المغرب اليوم  - الإنسانية أمسية شعرية في ثقافي الميدان في سورية

"الإنسانية" أمسية شعرية في ثقافي الميدان في سورية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

دمشق - سانا

تضمنت الأمسية الشعرية بعنوان "إلانسانية" التي أقامها المركز الثقافي في الميدان الاربعاء مجموعة من القصائد التي تناولت هموم الوطن وآلامه وبعض المواضيع الإنسانية والحالات الاجتماعية التي يعيشها الإنسان في وقتنا الراهن كما اختلفت أنماط القصائد وأجناسها من حيث الاسلوب وطريقة التعبير شارك فيها كل من الشاعرين فريد ياغي وزينب الشيخ حسين. وتميزت القصائد التي ألقاها ياغي بمناخ حزين يصل إلى حد التشاؤم بعد أن عاش الشاعر كثيرا من حالات الألم حيث اختار أسلوبا يمزج بين الأصالة والمعاصرة وفق النغمة الموسيقية التي ترافقت مع ألفاظ القصيدة جامعا بين هذه المقومات بشكل فني حديث كما جاء في قصيدته "مر الربيع" يقول: مر الربيع بنا ولم نزهر .. ومازالت رياح الموت تعصف صاخبه الضوء حاول ..غير أن ظلامنا ما زال في الآفاق يفتل شاربه وفي قصيدته الثانية بعنوان "سنبلة" خرج ياغي من حالة التشاؤم محاولا انتقاء الفاظ أخرى استعارها من الطبيعة وجماليات الشام ومن الحالات الاجتماعية التي يعيشها حتى يكون رؤى أخرى تؤدي إلى أمل قد يصل بانساننا إلى حياة أجمل فقال: في اللمحة الأخرى رأيت الاس يغوي كل بستان بأرض الشام كانت كل أغصان السلام رهينة للعري فارتاحت دموعي للهطول وكبلتني شهوة للموت لم أعرف مداها كل شيء هارب.. من طعنة السكين للقلب الذبيح تركت نجمي للعواصف ثم قررت المضي إلى رفاتي هازئا مما يكون ولا يكون وقبل أن أطوي الكتاب وأهمله.. شاهدت في ركن المدينة سنبلة أما الشاعرة حسين فغلب على قصائدها الطابع النثري مبتعدة عن الإيقاع والموسيقا محلقة في سماء التفاؤل خلال تصويرها للشهيد والتحولات الإنسانية التي تسببها شجاعته وتصنعها أقدامه تقول في قصيدة "الشهيد": دعوا الشهيد مسجى..فوق أغصان الزيزفون تعبت عيناه ..عبد الدرب.. وعند الغيث الملتقى يا ندى العمر..يا وجعي يا غصة الروح..جرح الغابة وجه حيدر هوى نجم حول مائدة غفت عن الحق قليلا.. أحتاج نسمة توقظ في الربيع.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الإنسانية أمسية شعرية في ثقافي الميدان في سورية  المغرب اليوم  - الإنسانية أمسية شعرية في ثقافي الميدان في سورية



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017
 المغرب اليوم  - ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 06:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers"يعتبر من أشهر فنادق فلوريدا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يعيّن ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib