المغرب اليوم  - إفتتاح معرض مسافر للأرجنتيني إدواردو خليل في رام الله

إفتتاح معرض "مسافر" للأرجنتيني إدواردو خليل في رام الله

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - إفتتاح معرض

رام الله - وفا

افتتح في مؤسسة عبد المحسن القطان، ومركز خليل السكاكيني الثقافي، بمدينة رام الله، مساء اليوم الأربعاء، معرض الصور الفوتوغرافية 'مسافر'، للمصور الأرجنتيني إدواردو سوتيرس خليل. ويتناول المعرض جوانب من حياة المواطنين الفلسطينيين في مسافر يطا، جنوب الخليل، الذين يقدر عددهم بسبعة آلاف مواطن، حيث تضيق قوات الاحتلال الإسرائيلي سبل العيش عليهم لإجبارهم على ترك أرضهم، وتهجيرهم منها، لتحقيق أطماعها الاستيطانية. وقال المصور خليل الذي بات يفهم اللغة العربية، مع صعوبة في تركيب الجمل، خاصة أن والدته لبنانية، 'زرت مسافر يطا عند زيارتي لفلسطين، وأعجبت بالمنطقة وأهلها، وقررت العودة إليها وعمل معرض صور فوتوغرافية عنها وعن أهلها، لأنهم يستحقون الوقوف عندهم وليس المرور فقط'. وأضاف أن 'أهالي المسافر يعيشون بلا كهرباء وإمدادات للمياه، على بعد كيلومترات عديدة عن الخليل حيث الماء والكهرباء، وهم بذلك ظلموا من الاحتلال الإسرائيلي الذي يضايقهم بشكل مستمر، وأيضا من المجتمع الفلسطيني الذي لا يعطيهم حقهم في الحياة كباقي المدن والمناطق'. وأشار إلى أن أهالي المسافر استقبلوه بكل حب وترحاب، وساعدوه كثيرا ليخرج اليوم بهذا المعرض، 'فكل صورة موجودة لها قصة مميزة بحد ذاتها، ولها ذكريات خاصة لن أنساها أبدا'. وتابع أنه في بداية مشروعه لتوثيق الحياة في مسافر يطا، 'كنت متوقعا أنني ذاهب لناس خارج التاريخ والخارطة، ولا يدرون عما يدور حولهم شيئا، ولكنني وجدت أناسا لديهم حياة ويهتمون بما نهتم به، وليسوا بحاجة لمساعدة كما ظننت'. وقال: 'في هذا المكان تواصل مجموعة من الفلسطينيين غير المعروفين لدى الأغلبية، العيش في منطقة بلا ماء أو كهرباء أو طرق، منطقة معزولة عن كل ما هو خارجها بسلسلة من المستوطنات الإسرائيلية، التي تجعل الحياة في تلك المنطقة صعبة يوما بعد يوم'. وقال المواطن عودة ناصر النجادة، أو 'عيدو' كما أطلق عليه أهل المسافر، الذي استضاف المصور ادواردو ثلاثة أشهر في منزله، منذ أواخر الصيف الماضي، 'إن ادواردو يمتاز بالبساطة والصراحة والصدق، لذلك اعتبرته فردا من أفراد العائلة، وهمه أن يوصل الحقيقة'. وأضاف أن الصور المعروضة في المعرض، تعكس الواقع المعاش في مسافر يطا كما هو، دون تدخل من المصور أو من الأشخاص، ودون تصنع، 'إذ كان ادواردو يسير لمسافة لا تقل عن عشرة كيلومترات يوميا ذهابا ويعود المسافة ذاتها إيابا يلتقط الصور ويوثق الحياة في المسافر، حتى في حر الصيف، لم يتوان عن الخروج والتقاط الصور'. ومسافر يطا موطن لمجموعة من القرى الواقعة في الجنوب الصحراوي لمدينة الخليل، تضم عشرين تجمعا يقطنها سبعة آلاف مواطن.  وينقل ادواردو عن المقيمين في المسافر وأصحاب الأرض، أن قصة واسم 'مسافر' بدأت في عهد العثمانيين حين كان جباة الضرائب يذهبون إلى تلك القرى ولا يجدون أحدا لجمع الضرائب فيدونوا الصفر في 'مسافر يطا'، أي دواوين وكتب الجمع.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - إفتتاح معرض مسافر للأرجنتيني إدواردو خليل في رام الله  المغرب اليوم  - إفتتاح معرض مسافر للأرجنتيني إدواردو خليل في رام الله



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - إفتتاح معرض مسافر للأرجنتيني إدواردو خليل في رام الله  المغرب اليوم  - إفتتاح معرض مسافر للأرجنتيني إدواردو خليل في رام الله



ارتدت بدلة أنيقة معتدمة على المكياج الهادئ

إطلالة مميزة لكيت بلانشيت خلال أسبوع ميلانو للموضة

ميلانو ـ ليليان ضاهر
حرصت النجمة كيت بلانشيت على حضور عرض أزياء جيورجيو أرماني، الذي أقيم على هامش فعاليات أسبوع الموضة في مدينة ميلانو الإيطالية، لدعم دار الأزياء الشهيرة والتي عملت معها منذ 2013، كوجهة لحملتها الإعلانية لمنتجاتها من العطور. واشتهرت بلانشيت بأناقتها المعهودة في اختيار أزيائها في مختلف المناسبات، حيث تظهر بإطلالات مختلفة دائمًا تمنحها جاذبية خاصة. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة "أوسكار"، صاحبة الـ48 عامًا، بإطلالة أنيقة ومتألقة، حيث ارتدت بدلة من تصميم جيورجيو أرماني مكونة من سترة وسروال من نفس اللون، مع قميص فضفاض، وأكملت إطلالتها بالمكياج المناسب الهادئ مع أحمر الشفاة الوردي، بالإضافة إلى شعرها الأشقر القصير الذي تركته منسدلاً بطبيعته، وانتعلت زوجًا من الأحذية مغلق باللون الأسود، ليضفي مزيدًا من الأناقة على إطلالتها. ومن المقرر أن تظهر بلانشيت في فيلم جديد، يجسد حياة الممثلة الأمريكية لوسيل بال التي تشتهر بأعمالها الكوميدية، ويسمى "لوسي وديسي"، ومن المنتظر تصويره
 المغرب اليوم  - تصاميم فنية غريبة تمثل صرخات غير مُتبعة في الموضة

GMT 03:28 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

أمل كلوني تدعو الدول إلى ضرورة محاكمة "داعش"

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib