المغرب اليوم - ندوة ثقافية بعنوان  الركود الثقافي  الأسباب والحلول

ندوة ثقافية بعنوان " الركود الثقافي : الأسباب والحلول "

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ندوة ثقافية بعنوان

سبها ـ وال

 نظم منتدى ارتقاء ليبيا للتوعية بسبها مساء الاثنين ندوة ثقافية بعنوان " الركود الثقافى : الاسباب والحلول " . وشارك في هذه الندوة عدد من المثقفين ، ومن منتسبي مؤسسات المجتمع المدني والمهتمين بالشأن الثقافي بالمنطقة . وتهدف الندوة إلى تنشيط الحراك الثقافي بالمدينة وإبراز المواهب الشبابية والحفاظ على الهوية الثقافية والاجتماعية الليبي الاصيلة . وأكد المدير التنفيدي الأول للمنتدى السيد " احمد مبارك " أن المنطقة تمر بركود ثقافي يتطلب من كافة الشرائح المثقفة ومؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات التعليمية والشبيابية وغيرها من المهتمة بالشأن الثقافى دور كبير وجهود متواصلة فى المجالات المختلفة من أجل الرقى والنهوض بثقافة المجتمع بما يمكنه من الولوج إلى رؤية افضل للتعايش وصوغ مستقبله المشرق والمشرف . واستهلت الندوة بعرض ضوئى اشتمل على الانشطة والبرامج التي قام بها المنتدى من جلسات حوارية ثقافية ومحاضرات دينية وورش عمل مختلفة وغيرها . وناقشت الندوة التى أدارها السيد " عبد السلام البخارى احمد " عدد من المحاور المتعلقة بمفهوم الثقافة ، وثقافة الطفل بين الواقع والطموح ، ودور وسائل الاعلام في نشر الثقافة ، والمؤسسات الثقافية ومساهمتها فى صقل المواهب والمحافظة على الموروث الثقافى ، ودور المثقف فى بناء ليبيا ، والثقافة الليبية بين التقليد والموروث الاصيل . كما ناقشت الندوة النشاطات المدرسية وأثرها في تنمية الثقافة الليبية والمحافظة على القيم الاجتماعية ، والمشاكل والعوائق التي يعانيها المثقف فى مجالات المسرح والكتابة والقصة والفن الشعبى والفنون التشكيلية والشعر والمقتنيات الشعبية . وتخلل الندوة العديد من النقاشات والاراء والافكار والرؤى للمساهمة في اقتراح الحلول لها لمساعدة الجهات ذات العلاقة في الاستفادة من التوصيات التي تنبثق عن هذه الندوة . وقال رئيس مجلس إدارة منتدى ارتقاء ليبيا للتوعية بسبها السيد " احمد على الفرجانى " ( إن هذا المنتدى يهدف الى نشر التوعية السياسية والتوعية بالسلم الاجتماعى وتنمية قدرات الشباب فى مجال الفكر والادب ، وإبراز حقوق المراة ومتابعتها ، وتقديم العون والمساعدة فى حل الخلافات الاجتماعية ، ومحاربة الظواهر السلبية فى المجتمع كالتسول وانحراف الاطفال وغيرها ) . وأوصح في تصريح لمراسل وكالة الأنباء الليبية بسبها أن المنتدى يعمل ضمن خطة عمله وبرامجه على الاهتمام بالتوعية السياسية للشباب فى ليبيا من خلال إقامة ندوات وحوارات ومحاضرات سياسية وإقامة معارض للكتاب والصور والرسم بكل اشكاله وحفلات فنية وامسيات شعرية وكل مايتعلق بالادب والثقافة .  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ندوة ثقافية بعنوان  الركود الثقافي  الأسباب والحلول المغرب اليوم - ندوة ثقافية بعنوان  الركود الثقافي  الأسباب والحلول



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ندوة ثقافية بعنوان  الركود الثقافي  الأسباب والحلول المغرب اليوم - ندوة ثقافية بعنوان  الركود الثقافي  الأسباب والحلول



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا تتألق في بدلة بيضاء خلال حفلة خيرية

واشنطن ـ رولا عيسى
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 04:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية "سيرلانكا"
المغرب اليوم - خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض
المغرب اليوم - اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها
المغرب اليوم - قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib