المغرب اليوم  - رئيس مسرح البقعة السوداني لـ مصر اليوم الثقافة مفتاح الحل لمشكلات كبيرة في مجتمعنا

رئيس مسرح البقعة السوداني لـ "مصر اليوم": الثقافة مفتاح الحل لمشكلات كبيرة في مجتمعنا

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - رئيس مسرح البقعة السوداني لـ

الخرطوم ـ عبدالقيوم عاشميق

قال رئيس المسرح الوطني "مسرح البقعة" السوداني، أمين اتحاد الفنانين العرب سابقًا ومستشاره حاليًا، علي مهدي "إنه لا بد من مراجعة للسياسيات الثقافية الوطنية في بلاده"، مضيفًا "إن الثقافة أصبحت مفتاحًا لحل مشكلات كبيرة يعيشها المجتمع السوداني، وأعلن انطلاقة مهرجان البقعة المسرحي في الفترة من (27 آذار/ مارس إلى 4 نيسان/ أبريل)، بعد تحضيرات جيدة تضمن نجاح الموسم، الذي سيشهد تقديم عروض من ولايات بلاده اجتازت مراحل التنافس. وفي سؤال لـ "مصر اليوم" عن حضور السودان المسرحي على المستويين الإقليمي والدولي، أجاب علي مهدي بأن السودان ظل مشاركًا وحاضرًا في كل الملتقيات، والمهرجانات المسرحية، على المستوى الاقليمي والدولي، حيث عرضت مسرحيات سودانية في الفترة من (2009 إلى 2010) في ست ولايات أميركية، من بينها ولايات نيويروك نيوجيرسي وبلتيمور، هذا بالإضافة إلى الحضور والمشاركة في مهرجانات عربية وغربية، حيث أحرز  جائزة اليونسكو (الشارقة) للثقافة العربية للعام 2011م، وأنشئت  الجائزة في العام 1998م  بناءً على توصية من حاكم الشارقة الشيخ سلطان بن محمد القاسمي قيمتها 60 ألف دولار، وتهدف إلى تكريم شخصيات أو مؤسسات أسهمت في تطوير الثقافة العربية ونشرها، مضيفًا أن "المسرح السوداني ليس ببعيد عن قضايا المجتمع، وظل فاعلاً ومتفاعلاً لديه مبادرة مشروع مسرحي وجد القبول من كل العالم، ومن "اليونسكو"، التي اختارته سفيرًا للسلام، ويهدف المشروع الذي ينفذ في مناطق النزاعات إلى استدامة السلام بين المجتمعات  والعمل على وقف العنف، ونشر قيم التسامح والمحبة. وقال إن المشروع حقق نتائج طيبة في مناطق في بلاده، منها ولايات دارفور، وأعالي النيل في جنوب السودان قبل انفصال الجنوب، وحينها كان علي مهدي مشرفًا ومسوؤلاً عن قرية ترعى الأيتام، وتقدم لهم كل ما يعينهم على شق طريقهم في الحياة، كما تبرع مهدي بقيمة جائزة حرية الإبداع العالمية والصوت الشجاع وقدرها 50  ألف دولار لإنشاء عيادة للأطفال في دارفور، للمتأثرين نفسيا وجسديًا، على أن تستخدم العيادة في بعض أنشطتها (العلاج عبر المسرح).     وأوضح علي مهدي في حواره مع "مصر اليوم" أنه التقى قبل أيام بالنائب الأول للرئيس السوداني علي عثمان طه، وأطلعه على التحضيرات الخاصة بانطلاقة موسم  البقعة المسرحي، حيث ظل طه راعيًا ومنذ العام 1999 لهذا المهرجان، وأنه مهتم بقضايا الفكر والثقافة، وكشف عن إطلاعه النائب الأول للرئيس السوداني أيضًا على فكرة ستنفذ قريبًا، وتتمثل في إقامة مركز مهدي في الخرطوم، ورسالته العناية بشتي ضروب الفنون في بلاده، ومن أبرز مسرحيات علي مهدي "الزوبعة" و"أحلام الزمان"، ومسرحية "هو وهي" أشهر المسرحيات السودانية، التي ظلت تعرض في الخرطوم والولايات الأخرى لأكثر من 7 سنوات، وأخيرًا أعماله التي عرضت في المسارح الأوربية والأميركية ومنها، بوتقة "سنار" و"فرجة بين سنار وعيزاب" (اسم لمدينة سواكن التاريخية القديمة)، وهي من مدن شرق السودان التاريخية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - رئيس مسرح البقعة السوداني لـ مصر اليوم الثقافة مفتاح الحل لمشكلات كبيرة في مجتمعنا  المغرب اليوم  - رئيس مسرح البقعة السوداني لـ مصر اليوم الثقافة مفتاح الحل لمشكلات كبيرة في مجتمعنا



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في أسبوع ميلان للموضة

بيلا حديد تتألق في فستان باللونين الأصفر والأسود

ميلانو - ليليان ضاهر
تألقت العارضة بيلا حديد، خلال مشاركتها في أسبوع ميلان للموضة، في عرض فيرساتشي في إيطاليا، مرتدية فستانًا نصف شفاف ذات ألوان متدرجة بين الأسود والأصفر، مع فتحة أعلى الفخذ. وانتعلت شقيقتها جيجي حديد، زوجًا من الأحذية باللونين الأبيض والأسود، ذات الكعب العالي، مع خصلات حمراء مثيرة في شعرها، وظل أسود لعيونها في طلة مثيرة مع بشرها المرمرية. وانضمت حديد إلى شقيقتها جيجي، وكيندال جينر، وستيلا ماكسويل، على منصة العرض، وظهرت بيلا في صورة دراماتيكية، ارتبطت بمصور وسيم، يذكر أنها غازلته. وأوضحت موقع PageSix أن المصور، كان في حفلة LOVE and Burberry في أسبوع لندن للموضة، مع أعضاء نادي Annabel، وأشار الموقع إلى أن الاثنين كان يغازلان بعضهما البعض، في السهرة التي حضرتها عارضات مثل كيندال جينر، وهيلي بالدوين. وأضاف أحد المصادر المطلعة، "كانوا يتهامسون مع بعضهم البعض في أماكن مختلفة في المساء"، وتمت استضافة الحفلة بواسطة جينر وجيجي…
 المغرب اليوم  - الحرفي غزالي بن شريف يكشف أسرار محطاته الفنية

GMT 06:21 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

ترامب يتعهد باقتلاع شر تنظيم "داعش" من جذوره
 المغرب اليوم  - ترامب يتعهد باقتلاع شر تنظيم

GMT 03:06 2017 الإثنين ,30 كانون الثاني / يناير

رشيد منزر يستعد لعرض 25 لوحة في معرضه الجديد

GMT 01:41 2017 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

لخضر بن زهرة يستعد لطرح "انتكاسات ذاكرة"

GMT 03:48 2017 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

جميلة مراني تعرض "تاج الخطيئة" و"تفاح الجن"

GMT 07:36 2017 الثلاثاء ,17 كانون الثاني / يناير

حسان أحمد شكاط يكشف عن "ذاكرة عالقة" في القاهرة

GMT 09:36 2017 الأربعاء ,11 كانون الثاني / يناير

عمر العبداللات يؤكد أن فن الكاريكاتير تمرد إيجابي

GMT 01:27 2017 الثلاثاء ,10 كانون الثاني / يناير

عمر خيثر يؤكد أن شخصيته تظهر أثناء عزفه

GMT 02:48 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

حسان بودراع يكشف أن الجمال أساس النجاح في الفن

GMT 02:37 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

محمد أبلان يهاجم وزارة الثقافة ويصفها بالكيان المُعاق
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib