المغرب اليوم  - الدعوة إلى إرساء هيئة أكاديمية للغة الأمازيغية
أخر الأخبار

الدعوة إلى إرساء هيئة أكاديمية للغة الأمازيغية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الدعوة إلى إرساء هيئة أكاديمية للغة الأمازيغية

غرادية - و ا ج

دعا مشاركون في ملتقى نظم السبت بغرداية حول اللغة الأمازيغية إلى إرساء هيئة أكاديمية ذات سلطة علمية لهده اللغة. وأوصى المتدخلون في ختام أشغال هذا الملتقى الذي تناول موضوع "نظرية استحداث مفردات معجمية جديدة ومدونات إعلامية وسبل إعداد اللغات الأقل انتشارا" بإعداد قاموس علمي ومدرسي للغة الأمازيغية وتسيير التغيرات المعجمية والجوانب المبدعة فضلا عن قواعد اللغة الأمازيغية. كما دعا المحاضرون إلى مضاعفة وحدات البحوث عبر مختلف مناطق البلاد التي تتحدث اللغة الأمازيغية من أجل إثراء المفردات اللغوية واعتماد منهج علمي حول أهمية إرساء منهجية بغرض ترقية اللغة الأمازيغية. وجمع هذا اللقاء المنظم من طرف المركز الوطني البيداغوجي لتعليم الأمازيغية بالتعاون مع وزارة التربية الوطنية عدة أساتذة ومختصين في اللغة وباحثين جامعيين جزائريين وأجانب حيث تطرقوا للعوائق البيداغوجية ووسائل ترقية تعليم اللغة الأمازيغية. كما شكل هذا الملتقى فضاء للحوار وتبادل المعارف العلمية والتجارب في ما يتعلق بالمحافظة على اللغات الأقل انتشارا وترقيتها حسب ما أشار السيد عبد الرزاق دوراري مدير المركز الوطني البيداغوجي لتعليم الأمازيغية . وأوضح بأن هذا اللقاء يهدف إلى إيجاد الوسائل والطرق العلمية المحتملة لترقية اللغة الأمازيغية على جميع الأصعدة مع مراعاة التطور العلمي والتقني. و"سمح هذا اللقاء لأساتذتنا الجزائريين باكتساب المناهج التي من شأنها مضاعفة قدرات الإنتاج في مجال اللغة بما يسمح بإعداد قاموس مدرسي وعلمي وفقا للمعايير الدولية " ، حسب ما أضاف ذات المسؤول. ويرى السيد دوراري أنه يتوجب على الباحثين والجامعيين توحيد بحوثهم في اللغة الأمازيغية من خلال تنظيم لقاءات دورية وإنشاء وحدات للبحث عبر مختلف المناطق. ويعد هذا الملتقى فرصة لتسليط الضوء على تجربة تعليم اللغة الأمازيغية المدرجة سنة 1997 في منظومة التربية الوطنية وتقييم النتائج وتحسين نوعية تعليم الأمازيغية عبر المدارس. وتميزت هذه التظاهرة بتقديم مداخلات حول موضوعات "استحداث مفردات معجمية جديدة والتحرير العلمي للأمازيغية " و" استحداث قائمة الكلمات المعبر عنها معجميا" و"مسألة استحداث مفردات معجمية جديدة في بناء الهوية"و"السوق اللغوية الجزائرية والطلب على استحداث مفردات معجمية جديدة". كما أعرب المشاركون عن "أسفهم" إزاء العوائق البيداغوجية وغياب الوسائل الضرورية لترقية تعليم اللغة الأمازيغية مذكرين في هذا السياق بضرورة منح أهمية خاصة للتعليم إلى جانب المساهمة في نشر هذه اللغة التي تعد ثراء للثقافة الوطنية. وبعد أن أبرزوا الأبعاد التاريخية والثقافية و الإجتماعية الإقتصادية للثقافة الأمازيغية حث المتدخلون المواطنين من أجل المشاركة في الإثراء المعجمي واللغوي لهذه اللغة. وعلى هامش هذا الملتقى الذي نظم على مدار يومين نظمت لقاءات مع هيئة "العزابة" (إحدى الهيئات الدينية في تركيبة الهرم الإجتماعي للمجتمع الميزابي) للسماح للمشاركين في هذا الملتقى بالتعرف على جانب من التنظيم الإجتماعي والطبيعة السوسيولوجية لهذه المنطقة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الدعوة إلى إرساء هيئة أكاديمية للغة الأمازيغية  المغرب اليوم  - الدعوة إلى إرساء هيئة أكاديمية للغة الأمازيغية



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الدعوة إلى إرساء هيئة أكاديمية للغة الأمازيغية  المغرب اليوم  - الدعوة إلى إرساء هيئة أكاديمية للغة الأمازيغية



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib