المغرب اليوم - ذكرى رحيل الفنان الكبير الهاشمي قروابي في الجمعية الثقافية

ذكرى رحيل الفنان الكبير الهاشمي قروابي في الجمعية الثقافية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ذكرى رحيل الفنان الكبير الهاشمي قروابي في الجمعية الثقافية

الجزائر - وكالات

استعادت الجمعية الثقافية, الهاشمي قروابي, أمسية الأربعاء بقصر رياس البحر الذكرى السابعة لرحيل أحد أعمدة أغنية الشعبي,الهاشمي قروابي, بحضور عدد كبير من محبيه وثلة من الفنانين. وأبت الجمعية التي تأسست في فبراير 2012 والتي تحمل اسم الفنان الا وأن تحيي للمرة الثانية ذكرى وفاته ذات 18 جويلية 2006 بمشاركة العديد من الشخصيات الثقافية والفنية التي حضرت خلال هذا التكريم أمثال المخرج جمال بن ددوش و الممثل فوزي صايشي والفنان مهدي طاماش. وأثنى كلا من المطربين عبد القادر شاعو وحميدو اللذين حضرا لاحياء حفل التكريم على هذه المبادرة التي جاءت لتذكر بأن الهاشمي قروابي ما زال حيا في الوسط الفني بسجله الغنائي الحافل الذي دونه بأحرف من ذهب وكذا بشعبيته التي فاقت الحدود. وكان التكريم فرصة لاحياء التراث الشعبي الجزائري باستحضار أغان أداها الهاشمي قروابي كأغنية "قرصاني غنم" التي أعاد تأديتها عبد المجيد مسلم الذي أتى خصيصا من سوق أهراس للمشاركة في احياء ذكرى رحيل صاحب أغنية "البارح". كما تناوب على المنصة المطربة دليلة ميكادير التي أدت مقاطع من أغاني من نوع الحوزي ليليها حميدو وعبد القادر شاعو اللذين أمتعا الحضور بأغاني في المديح النبوي. وتسعى الجمعية الثقافية الهاشمي قروابي التي تترأسها أرملة الراحل, شهيرة قروابي, إلى احياء كل سنة ذكرى وفاة الفنان بتنظيم حفل فني يتم من خلاله ابراز الارث الغنائي لقروابي الذي يمتد على نصف قرن من العطاء. وحسب السيدة قروابي, فان الجمعية تتطلع إلى العمل على انشاء "مدرسة" لتعليم "نوع موسيقى الشعبي على الطريقة التي كان يؤديها الهاشمي قروابي" وذلك بهدف تثمين جزء من التراث الموسيقي الجزائري. وكانت أرملة قروابي, قد صرحت مؤخرا لواج أن الديوان الخاص لعميد الاغنية الشعبية الهاشمي قروابي سيفتتح قريبا للبحث الاكاديمي و هو ديوان يتضمن أغاني لم يسبق اذاعتها إلى جانب أوبيريت. وستجوب قافلة ثقافية تضم فنانين في أغنية الشعبي في سبتمبر المقبل عدة ولايات جزائرية بهدف تعميم أعمال الهاشمي قروابي, حسبما كشفت عنه السيدة شهيرة قروابي. و قد استطاع صاحب رائعتي "يوم الخميس" و "عويشة و الحراز" أن يسطع نجمه ويتألق في سماء أغنية الشعبي متبعا بذلك خطى العميد الأول للشعبي الحاج محمد العنقى حيث تميزت مؤلفاته بالتنوع و الثراء وأدى بامتياز الأغاني القصيرة بتشجيع من الشاعر محبوب باتي لا سيما أغنية "البارح" التي رافقت العديد من الأجيال منذ 40 سنة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ذكرى رحيل الفنان الكبير الهاشمي قروابي في الجمعية الثقافية المغرب اليوم - ذكرى رحيل الفنان الكبير الهاشمي قروابي في الجمعية الثقافية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ذكرى رحيل الفنان الكبير الهاشمي قروابي في الجمعية الثقافية المغرب اليوم - ذكرى رحيل الفنان الكبير الهاشمي قروابي في الجمعية الثقافية



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib