المغرب اليوم  - التراث الثقافي المشترك عامل من عوامل التقارب بين المغرب وإسبانيا

التراث الثقافي المشترك عامل من عوامل التقارب بين المغرب وإسبانيا

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - التراث الثقافي المشترك عامل من عوامل التقارب بين المغرب وإسبانيا

مدريد - وم ع

ذكر رئيس مجلس المستشارين محمد الشيخ بيد الله، في مدريد، أن المغرب وإسبانيا بلدان جاران تربطهما اتفاقات تعاون وشراكة، ويتقاسمان تراثًا ثقافيًا وحضاريًا غنيًا سيساعد في التقريب بين البلدين. وأوضح بيد الله، خلال جلسة بشأن "العلاقات الثقافية في إطار الموروث المشترك" نظمت في إطار المنتدى البرلماني المغربي الإسباني الثاني الذي احتضنته مدريد، الاثنين والثلاثاء، أن الموروث الثقافي المشترك، الذي يشمل المجالات الفنية والأدبية كافة، شكل دائمًا نواة العلاقات الثنائية. وأشار أن الموسيقى والأدب والشعر والترجمة والطبخ والطب والمعمار كلها مجالات أثرت في التراث والموروث الثقافي المشترك، وساهمت في التقريب بين الشعبين، مبرزًا أن التعاون الثقافي الوثيق بين الرباط ومدريد يساهم، دون شك، في حماية وإغناء هذا الموروث المتنوع. وبعد أن ذكر بالأهمية التي أولاها الاجتماع من مستوى عال بين البلدين للثقافة باعتبارها آلية من الآليات الأساسية في التقريب بين الشعبين المغربي والإسباني، أشار بيد الله إلى أن التعاون الثنائي في هذا المجال يسير بشكل فعال وذلك منذ عقود من الزمن.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - التراث الثقافي المشترك عامل من عوامل التقارب بين المغرب وإسبانيا  المغرب اليوم  - التراث الثقافي المشترك عامل من عوامل التقارب بين المغرب وإسبانيا



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - التراث الثقافي المشترك عامل من عوامل التقارب بين المغرب وإسبانيا  المغرب اليوم  - التراث الثقافي المشترك عامل من عوامل التقارب بين المغرب وإسبانيا



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib