دراسة توضح سر إصابة الأطفال المنكبين على التلفزيون بالسمنة

واحد من كل ثلاثة مراهقين يتمتعون ببطون منتفخة

دراسة توضح سر إصابة الأطفال المنكبين على التلفزيون بالسمنة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة توضح سر إصابة الأطفال المنكبين على التلفزيون بالسمنة

الأطفال المنكبون على التلفزيون
لندن ـ كاتيا حداد

خلص العلماء أن الأطفال المنكبين على الشاشة، هم أكثر عرضة لتجنب تناول الفواكه والخضروات، وأفاد ثلثا المراهقين الذين شملهم الاستطلاع بأنهم لا يأكلون ما يكفي من الخضروات، ويقضون أكثر من ساعتين في مشاهدة التلفزيون.

كما وجد باحثون من جامعة لوغبوروغ، أن الجزء الثالث يجمع ما بين العادات السيئة جنبًا إلى جنب مع الرغبة في تناول وجبة خفيفة بانتظام، ويأتي ذلك مع تزايد نسبة السمنة في مرحلة الطفولة عن نطاق السيطرة، حيث يعتقد الآن أن واحدًا من كل ثلاثة مراهقين يتمتعون ببطون منتفخة، وتلك النتائج، استنادًا إلى إجابات عدد 527 طفلا تتراوح أعمارهم بين 11 و 12 سنة، ليست أول ما يثير هذه الصلة المثيرة للقلق.

وكشفت العديد من الدراسات وجود علاقة بين قضاء وقت طويل، أمام التلفزيون وسوء عادات الأكل التي تزيد من خطر السمنة، في حين كشفت دراسة في يونيو/حزيران أن السماح للطفل بمشاهدة التلفزيون، في غرفة النوم الخاصة به تجعله أكثر عرضة لاكتساب الدهون.

ويعتقد الخبراء بقوة أن تزايد إعلانات الوجبات السريعة، يغري الأطفال للمسارات الغذائية الخاطئة واستهلاك المزيد من السعرات الحرارية، في حين أن زيادة الجلوس يمكن أن تجعل منهم يعانون من السمنة المفرطة، وإصابتهم بأمراض القلب والأوعية الدموية.

قالت المؤلفة الرئيسية الدكتورة إيما هيكرافت: "هناك صلة قوية بين الوقت الذي نقضيه أمام الشاشة والأكل غير الصحي. ولذلك، فإن تقليل الوقت الذي يقضيه أطفالك أمام التلفزيون أثناء تناول الطعام هو خطوة منطقية نحو تحسين سلوكهم الغذائي.

وأضافت: "إن عادات مثل تناول الوجبات الخفيفة أثناء مشاهدة التلفزيون أو استخدام الهواتف هو سلوك غير صحي وضار، لأن معظم الوجبات الخفيفة عادة، ما تكون مليئة بالسكر أو الدهون السيئة".

"إن إدخال تغيير بسيط مثل الحد من توافر الوجبات الخفيفة ذات السعرات الحرارية العالية هي طريقة جيدة لتحسين الوجبات الغذائية للمراهقين." وأضافت الدكتور هيكرافت، وهي طبيبة نفسانية، أن هناك حل آخر وهو "إيقاف تشغيل التلفزيون خلال أوقات تناول الوجبات وتناول الطعام كأسرة واحدة".

وقام المشروع, الممول من مؤسسة القلب البريطانية, بإجراء التجربة على 7 طلاب من أربع مدارس ثانوية في شرق ميدلاندز. وسئلوا عن عاداتهم الغذائية، التي يمارسونها أثناء مشاهدة التلفاز، ومدى صرامة آبائهم، وإمكانية الحصول على الوجبات الخفيفة في منازلهم. واقترحت النتائج إذا كان الوالدين يتبعون نظام غذائي صحيا وتقنين أوقات مشاهدة التلفزيون, فالأطفال سوف يأكلون بشكل أفضل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة توضح سر إصابة الأطفال المنكبين على التلفزيون بالسمنة دراسة توضح سر إصابة الأطفال المنكبين على التلفزيون بالسمنة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة توضح سر إصابة الأطفال المنكبين على التلفزيون بالسمنة دراسة توضح سر إصابة الأطفال المنكبين على التلفزيون بالسمنة



مع زوجَ من الصنادل السوداء ذات الكعب العالي

ويني هارلو تتألق بإطلالة مثيرة بتوقيع علامة "مياو مياو"

لندن - ماريا طبراني
ظهرت عارضة الأزياء الكندية ويني هارلو، بإطلالة أنيقة ومثيرة في إحدى النوادي الليلة بالعاصمة البريطانية لندن، وفقًا لما نشرته صحيفة "ديلي ميل"، حيث واصلت تحدي مرض البهاق، فارتدت ثوبًا مستوحى من زي الجيش والذي ظهر خلال أسبوع الموضة في لندن في مجموعة العلامة الشهيرة "مياو مياو" لعام 2018.   وأبرزت هارلو البالغة من العمر 23 عاما، والتي اشتهرت في البرنامج التليفزيوني الأميركي America's Next Top Model - في موسمه الـ21، بأزيائها القصيرة ساقيها النحيلتين واللتين ظهرتا بشكل مثالي بالرغم من بقع البهاق، كما أضافت حزامًا مربوطًا على الخصر، وأكملت إطلالتها بمعطف طويل من الفرو من نفس اللون ليغطي جسدها من الخلف، وانتعلت زوجَا من الصنادل السوداء ذات الكعب العالي، مضيفة المكياج الناعم وتاركة شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها وكتفيها. يًذكر أن ويني هارلو تتمتع بأيام حافلة بالعمل منذ بدء أسبوع الموضة في لندن، وهو الأسبوع الثاني من شهر

GMT 04:51 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

منعطف جديد لقضية الفساد المتهم فيها نتنياهو
المغرب اليوم - منعطف جديد لقضية الفساد المتهم فيها نتنياهو

GMT 04:37 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

مردوخ يُمدد فترة تشغيله لسكاي نيوز ويُثير المخاوف
المغرب اليوم - مردوخ يُمدد فترة تشغيله لسكاي نيوز ويُثير المخاوف

GMT 06:55 2018 الثلاثاء ,20 شباط / فبراير

ترامب يدعم إصدار قانون لضبط شراء الأسلحة
المغرب اليوم - ترامب يدعم إصدار قانون لضبط شراء الأسلحة

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق

GMT 20:44 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موجة برد قارس تجتاح مناطق عدة في المغرب انطلاقًا من السبت

GMT 19:54 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الدرهم يتراجع أمام الأورو والدولار في أول أيام تحرير سعره

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib