المغرب اليوم - فى عهد معمر القذافي كنت متحدثًا رسميًا لعبدالمنعم اللموشي

"فى عهد معمر القذافي كنت متحدثًا رسميًا" لعبدالمنعم اللموشي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

طرابلس - وكالات

صدر فى ليبيا كتاب جديد بعنوان "فى عهد معمر القذافى كنت متحدثا رسميا" للكاتب الليبى عبد المنعم اللموشى، تتناول فترة عمله كمتحدث رسمى، ويروى الكاتب وقائع جديدة حدثت فى عهد النظام الليبى السابق تنشر لأول مرة.  ويقول المؤلف فى مقدمة الكتاب "هذه مقدمة استثنائية استدعتها ظروف خاصة جدا مرت بها ليبيا، وهى المسافة الزمنية الفاصلة بين الانتهاء من صياغة هذا الكتاب والدفع به للطباعة عمرها 3 سنوات تقريبا، مقدمة تحكى ماذا جرى خلال هذه الفترة، وقد تم إنجاز هذا الكتاب فى الربع الأول من العام 2009 عقب مغادرة المؤلف اللجنة الشعبية العامة - مجلس الوزراء، حيث كان المتحدث الصحفى لمجلس الوزراء لمدة عام تقريبا.  ويشار إلى أنه قد نشر تنويه عن الكتاب بصحيفة ليبية فى عهد القذافى فأثار ذلك زوبعة كبيرة من مكتب المعتصم نجل معمر القذافى، وكذلك مكتب الدكتور البغدادى المحمودى رئيس الوزراء الليبى ومكتب معلومات معمر القذافى.  وأضاف مؤلف الكتاب أن جميع المسئولين الليبيين السابقين قد تحصلوا على مسودة الكتاب الأولى غير أن أقوى ردود الأفعال الصادمة له جاءت من مكتب البغدادى المحمودى، أمين اللجنة الشعبية العامة "رئيس الوزراء" وقتها بعدم الموافقة على نشر الكتاب وإلا تعرض للمساءلة والملاحقة القانونية، وعقب نجاح الثورة الليبية وجد أن الفرصة متاحة لطباعة الكتاب ونشره.. موضحا أن أحداث 17 فبراير لم تفرض نفسها على لغة الكتاب ولا مفرداته، ولم يستغلها كما فعل آخرون، ولم تفرض شيئا إلا أنه وجد سبيلا لنشر الكتاب.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - فى عهد معمر القذافي كنت متحدثًا رسميًا لعبدالمنعم اللموشي المغرب اليوم - فى عهد معمر القذافي كنت متحدثًا رسميًا لعبدالمنعم اللموشي



GMT 22:31 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

لغة ذات إيقاع خاص في رواية "صخرة بيتهوفن" لمحمد داود

GMT 22:30 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مناقشة رواية "ضارب الطبل" بمكتبة مصر الجديدة

GMT 13:40 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مناقشة "شيطان صغير عابر" للروائي محسن عبدالعزيز

GMT 02:40 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فتاة باكستان" تحارب الفساد والعنف في قصص مصوّرة

GMT 01:59 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

لقاء مفتوح مع الروائية والناقدة هويدا صالح في ورشة الزيتون

GMT 01:59 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

اشهار رواية " أنا مجرة " للكاتب سيف عموص

GMT 00:06 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

إمارة "تنيس-المنزلة" وسينما عاطف الطيب في مجلة "ذاكرة مصر"

GMT 22:21 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

مجموعة قصصية جديدة للكاتبة لصفاء النجار

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - فى عهد معمر القذافي كنت متحدثًا رسميًا لعبدالمنعم اللموشي المغرب اليوم - فى عهد معمر القذافي كنت متحدثًا رسميًا لعبدالمنعم اللموشي



استكملت أناقتها بوضع ظلال جميلة للعيون

هايلي بالدوين تخطف الأنظار خلال حفلة فنية

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
خطفت عارضة الأزياء الأميركية، هايلي بالدوين، الأنظار خلال مشاركتها في الحفلة السنوية الـ15 لـ "Hammer ، Museum Gala"، الذي أقيم ليلة السبت في لوس أنجلوس. ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، تألقت "بالدوين" خلال الحفلة، حيث ارتدت توبًا أسود قصير الأكمام، مدسوس في جيبة لونها نبيتي ذات خطوط سوداء وبرتقالي. وانتعلت العارضة الأميركية، البالغة من العمر 20 عامًا، زوج من الأحذية السوداء يتناسق مع الزي الأنيق، وزوج من الأقراط وحزام أيضًا باللون الأسود أظهر قوامها الممشوق، وقد قامت بعمل شعرها الأشقر ذيل حصان، واستكملت أناقتها بوضع ظلال للعيون وأحمر شفاه وردي هادئ. ويعد حفلة "Hammer Museum Gala in the Garden"، هو الحفل السنوي الخامس عشر، والذي يقوم بالاحتفال بعدد من الفنانين والرموز المشهورة الذين قدموا إسهامات عميقة في المجتمع، وقد قام الحفل في دورته الـ15 بتكريم المخرجة أفا دوفيرناي والكاتب المسرحي هيلتون ألس.

GMT 06:28 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

أهم 10 فنادق راقية توجد في بريطانيا وأيرلندا
المغرب اليوم - أهم 10 فنادق راقية توجد في بريطانيا وأيرلندا

GMT 09:47 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دونالد ترامب يؤكد أن "نيويورك تايمز" صحيفة فاشلة
المغرب اليوم - دونالد ترامب يؤكد أن

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 09:10 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

جيوفانا إنغلبرت تكشف رحلة صعودها إلى قمة عالم الموضة

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:53 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

اضفي على منزلك لمسة من البرية في موسم الخريف

GMT 02:21 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

باحثون بريطانيون يبتكرون نموذج ثلاثي الأبعاد للفقرات

GMT 05:46 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

منتجع صحي في "رودينغ بارك" لحالة من السعادة الحقيقية

GMT 20:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تعلن عن هاتف "Honor 6C Pro" بمواصفات منخفضة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib