المغرب اليوم  - ندوة عن التشكيل العشائري والاجتماعي في شرق الأردن
أخر الأخبار

ندوة عن التشكيل العشائري والاجتماعي في شرق الأردن

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - ندوة عن التشكيل العشائري والاجتماعي في شرق الأردن

إربد - بترا

نظمت رابطة الكتاب الأردنيين فرع إربد ندوة حول التشكيل العشائري والاجتماعي في شرق الأردن في القرن السادس عشر، تحدث فيها الباحث أحمد شقيرات. وتحدث شقيرات خلال الندوة التي أدارها الباحث شوكت السعدون، عن التشكيل والتكوين الاجتماعي والعشائري في القرن السادس عشر استنادا للوثائق العثمانية والفترة الفاصلة بين نهاية الحكم المملوكي وبداية الحكم العثماني، والتشكيلات الإدارية والعشائرية في شرق الأردن آنذاك، والتكوينات المستقرة الحضرية والفلاحية التي كانت سائدة في تلك الفترة، وحركات العشائر واستقرارها في شمال وشرق وجنوب المملكة، وتقسيماتها الى بدوية وفلاحين وحضرية وتطورها على مر السنين. وتحدث السعدون عن التنظيمات الاجتماعية في القرن السادس عشر، مشيرا الى وجود عشائر متنفذة في ذلك الوقت وأهمها عشائر بني عقبة في الجنوب وعشيرة الغزاوية في عجلون وصخرة، وعشيرة بني معاذ وبني عوف في جبال عجلون. وبين أن الأتراك في ذلك الحين أمروا بإلغاء أسماء العشائر في المعاملات الرسمية والتجارية ومعاملات الأراضي وطالبوا بعدم تداول أسماء العشائر في المعاملات بحجة توفير أسس العدالة وعدم تغول العشائر الكبيرة على الصغيرة في تلك الفترة، إلا أن الهدف الحقيقي كان طمس هوية القبائل والحد من سيطرتهم. وفي نهاية الندوة التي حضرها حشد من أدباء ومثقفي محافظة إربد دار حوار بين الباحثين والحضور حول تلك الفترة الزمنية وتأثيرها على التكوين الاجتماعي والعشائري في المنطقة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ندوة عن التشكيل العشائري والاجتماعي في شرق الأردن  المغرب اليوم  - ندوة عن التشكيل العشائري والاجتماعي في شرق الأردن



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ندوة عن التشكيل العشائري والاجتماعي في شرق الأردن  المغرب اليوم  - ندوة عن التشكيل العشائري والاجتماعي في شرق الأردن



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib