطفى باشا النحاس عام 1936 . وقال إن مسرح طنطا يعد تُحفة معمارية رائعة مكون من ثلاثة طوابق بنظام "البناوير" تطل على فتحة المسرح بما لا يعيق مجال الرؤية، مضيفًا أن "خشبة المسرح" تم تركيبها بتقسيمات أفقية ورأسية راعت فراغ التمثيل ومناطق الوسط واليمين واليسار وأعلى المسرح ومنطقتى الكواليس وتوزيعاتها وحد الستارة الرئيسية طبقا للقواعد الفنية للمسرح وجزء خاص بالأوركسترا وصالة المسرح مساحتها 700متر مربع . وأشار ريحان إالى أن مسرح طنطا شهد روائع يوسف وهبي وغنت عليه سيدة الغناء العربي أم كلثوم وخطب به الرئيس جمال عبد الناصر وجُسدت على خشبته روائع زكى طليمات وأمينة رزق وسميحة أيوب وبعد فترة كبيرة من إهمال المسرح قررت وزارة الثقافة تخصيص 16 مليون جنيه لترميمه . وأكد أن تسجيل المسرح أثرًا في عداد آثار مصر العظيمة سيحمي المسرح من أي تعدٍ أو إهمال مستقبلاً ويحفظ كنوزه المعمارية والفنية ويحفظه للأجيال القادمة كجزء عزيز من ذاكرة مصر الوطنية وسيسهم في تنشيط السياحة الثقافية بالمدينة ووضعها على خريطة السياحة الثقافية بمصر لاحتوائها على العديد من الآثار ومنها الجامع والسبيل الأحمدي وجامع عز الرجال وسبيل علي بك وقصر الأميرة فريال علاوة على متحف طنطا العامر بالآثار المصرية القديمة والرومانية والمسيحية والإسلامية بالإضافة إلى المعالم المعمارية التاريخية الشهيرة كمسجد الشيخ أحمد البدوي وكنيسة الأقباط الكبرى وحديقة الأندلس. ولفت إلى أن طنطا حظيت بالعديد من رجال السياسة والعلم والفكر والفن شكلوا ذاكرتها الوطنية في تاريخ مصر الحديث المعاصر ومن الزعماء سعد زغلول ومصطفى كامل ومحمد فريد ومصطفى النحاس والعلماء مصطفى السيد ومصطفى محمود والأدباء مصطفى صادق الرافعى والفنانون والمطربون هدى سلطان وأمينة رزق وعبد الحليم حافظ ومحمد فوزى وغيرهم .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - خبير آثار يطالب بإدراج مسرح طنطا ضمن الآثار الإسلامية  المغرب اليوم  - خبير آثار يطالب بإدراج مسرح طنطا ضمن الآثار الإسلامية



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - خبير آثار يطالب بإدراج مسرح طنطا ضمن الآثار الإسلامية  المغرب اليوم  - خبير آثار يطالب بإدراج مسرح طنطا ضمن الآثار الإسلامية



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib