المغرب اليوم  - الثقافة العراقية تستذكر فنانيها في ذكرى رحيل جواد سليم
أخر الأخبار

"الثقافة العراقية" تستذكر فنانيها في ذكرى رحيل جواد سليم

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

بغداد ـ ونا

برعاية وزير الثقافة الدكتور سعدون الدليمي تقيم دائرة الفنون التشكيلية احدى دوائر وزارة الثقافة حفلاً استذكارياً لذكرى رحيل الفنان جواد سليم الإثنين المصادف 24/2/2014 وعلى قاعة عشتار . وسيتخلل الاحتفال اقامة معرض فني لاعمال الفنان جواد سليم من مقتنيات المتحف الوطني للفن الحديث وكذلك طبع لوحات بشكل مطابق للاعمال الفنية التي تعود للفنان الراحل جواد سليم وسيلقي الباحث العراقي المعروف ناجح المعموري عن جواد سليم وافاق رؤيته الفنية الثقافية ومن الجدير بالذكر ان الفنان جواد سليم يعتبر احد اهم مؤسسي الحركة الفنية المعاصرة في العراق لقد استطاع بزمن قصير ان يضع بصمته الخالدة في الفن وعلى الارض لم يكن الامر صدفة كما يحصل لفنانين خدمتهم الفرص والظروف بل على العكس تماماً فكانت رحلة جواد صعبة ومرهقة. حيث اضطر الى السفر بين بغداد واوربا حتى في فترة الحرب العالمية الثانية ولأن جواد انسان حقيقي بجانب كونه فناناً استطاع ان يصمد ويجتهد وكان الفن قدره وكثير ماكان احساسه بانه سيغادرنا مبكراً كما حدث فعلاً وربما هذا الاحساس كان له حافزاً يدفعه للعطاء ساعده في ذلك والده الحاج سليم وشجعه انتمائه الى عائلة فيها اكثر من فنان يجري في عروقهم فنجد نزار وسعاد ونزيهة سليم جميعهم ساهموا في اغناء الفن العراقي لكن انفرد جواد سليم بافكاره المتحررة ونظرته اللبرالية في الحياة فجواد سليم فنان بوهيمي في ثيابه وفي تصرفاته واقواله وكان كثيراً ما يهتم بالموسيقى والشعر وحفلات الباليه.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الثقافة العراقية تستذكر فنانيها في ذكرى رحيل جواد سليم  المغرب اليوم  - الثقافة العراقية تستذكر فنانيها في ذكرى رحيل جواد سليم



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الثقافة العراقية تستذكر فنانيها في ذكرى رحيل جواد سليم  المغرب اليوم  - الثقافة العراقية تستذكر فنانيها في ذكرى رحيل جواد سليم



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib