المغرب اليوم - حضارة المغرب تحط رحالها في كتارا

حضارة المغرب تحط رحالها في "كتارا"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - حضارة المغرب تحط رحالها في

الدوحة ـ قنا

افتتح الدكتور خالد بن إبراهيم السليطى المدير العام للمؤسسة العامة للحيّ الثقافي (كتارا) مساء الخميس، رواق الحرف المغربية الذي سيتواصل إلى غاية 5 يناير 2014، وذلك بحضور نائب السفير المغربى السيد جلال الخمليشى والدكتور شهم الأشرافى رئيس نادى الصداقة المغربية القطرية و السيد عبد الله عدنانى المدير العام لدار الصانع وعدد من كبار الشخصيات من البلدين وممثلى البعثات الدبلوماسية فى الدولة، وذلك بمشاركة 55 حرفياً وحوالى 20 مؤسسة تعمل في مجال الأعمال اليدوية المتنوعة. وأكد الدكتور خالد السليطي في كلمة ألقاها عقب افتتاح فعاليات أسبوع الحرف المغربية على عمق علاقات الصداقة والتعاون بين الشعبين الشقيقين القطرى والمغربي قائلاً: "إن كنّا نعمل فى كتارا من أجل التقريب بين مختلف الحضارات فإننا نسعى بكل جدّ لتعزيز التقارب العربى العربى الذى يُعدّ من ضمن استراتيجيتنا الهادفة الى تسليط الضوء بالأساس على حضارتنا العربية الاسلامية". وشدّد "خالد السليطي" على  حرص الحى الثقافى المتواصل على احتضان مختلف ثقافات العالم باقامة أسابيع ثقافية يطلع خلالها الجمهور على نماذج متنوعة من ثقافات الدول الأخرى حيث قال "نحن اليوم نستضيف المغرب الشقيق،المغرب الذى أثرى حضارتنا وثقافتنا العربية الاسلامية سواء فى التاريخ القديم أو الحديث، فمن منّا لم يسمع بطارق بن زياد ويوسف بن تاشفين وعبد الكريم الخطابي وغيرهم.ومن منّا لم يسمع بجامع القرويين والمسجد الأعظم ومن منا لم يقرأ عن دور المغرب فى الفتوحات الاسلامية وحركات المقاومة والتحرر من براثن الاستعمار،ومن منا لم تستهوه زيارة المغرب للتمتع بجماله الطبيعى الساحر". ومن جانبه أثنى السيد جلال الخمليشي نائب السفير المغربي على هذه المناسبة التى من شأنها أن تطلع الجمهور على ثقافة المغرب، مضيفاً: اننا نرحب بمثل هذه المبادرات و نحن على استعداد متواصل لأى مبادرة جادة من شأنها أن تعمل على تقريب الشعوب وتوطيد أواصر التعاون والتبادل الثقافي". فى حين نوه الدكتور شهم الأشرافى رئيس نادى الصداقة القطرية المغربية بمتانة العلاقة بين قطر والمغرب ومختلف أوجه التعاون الثقافى بين الدولتين.مسلّطا الضوء على رواق الحرف المغربية قائلاً: "إنّ هذه التظاهرة صورة مصغرة عن تاريخ عظيم لحضارة العرب والمسلمين بالغرب الاسلامى تعبق نسماته من الأندلس وتستمر فى كل ربوع المملكة المغربية، وهي عصارة ما أنتجه المبدع المغربى مند فتحه على يد أبناء الصحابة والتابعين بل قبل ذلك بزمن".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - حضارة المغرب تحط رحالها في كتارا المغرب اليوم - حضارة المغرب تحط رحالها في كتارا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - حضارة المغرب تحط رحالها في كتارا المغرب اليوم - حضارة المغرب تحط رحالها في كتارا



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان طويل في تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib