المغرب اليوم  - خبراء آثار مصريون قطر تبحث عن دور ثقافي لها في المنطقة

خبراء آثار مصريون: قطر تبحث عن دور ثقافي لها في المنطقة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - خبراء آثار مصريون: قطر تبحث عن دور ثقافي لها في المنطقة

القاهرة ـ أ.ش.أ

قال خبراء آثار مصريون إنه "على الرغم من أن منح السودان لقطر حق إدارة آثارها هو من قبيل الشأن الداخلى للسودان الذى لايجوز التعليق عليه سوى من قبل الأثريين السودانيين، إلا أنه يعكس بوضوح حرص قطر على إيجاد دور ثقافى لها فى المنطقة من خلال الدعم المادى، مستثمرة فى ذلك الظروف التى تمر بها المنطقة العربية بعد ثورات الربيع العربى والتى أدت إلى توقف العمل الأثرى فى عدد من الدول من بينها مصر التى تمتلك عقول علمية أثرية متميزة". فمن جانبه، أشار خبير الآثار الدكتور أحمد صالح - فى تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الاثنين - إلى أنه نتيجة لعمق العلاقات التاريخية التى تربط بين مصر والسودان، فإن السودان زاخر بالعديد من الآثار التى شيدها ملوك مصريون من الأسرة (18 و19)، كما توجد آثار خاصة بملوك السودان فى مصر، قائلا إنه "بالنسبة لأحقية قطر فى إدارة المواقع الأثرية السودانية، كما نشرته وسائل الإعلام، فهو شأن داخلى يعلق عليه الأثريون السودانيون". وبدوره، قال عميد كلية الآثار بجامعة القاهرة الدكتور محمد حمزة إنه "بالرغم من عمق العلاقات بين مصر والسودان إلا أن الظروف المالية الصعبة التى تعانى منها مصر تعوق مساهمتها فى عمليات تطوير وصيانة الآثار السودانية اعتمادا على الخبرة المصرية والعقول العلمية العاملة فى المجال الأثرى". وأضاف أنه "إذا كان سيتم استغلال التمويل القطرى فى إحداث تنمية مستدامة فى المجال الأثرى السودانى وإنشاء وتطوير المتاحف وتشجيع السياحة والتسويق للمواقع الأثرية التى تزخر بها السودان فسيكون ذلك فى صالحها". ومن جهته، قال رئيس قطاع الآثار المصرية السابق الدكتور محمد عبد المقصود إن "المنحة القطرية البالغة 135 مليون دولار، تعكس حرص قطر من خلال الدعم المالى على إيجاد دور ثقافى لها فى المنطقة"، مشيرا إلى أنه نظرا للظروف التى تمر بها المنطقة العربية بعد ثورات الربيع العربى توقف العمل الأثرى فى العديد من الدول من بينها سوريا والعراق وليبيا بالإضافة إلى مصر التى تعانى حاليا من نقص فى تمويل لاستكمال العديد من مشروعات التطوير للمواقع الأثرية المختلفة إلى جانب الظروف الأمنية الحرجة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - خبراء آثار مصريون قطر تبحث عن دور ثقافي لها في المنطقة  المغرب اليوم  - خبراء آثار مصريون قطر تبحث عن دور ثقافي لها في المنطقة



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - خبراء آثار مصريون قطر تبحث عن دور ثقافي لها في المنطقة  المغرب اليوم  - خبراء آثار مصريون قطر تبحث عن دور ثقافي لها في المنطقة



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib