المغرب اليوم - انطلاق ملتقى الزرقاء الأول للقصة القصيرة في الكُتاب الأردنيين

انطلاق ملتقى الزرقاء الأول للقصة القصيرة في "الكُتاب الأردنيين"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - انطلاق ملتقى الزرقاء الأول للقصة القصيرة في

الزرقاء - بترا

انطلقت مساء الإثنين في مقر فرع رابطة الكتاب الأردنيين في الزرقاء فعاليات ملتقى الزرقاء الأول للقصة القصيرة، بحضور مندوب وزيرة الثقافة مدير المشاريع الثقافية الدكتور أحمد راشد ومدير الثقافة رياض الخطيب ورئيس فرع رابطة الكتاب في الزرقاء جميل أبو صبيح وجمع من الكتاب والنقاد والمهتمين. وقال الدكتور راشد ان الملتقى الذي يقام لأول مرة في الزرقاء حظي بدعم الوزارة، مبينا ان الوزارة تعاملت مع مشروع الرابطة كغيره من المشاريع الثقافية الذي تم دراسته وتقييمه قبل اقرار دعمه. وعبر راشد عن شكره لكتاب ومبدعي الزرقاء على جهودهم التي بذلوها بغية اقامة الملتقى،متمنيا أن يسهم الملتقى في الارتقاء بالحركة الثقافية بما يخدم كتابة القصة القصيرة على وجه الخصوص. وقال الخطيب، ان مركز الأميرة سلمى للطفولة في الزرقاء يرحب باقامة أي فعالية خاصة بالملتقى مجانا في قاعة المركز اسهاما من مديرية الثقافة في انجاح الملتقى وتوفير البيئة المناسبة للكتاب والمبدعين. وقال الشاعر أبو صبيح" ان الحركة الثقافية الأردنية نشطة، لها تفاعلاتها في الداخل والخارج، ويغلب على هذه الفعاليات أنواع إبداعية متعددة، ساد الشعر على غالبيتها ثم النقد والفكر بمجالاته، بينما غابت القصة، برغم مشاركة كتابنا القاصين بملتقيات خارج البلاد". وقرأ الدكتور سليمان الأزرعي (الذي صدر له من المؤلفات القصصية: البابور، فلانتاين، والقبيلة)، قصتين هما: السن، وعمي فهد،حيث تناول فيهما مضامين اجتماعية بطريقة رمزية ذات صلة وثيقة بالواقع وتتعرض لأنماط سلوكية سائدة في مجتمعات ريفية، فيما قرأ القاص جعفر العقيلي (الذي صدر له من المجموعات القصصية :ربيع في عمان ،وضيوف ثقال الظل ) قصة بعنوان ( تصفية حساب) والتي عاين من خلالها عزلة الانسان وما يكتنفها من تصورات ورؤى انسانية. كما قرأ الدكتور باسم الزعبي (الذي صدر له من المؤلفات القصصية الموت والزيتون، ورقة واحدة لا تكفي، وتقاسيم المدينة المتعبة) قصة بعنوان (حكاية صور)، فيما قرأت القاصة جميلة عمايرة (التي صدر لها من المجموعات: صرخة البياض، سيدة الخريف، الدرجات، ودم بارد) قصة بعنوان (قتلاي). واختتمت القاصة سحر ملص (التي صدر لها من المجموعات القصصية : شقائق النعمان، إكليل الجبل، ضجعة النورس،ومسكن الصلصال) الأمسية بقراءة قصة بعنوان (الثأر). وتبع الأمسية التي أدارها الباحث محمد المشايخ، نقاش وحوار حول القصص المقروءة والأساليب المتنوعة في كتابتها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - انطلاق ملتقى الزرقاء الأول للقصة القصيرة في الكُتاب الأردنيين المغرب اليوم - انطلاق ملتقى الزرقاء الأول للقصة القصيرة في الكُتاب الأردنيين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - انطلاق ملتقى الزرقاء الأول للقصة القصيرة في الكُتاب الأردنيين المغرب اليوم - انطلاق ملتقى الزرقاء الأول للقصة القصيرة في الكُتاب الأردنيين



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء
المغرب اليوم - أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها
المغرب اليوم - قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib