المغرب اليوم  - الشاعر إيهاب الشلبي يوقع ديوانه الجديد عازفة على وتري

الشاعر إيهاب الشلبي يوقع ديوانه الجديد "عازفة على وتري"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الشاعر إيهاب الشلبي يوقع ديوانه الجديد

عمان - بترا

وقع الشاعر إيهاب الشلبي، مساء الجمعة، في مكتبة سليمان الموسى بمركز الحسين الثقافي، ديوانه الجديد "عازفة على وتري"، الذي صدر أخيرا عن دار البيروني للنشر والتوزيع بدعم من دائرة البرامج الثقافية في أمانة عمان الكبرى. وإشتمل حفل التوقيع، الذي أداره الشاعر لؤي أحمد، على شهادتين نقديتين في الديوان لكل من الدكتور راشد عيسى والأديبة كوثر الجندي، حيث تناولا الخصائص الجمالية للغة التي صاغ بها الشلبي قصائده الجديدة، مستعرضين مسيرته الشعرية التي انطلقت في ثمانينيات القرن الماضي وتركت بصمة واضحة. وقال الدكتور عيسى "في هذه المجموعة يمتلكُ الشاعر أدواتٍ فنيَةً شجاعة في اختراقِ المألوف من الأنماط التعبيريَّة الشعرية؛ فالعنوان وحدهُ يُنبِئُ بقُدرةٍ واضحةٍ على إخراج الصيَغ الدارجة لتحقيق انزياحٍ جماليّ في التركيبِ اللُّغوي، وهو انزياحٌ عن دلالتين سابقتين: الأولى العزفُ الموسيقي على الوتر، والثانية الانحيازُ للرغبة كقولنا عزفَ على وترِ فلان، لتكون الدلالة الثالثة بمعنى الصُّدود، ومثلُ هذا الأسلوب الجمالي مَوفور في هذا الديوان الأمر الذي يؤكِّدُ مهارةَ الشاعرِ في إدارةِ نوايا اللُّغة وتشتيت إراداتها، ذلك لأنَّ اللغةَ الشعرية أولُ معيارٍ فنِّي يقيسُ نباهةَ الشاعرِ في هندسةِ معمارِ القصيدة". أما الأديبة الجندي فقد رأت أن الشلبي ارتقى في أشعاره الجديدة نحو آفاق أخرى من الإبداع والتألق التعبيري، وقالت: "لا يمكن للمتلقي أن يدرك الدلالات المتعددة في عنوان جديد الشاعر إيهاب الشلبي في مجموعته الشعرية الأحدث "عازفة عن وتري" إلا عند الاشتباك بحميمية مع القصائد الخمسة عشرة المكونة للمجموعة. وقبل توقيع ديوانه للحضور قرأ الشاعر ايهاب الشلبي عددا من القصائد، ومنها "الرحى"، "امرأة من غمام"، وغيرهما. وتضم الإصدارات السابقة للشاعر الشلبي على الترتيب زمنياً: إيلا تُعِدُّ لنا المائدة (2000)، دارةُ القمر (للأطفال، 2001)، قبل حين من الورد (2002)، أُغنِّي مع كَرَم (للفتيان، 2006)، لاسيما الحلوة (مختارات للأطفال، 2007)، سارة وأرجوحة الفرح (للأطفال، 2009)، أناشيد أسمى (للأطفال، 2011)، أحزنُ الماء نهراً (2012)، فضلاً عن عدد من الدراسات والتقارير من منشورات مركز الأردن الجديد ضمن سلسلة المجتمع المدني والحياة السياسية الأردنية. ومن جهته قال مدير دائرة البرامج الثقافية في امانة عمان الكبرى ناصر الرحامنة لوكالة الانباء الاردنية(بترا) ان دعم طباعة هذا الكتاب يأتي ضمن خطة الدائرة في نشر المعرفة ودعم المثقفين والمبدعين في نشر اعمالهم بالإضافة الى تنفيذ برامج ثقافية أخرى في ذات السياق. واشار الرحامنة الى ان الدائرة ستقيم خلال الشهر المقبل اسبوعا ثقافيا في مدينة السلط اضافة الى نشاطات ثقافية مختلفة في مختلف مناطق عمان. ولفت الى ان عروضا مسرحية للاطفال في الفترة النهارية ستقدم لعدد من المدارس ابتدأ من يوم غد في مركز الحسين الثقافي بعنوان "كان واخواتها" بمعدل ثلاثة عروض توزع على عدد من المراكز الثقافية التابعة لامانة عمان ومنها مركز الاشرفية الثقافي .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الشاعر إيهاب الشلبي يوقع ديوانه الجديد عازفة على وتري  المغرب اليوم  - الشاعر إيهاب الشلبي يوقع ديوانه الجديد عازفة على وتري



 المغرب اليوم  -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان مثير كشف عن صدرها

نيويورك - مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - تعرف على عشرة أشياء لتفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - فضائية ABC تنفي وجود أي نية لإقالة ياسمين عبد المجيد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib