المغرب اليوم - ندوة تبين أهمية اللغة العربية في الزرقاء

ندوة تبين أهمية "اللغة العربية" في الزرقاء

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ندوة تبين أهمية

الزرقاء - بترا

نظم مركز الملك عبد الله الثاني الثقافي في الزرقاء مساء الاثنين ندوة أدبية عن أهمية اللغة العربية والحفاظ عليها من الاندثار بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية . وقال الشاعر حسن منصور ان اللغة العربية محصنة بالقرآن الكريم ولا يمكن ان تندثر، مبينا ان اللهجات متعددة ولكنها واقعة ضمن نطاق اللغة العربية ، اذ يمكن اكتشاف العلاقة القوية بين المفردات العامية وأصلها الفصيح . وأكد ان اللغة لا تكون لغة الا بوجود قواعد وقوانين منظمة لها ، كما تكون لها أرصدة من الانتاج الأدبي والعلمي في كل المجالات ، فيما ان أي لهجة تتغير بين زمن وآخر حسب التطورات المختلفة من ثقافية واجتماعية واقتصادية وسياسية ، وهي ركن من أركان الكيان الحضاري الواحد الذي تمثله الأمة . وأورد منصور بعض الأخطاء الشائعة في اللغة العربية مشيرا الى شيوعها بين الناس اضافة الى الأخطاء في صياغة الجملة واستخدام المفردات في غير مكانها المناسب . وانتقد الشاعر سليم صباح المحاولات التي يقوم بها بعضهم لاستبدال الحروف اللاتينية بحروف اللغة أو استعمال ألفاظ من لغات شرقية وغربية ولاسيما ما نشاهده في الاعلانات التجارية أو الصناعية، موضحا قدرة اللغة العربية على الاشتقاق والقياس والتعريب. وقال: ان التكلم باللغات الأجنية وترك العربية من غير حاجة يدخل في باب التدليس والمراوغة ، اذ ان تبريرات بعضهم بأن لغتنا لا تستطيع مواكبة العلوم العصرية تبريرات واهية وغير صحيحة . وأضاف صباح ان تطور المجتمعات وتحديثها وتحقيقها لحريتها هو السبيل الضامن لتطور اللغة والحفاظ عليها من الاندثار، فاللغة هي الترجمة الحقيقية للنهضة الحضارية لأي مجتمع . وقرأ صباح قصيدة شعرية انتقد فيها الذين يضمنون كلامهم بالكلمات الأجنبية ولايتقنون العربية ويعزفون عن جمالياتها وسحر بيانها وقوة بلاغتها. وجرى في ختام الندوة التي حضرها مدير الثقافة رياض الخطيب وأدارها الناقد محمد المشايخ وجمع من الكتاب والشعراء والمهتمين .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ندوة تبين أهمية اللغة العربية في الزرقاء المغرب اليوم - ندوة تبين أهمية اللغة العربية في الزرقاء



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ندوة تبين أهمية اللغة العربية في الزرقاء المغرب اليوم - ندوة تبين أهمية اللغة العربية في الزرقاء



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 03:54 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره "مجنونًا"
المغرب اليوم - حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره

GMT 03:29 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا
المغرب اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا

GMT 00:21 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تبحث عن الجديد في "سري للغاية" وسعيدة بـ"الطوفان"

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib