المغرب اليوم  - المكتب الثقافي يحتفل بـذاكرة مصر المعاصرة على مدار أسبوع في برلين

المكتب الثقافي يحتفل بـ"ذاكرة مصر المعاصرة" على مدار أسبوع في برلين

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - المكتب الثقافي يحتفل بـ

برلين - المغرب اليوم

افتتح المكتب الثقافى المصري ببرلين برئاسة الدكتور ممدوح الدماطى؛ المستشار الثقافي والتعليمي المصري ببرلين، احتفالية “أسبوع ذاكرة مصر المعاصرة”، بالتعاون مع إدارة المشروعات الخاصة بمكتبة الإسكندرية ومشروع ذاكرة مصر المعاصرة بمكتبة الإسكندرية وقطاع العلاقات الثقافية الخارجية بوزارة الثقافة، وذلك بمقر المكتب الثقافى بالعاصمة الألمانية برلين فى الفترة من 23 إلى 28 أكتوبر 2013. حضر الافتتاح الدكتور ممدوح الدماطي؛ المستشار الثقافى والتعليمى ببرلين، والعميد أركان حرب عبد الرؤوف موسى؛ ملحق الدفاع المصرى ببرلين، والدكتور أحمد شاهين؛ المستشار الثقافى والتعليمى بالعاصمة النمساوية فيينا، وأعضاء الملحقية الثقافية والدبلوماسية المصرية والعربية ببرلين. ومثّل مكتبة الإسكندرية الأستاذ محمود عزت؛ رئيس وحدة العلاقات الثقافية والدعم الملعلوماتى بإدارة المشروعات الخاصة، وسط حضور مصرى وألمانى وعربى على مدار أيام الاحتفالية. وبدأت الاحتفالية فى يومها الأول بافتتاح معرض صور ووثائق خاص بتاريخ مصر الحديث والمعاصر والتى غطت جوانب الحياة المصرية السياسية والثقافية والسينمائية والبرلمانية والدستورية، وكذلك ركن خاص بحرب أكتوبر 1973 والثورات المصرية منذ الثورة العرابية 1881 وحتى ثورة يوليو 1952، وركن خاص أيضًا عن تاريخ العلاقات المصرية الألمانية منذ عهد الملك فؤاد الأول وحتى عهد الرئيس السادات، وكذلك معرض للكتب والكتالوجات التذكارية التى أنتجتها مكتبة الإسكندرية وذاكرة مصر المعاصرة وإدارة المشروعات الخاصة بالمكتبة. وألقى الدكتور ممدوح الدماطى كلمة ترحيب من المكتب الثقافى والتى أكد فيها على عميق شكره لمكتبة الاسكندرية ودورها الكبير فى نشر الثقافة المصرية والتاريخ والتراث المصرى لأبناء مصر فى الخارج وكذلك الشعوب الأوروبية، كما تقدم بالشكر لقطاع العلاقات الثقافية بوزارة الثقافة على دوره الداعم من أجل إنجاح تلك الاحتفالية الثقافية. وتحدث محمود عزت عن دور مكتبة الإسكندرية فى الحفاظ على التراث الوطنى والتاريخ بكافة عهوده، وأكد على وضع مكتبة الإسكندرية رقمنة التراث وحفظه وإدارته ضمن أولوياتها احترامًا للماضى ومن أجل إتاحته للجمهور فى صورة رقمية. وتقدم عزت فى ختام كلمته بعميق شكره إلى الدكتور إسماعيل سراج الدين؛ مدير مكتبة الاسكندرية، والدكتور خالد عزب؛ رئيس قطاع المشروعات المركزية والخدمات بمكتبة الاسكندرية، على الدعم والتشجيع الذى لاقاه من أجل إنجاح تلك الاحتفالية، كما قام بتوجيه الشكر لجميع زملائه بإدارة المشروعات الخاصة، وكذلك للشريك الرئيسى فى مشروع ذاكرة مصر المعاصرة وهو قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بمكتبة الإسكندرية وجميع الزملاء العاملين به، بالإضافة إلى إدارة الإعلام بالمكتبة. وجاء عقب الكلمة عرض لفيلم “جمال عبد الناصر” مدته 28 دقيقة، وهو إنتاج مشروع ذاكرة مصر المعاصرة بمكتبة الإسكندرية، ثم عرض لفيلم وثائقى قصير عن الثورات المصرية من إنتاج إدارة المشروعات الخاصة بمكتبة الإسكندرية. وبدأت فعاليات اليوم الثانى، الذى خصص لذكرى انتصارات حرب أكتوبر المجيدة، بكلمة السيد ملحق الدفاع المصرى ببرلين عن ذكرى أكتوبر، ثم عرض تقديمى للأستاذ محمود عزت عن توثيق حرب أكتوبر فى مشروع ذاكرة مصر المعاصرة، مع عرض فيلم لصور ووثائق حرب أكتوبر من إنتاج إدارة المشروعات الخاصة بمكتبة الاسكندرية، ثم عرض لفيلم عرض لفيلم “السادات”، الذى قامت بإنتاجه وحدة متحف السادات وذاكرة مصر المعاصرة بمكتبة الإسكندرية. وفى اليوم الثالث، قام الدكتور ممدوح الدماطى بإلقاء محاضرة عن مكتبة الإسكندرية القديمة ودورها فى التاريخ القديم، ثم اتبعه الأستاذ محمود عزت رئيس بمحاضرة أخرى عن دور مكتبة الاسكندرية الجديدة ومشروع ذاكرة مصر المعاصرة كمشروع قومى للحفاظ على تاريخ مصر الحديث والمعاصر فى صورة رقمية. وأوضح خلال المحاضرة كيفية تصفح الموقع والإبحار فيه وطرق استعراض المواد والتقنيات الحديثة المستخدمة فى توثيق تاريخ مصر الحديث والمعاصر بشكل رقمى من خلال الموقع. وتعد ذاكرة مصر المعاصرة أكبر مكتبة رقمية عربية لتوثيق المائتين عاماً الأخيرة من تاريخ مصر المعاصر من عهد محمد على باشا وحتى عهد الرئيس الراحل محمد أنور السادات وذلك من خلال أكثر من 110 ألف وحدة من المواد الفيلمية والوثائق، والصور، وملفات الصوت، والخرائط، والمقالات، وطوابع البريد، والعملات، والمقدمات البحثية، وغيرها. وقد شكلت المجموعة فهرسًا يتضمن 14 صنفاً مختلفاً من مواد التوثيق. كما فاز الموقع بجائزة الكندى للمعلوماتية كأفضل موقع ثقافى باللغة العربية فى الوطن العربى فى مايو 2009 بدمشق.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - المكتب الثقافي يحتفل بـذاكرة مصر المعاصرة على مدار أسبوع في برلين  المغرب اليوم  - المكتب الثقافي يحتفل بـذاكرة مصر المعاصرة على مدار أسبوع في برلين



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - المكتب الثقافي يحتفل بـذاكرة مصر المعاصرة على مدار أسبوع في برلين  المغرب اليوم  - المكتب الثقافي يحتفل بـذاكرة مصر المعاصرة على مدار أسبوع في برلين



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib