المغرب اليوم - تسليم مجسم باخرة بلغارياللمتحف المركزي للجيش

تسليم مجسم باخرة "بلغاريا"للمتحف المركزي للجيش

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تسليم مجسم باخرة

الجزائر - و ا ج

تم يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة تسليم مجسم الباخرة البلغارية " بلغاريا " التي استعملت في نقل الأسلحة للثورة التحريرية المجيدة في 19 نوفمبر 1961 للمتحف المركزي للجيش الوطني الشعبي. وحضر حفل تسليم مجسم الباخرة مدير الايصال والاعلام والتوجيه بوزارة الدفاع الوطني العميد ماضي بوعلام والأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية نور الدين عوام وممثلين عن وزارتي المجاهدين والثقافة كما حضر المجاهد وقيادي فيدرالية جبهة التحرير الوطني بفرنسا علي هارون وكذا سفير بلغاريا بالجزائر السيد زوفير دومير لالوف وملحق الدفاع بالسفارة. وفي كلمة ألقاها بالمناسبة قال العميد ماضي بوعلام أن باخرة "بلغاريا "دخلت تاريخ الثورة التحريرية المجيدة يوم 19 نوفمبر 1961 عندما رست بميناء طنجة بالمغرب الشقيق مزودة بحمولة 2500 طن من الأسلحة والذخيرة والعتاد الموجه لمعاقل الثورة التحريرية لتدعيم وحدات جيش التحرير الوطني بالوسائل القتالية والامكانيات. وأضاف مدير الايصال والاعلام والتوجيه بوزارة الدفاع الوطني أن هذه الامكانيات والوسائل "ساهمت في التعجيل باحراز الاستقلال واسترجاع السيادة الوطنية والنصر". وكشف أنه بعد اتصالات سرية عديدة وترتيبات دقيقة تطلبتها ظروف الثورة التحريرية وأساليب تزويد الثورة بالأسلحة من دول أخرى "نجحت المهمة بفعل ارادة الرجال المخلصين الذين صنعوا المعجزات بايمانهم بالقضية المقدسة لتحرير الوطن وتخليصه من براثن الاستعمار". وباسم نائب وزير الدفاع الوطني ورئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح وجه ذات المسؤول تشكراته لأصدقاء الثورة التحريرية المباركة "الذين ساعدوا المجاهدين الأبطال ليرفرف علم الجزائر خفاقا الى الأبد منهم السلطات البغاريا" كما قال. وبدوره أكد المجاهد علي هارون أن "حرب التحرير لم تكن في الجبال وبالأسلحة فقط بل كانت هناك أنواع كثيرة من المعارك منها ما كان سياسيا أو استعلاماتيا وحرب تزويد الثورة بالأسلحة الى جانب المعارك في الجبال". وذكر السيد هاورن أن "الأصدقاء البلغاريين ساهموا كثيرا في الحرب التحريرية والشعب الجزائري يشكرهم على ذلك " مشيرا الى أن تزويد الثورة التحريرية بالأسلحة كان يتم اما عن طريق المغرب أوليبيا ثم يتم نقلها من ليبيا الى تونس ومن تم الى الجزائر". وأوضح أن هذه الباخرة لم تزود الثورة بالأسلحة فقط و انما ساهمت أيضا في سياسية تدويل القضية الجزائرية العادلة بالمحافل الدولية انذاك. وقدم علي هاورن شكره على الجهود التي بذلتها كل من وزارة المجاهدين التي سهلت المهمة وكذا وزارة الشؤون الخارجية وسفارة الجزائر بصوفيا الى جانب السلطات البلغارية. وبالمناسبة قال الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية الذي حضر نيابة عن الوزير رمطان لعمامرة أن "هذا الحفل يعيد الى الأذهان احدى ملاحم الثورة التحريرية واستذكار تضحيات من ضحى بالنفس والنفيس لاسترجاع الاستقلال والسيادة الوطنية وترجمة ارادة الشعب الجزائري في الحرية والانعتاق من الاستعمار" . و بعد أن حيا ممثل وزير الشؤون الخارجية القيادة التاريخية لبلغاريا على دعمها للثورة التحريرية أوضح أن هذه المناسبة "تذكر بالتضامن الذي لقيته الثورة التحريرية مع دول محبة للسلام لذلك كان ليس غريبا أن تلتف حول الثورة الجزائرية دول من الشرق والغرب و منها بلغاريا". يذكر أن صفقة سفينة بلغاريا تم ابرامها بالمدينة السويسرية زوريخ ورست في 19 نوفمبر 1961 بميناء طنجة (المغرب) حيث تم استلام حمولة الأسلحة التي كانت بها والمقدرة ب2500 طن. و قد نقلت السفينة بعد ذلك الى الولاية التاريخية الخامسة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - تسليم مجسم باخرة بلغارياللمتحف المركزي للجيش المغرب اليوم - تسليم مجسم باخرة بلغارياللمتحف المركزي للجيش



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - تسليم مجسم باخرة بلغارياللمتحف المركزي للجيش المغرب اليوم - تسليم مجسم باخرة بلغارياللمتحف المركزي للجيش



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib