المغرب اليوم  - صدور رواية أساطير رجل الثلاثاء لصبحي موسى
قوات الاحتلال تطلق قنابل الصوت في حي عين اللوزة ببلدة سلوان في القدس المحتلة، قبل قليل تتويج الفرنسي جو ويلفريد تسونغا بلقب بطولة روتردام المفتوحة للتنس عاد اياكس امستردام بالنقاطِ الثلاثِ من ميدان مضيفِه فيتيس ارنهايم بعدَ فوزِه عليه بهدف دون مقابل استعاد بوردو نغمة َ الفوز بتغلبِه على ضيفه غانغون بثلاثةِ أهداف دون رد عزز لايبتسيش موقعَه ثانيا على لائحةِ ترتيب الدوري الألماني عقب تغلبه على بوروسيا مونشنغلادباخ نابولي يفوز على مضيفِه كييفو فيرونا ضمن منافسات الجولة الخامسة و العشرين من الدوري الإيطالي مانشستر يونايتد يستعد لمنح ِ مدربهِ البرتغالي جوزيه مورينيو عقداً جديداً مدتُه خمسُ سنوات حارسَ مرمى أتليتيكو مدريد يان أوبلاك تلقى الضوءَ الأخضرَ للعودةِ إلى الملاعبِ بعدَ غياب لشهرين انتر يتغلب بصعوبةٍ خارج قواعدِه على بولونيا بهدفٍ دون رد خطف أبردين فوزا صعباً من مضيفِه كيلمارنوك بهدفين لواحد لحساب الجولةِ الخامسة والعشرين من الدوري الإسكتلندي
أخر الأخبار

صدور رواية "أساطير رجل الثلاثاء" لصبحي موسى

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - صدور رواية

القاهرة ـ وكالات

صدرت عن سلسلة كتابات جديدة بالهيئة العامة للكتاب للشاعر والروائي صبحي موسى رواية "أساطير رجل الثلاثاء" التي يرصد من خلالها رحلة حياة شخصية من أهم شخصيات التاريخ العربي والإسلامي الحديث، شخصية شغلت أنظار وفكر الإعلام العالمي على مدار عقد كامل، وهي أسامة بن لادن ومن معه من رجال جماعة القاعدة التي قامت بأحداث 11 سبتمبر من عام 2001. تقوم الرواية على حيلة فنية بسيطة مفادها أن بن لادن في عزلته الأخيرة بأحد الكهوف المهجورة بأفغانستان على الحدود الباكستانية قرر أن يملي مذكراته على الصبي الذي يرافقه في رحلة الهروب من أعين وجواسيس الغرب والشرق، لكن لأنه يكتبها بعدما شهد بعينيه انهيار العالم الذي سعى إلى بنائه على مدار سنوات، ولأنه ـ كشخصية فنية ـ مريضة بالتاريخ ومحاولة إنتاجه- فإن أحداث الرواية تتقاطع مع اللحظات الفارقة في التاريخ الإسلامي والتي تختلط في ذهن الشخصية البطل في النص وهو يحكي عن كيفية تحوله من شاب عابث لاه يعيش في القصور، إلى مجاهد يحمل السلاح ويضع الخطط الحربية ويقود الرجال على قمم الجبال.ولا تعد "أساطير رجل الثلاثاء" رواية البطل الواحد بقدر ما يقوم على البطولة الجماعية، إذ تكاد تحتل الشخوص المحيطة بالبطل نفس القدر من الأهمية والحضور في السرد الذي يحتله الراوي/ بن لادن.وتعد هذه الرواية العمل التاسع في مسيرة صبحي موسى الإبداعية، حيث أصدر من قبل ثلاثة أعمال روائية هي (صمت الكهنة، وحمامة بيضاء، والمؤلف)، وخمسة دواوين هي (يرفرف بجانبها وحده، وقصائد الغرفة المغلقة، هانيبال، ولهذا أرحل، في وداع المحبة(. وتعد "أساطير رجل الثلاثاء" الرواية المصرية الأولى التي تعرضت بالتفصيل الفني لأحداث 11 سبتمبر، وكيفية انهيار برجي مركز التجارة العالمي، ومن وراءهما وكيف سقطا، وكيف دارت حروب بن لادن الخمسة في أفغانستان وكيف أصبح عليه أن يخرج بجيشه المنتصر من الأرض الأفغانية ليعود كجماعات إرهابية إلى المنطقة العربية، وكيف تم تنصيبه عام 1995 أميرا للمؤمنين، وكيف انهار كل هذا فجأة من خلال خيانة أقرب أصدقائه إليه، ليحتل فيما بعد منصب القائد الأعلى للتنظيم الأكثر خطورة في العالم الأجمع الآن.والمدهش أن الواقع لم يخرج كثيرا عن حدود ما كتبه موسى في روايته أو رصده لمذكرات بن لادن في كهفه، حتى طريقة الموت الغامضة والمختلف عليها إلى الآن، رغم أنه انتهى من كتابتها في 28 سبتمبر 2012، وتم رفض نشرها أكثر من مرة من قبل دور نشر مصرية وعربية عدة، لتصدر أخيرا عن الهيئة العامة للكتاب بغلاف لأحمد اللباد.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور رواية أساطير رجل الثلاثاء لصبحي موسى  المغرب اليوم  - صدور رواية أساطير رجل الثلاثاء لصبحي موسى



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في عرض روكي ستار في لندن

نيكولا هيوز تتألق في فستان رائع باللون الكريمي

لندن - كارين إليان
تألقت نيكولا هيوز على المنصة خلال عرض روكي ستار في قاعة الماسونيين، أثناء أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا قصيرًا مطرزًا باللون الكريمي، يصل حتى الفخذ. وانتعلت زوجًا من الصنادل تلتف خيوطه حول ساقيها، وأضافت بوصة إلى طولها. وعرض الفستان خصرها النحيل، وساقيها الرشيقتين. ونيكولا المعروفة بدورها الثانوي في برنامج الواقع الذي عرض على E4، بدت في روح معنوية عالية وهي تسير على المدرج، في حين تخلت عن ماكياج العين الثقيل. ولإضافة بعض الملائكية لمظهرها الهادئ، وضعت اثنين من الزهور على جانبي شعرها الأشقر، والذي جاء مموجًا ومنسدلًا على كتفيها. وأشادت صديقتها نجمة الواقع أوليفيا باكلاند بظهورها على المنصة، والتي عانت من إصابة في الرأس بعد أن تعرضت لحادث سيارة مرعب. ومع ذلك، لم يكن ظهور نيكولا على المدرج سوى البداية، إذ شاركت فيما بعد في عرض الأزياء الخاص ببول كوستيلو لمجموعة خريف وشتاء 2017. واختارت النجمة الصغيرة…

GMT 01:44 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير
 المغرب اليوم  - نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير

GMT 01:53 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

غلق موقع محتال لتأجير أماكن العطلات المزيفة
 المغرب اليوم  - غلق موقع محتال لتأجير أماكن العطلات المزيفة

GMT 21:40 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

تقديم رواية "لا وجود للحية ملساء" في الدار البيضاء

GMT 09:43 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

صدور رواية "وللبحر حكاياه" في معرض القاهرة للكتاب

GMT 22:02 2017 الجمعة ,06 كانون الثاني / يناير

الشروق تصدر "الوشم الأبيض" في معرض القاهرة الكتاب

GMT 09:12 2017 الأربعاء ,04 كانون الثاني / يناير

"أنت-فليبدأ العبث" لمحمد صادق تصدر قريبًا عن دار رواق

GMT 21:19 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

"الشيطان يحكم العاصمة" رواية جديدة لفرحات جنيدي

GMT 07:38 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

صدور رواية "الطريق إلى الحافة" لعبد العزيز غوردو

GMT 22:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

صاحب "هيبتا" يطرح أحدث روايته "أنت.. فليبدأ العبث"

GMT 20:22 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

حفل توقيع رواية "صوفي" في مكتبة ديوان الشيخ زايد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib