المغرب اليوم - علماء دين إسلاميون يحذرون من إضطرابات بسبب حظر ترجمة للقران

علماء دين إسلاميون يحذرون من إضطرابات بسبب حظر ترجمة للقران

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - علماء دين إسلاميون يحذرون من إضطرابات بسبب حظر ترجمة للقران

موسكو - المغرب اليوم

حذر كبار علماء الدين الاسلامي في روسيا زعماء البلاد الجمعة من احتمال اندلاع اضطرابات في المجتمعات الاسلامية في روسيا ومناطق اخرى اذا لم يتم الغاء قرار قضائي بحظر ترجمة تفسيرية للقران الكريم. وقضت محكمة يوم الثلاثاء في مدينة نوفوروسيسك بجنوب روسيا بحظر النص المترجم الذي يقرأه المسلمون على نطاق واسع بموجب قانون روسي مناهض للتطرف تقول جماعات حقوقية ان السلطات المحلية اساءت استغلاله انطلاقا من التحيز ضد جماعات لا تحظى بموافقة الكنيسة الارثوذكسية الروسية. وقالت جماعات حقوقية ان هذا القرار الذي سيسري في كل انحاء روسيا اذا لم يتم الغاؤه في الاستئناف يكاد يعادل حظر القران. وابدى مجلس مفتي روسيا قلقه في رسالة مفتوحة يوم الجمعة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي دعا مرارا للوحدة بين الديانات الكبرى وحذر من ان التوتر العرقي يمكن ان يمزق روسيا. وقال روشان عباسوف نائب رئيس المجلس الذي له علاقات وثيقة بالكرملين لرويترزان "مسلمي روسيا يشعرون بسخط كبير على مثل هذا القرار المشين ." وحذر عباسوف من انه في حالة تطبيق هذا الحكم "ستقع اضطرابات..ليس في روسيا فحسب وانما في كل انحاء العالم واننا نتكلم عن تدمير القران." وشبه المجلس الموقف في رسالة لبوتين بالعنف الذي وقع في الشرق الاوسط وافغانستان بسبب تصرفات القس الامريكي تيري جونز الذي هدد بحرق القران في 11 سبتمبر ايلول عام 2010 . وقال"من الضروي مناقشة كيف تم استقبال تدمير الكتب ولاسيما الكتب المقدسة في روسيا في الماضي . "اننا نتذكر كيف اثار حرق مجرد بضع نسخ من القران الكريم من قبل قس امريكي مجنون احتجاجا قويا ليس فقط من جانب مسلمي روسيا ولكن من مجتمعنا بأكمله تضامنا مع الغضب العاصف والمستمر لمسلمي العالم وكل الاشخاص ذوي النية الطيبة." وقال محام يمثل معد الترجمة المير كولييف عالم اللاهوت الاذربيجاني انه سيطعن في الحكم الذي يدعو الى حظر النص المترجم و"تدمير" نسخه. وقال المحامي مراد موساييف الذي يوجد امامه شهرا للطعن في الحكم لرويترز "انها حماقة محضة. بعض المدعين المحليين بعثوا بهذه المادة لمحكمة محلية وقرروا معا حظر كتاب مقدس. "فمن ناحية توجد حرية عقيدة في روسيا ومن ناحية اخرى فانهم يحظرون نصوصا دينية اساسية." ويقول خبراء ان ترجمة كولييف التي يزيد عمرها على عشر سنوات عمل اكاديمي يحظى باحترام وهي احدى اربع ترجمات للقران للغة الروسية. وقال احمد يارليكابوف وهو خبير في الاسلام في اكاديمية العلوم الروسية "هذه خطوة بعيدة عن حظر القران. "هذه ترجمة ذات نوعية جيدة جدا. وحظر ترجمة كولييف عمل غير مهني تماما فانت يمكنك حظر الكتاب المقدس بنفس السهولة لانه يتضمن فقرات تتحدث عن اراقة الدماء." ويؤيد بوتين الكنيسة الارثوذكسية الروسية بوصفها بوصلة معنوية ولكنه يدعو ايضا لهوية روسية متعددة الثقافات وشدد على ضرورة تجنب نشوب صراع ديني في بلد تقدر فيه نسبة الاقلية المسلمة بنحو 15 في المئة من عدد السكان. وتحارب الحكومة تمردا اسلاميا مستمرا في شمال القوقاز تفاقم بسبب حروب انفصالية في الشيشان وادى التوتر بين المنحدرين من اصل روسي والاقليات المسلمة الى تفجر اعمال عنف في شتى انحاء البلاد. ومنذ اجازة قانون مكافحة التطرف في روسيا في 2002 بهدف الحد من التهديدات المحتملة من قبل المتشددين وضع اكثر من الفي كتاب ضمن قائمة سوداء نشرت على موقع وزارة العدل على الانترنت.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - علماء دين إسلاميون يحذرون من إضطرابات بسبب حظر ترجمة للقران المغرب اليوم - علماء دين إسلاميون يحذرون من إضطرابات بسبب حظر ترجمة للقران



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - علماء دين إسلاميون يحذرون من إضطرابات بسبب حظر ترجمة للقران المغرب اليوم - علماء دين إسلاميون يحذرون من إضطرابات بسبب حظر ترجمة للقران



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا ترتدي بدلة بيضاء دون أي قميص تحتها خلال حفلة خيرية

واشنطن ـ رولا عيسى
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء
المغرب اليوم - أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها
المغرب اليوم - قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib