المغرب اليوم - مهرجان ربيع الرس يختتم فعالياته

مهرجان ربيع الرس يختتم فعالياته

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مهرجان ربيع الرس يختتم فعالياته

الرياض ـ واس

حقق مهرجان ربيع الرس في ختام برامجه وفعالياته ، التي امتدت لعشرة أيام ، نجاحات متميز ومثالية من خلال الأرقام المميزة في المبيعات و أعداد الزوار وتنوع الفعاليات والبرامج والأنشطة التي استهوت جميع فئات المجتمع المختلفة من كبار السن والشباب والأطفال . وأستمتع الجميع بفعاليات المهرجان الملائمة والمتنوعة الهادفة ، حيث تنوعت فعاليات المهرجان فمنها ما يحاكي التراث وجماليته كالأكلات الشعبية والموروثات والابتكارات القديمة وأعمال الغزل والسدو والحرف اليدوية ، ومنها ما يسطر الماضي المجيد ببساطته كالألعاب الشعبية القديمة ، بالإضافة إلى ما يحاكي عفوية الأطفال وفضولهم على خشبة مسرح الطفل مع ما يحويه من فعاليات وبرامج يستمتعون بها وتروق لهم ، كما أن للتسوق عنوان سطرته أنامل الأسر المنتجة من مشغولات يدوية وملابس تراثية ومتنوعة تحاكي جميع الأذواق ، بالإضافة إلى محلات المبيعات الاستهلاكية المتنوعة والتي أكملت جمالية المهرجان وشموليته. من جانب آخر بينت أم محمد المهتمة بالأكلات الشعبية أن مهرجان ربيع الرس فتح لها آفاق أوسع نحو تسويق مبيعاتها وإطلاع الزوار والمهتمين بالأكلات الشعبية على منتجاتها ، مشيرةً إلى أن مثل هذه المهرجانات تزيد من الحوافز التشجيعية للأسر المنتجة وتجعل من هوايتهن واقعاً ملموساً يطلع علية الجميع ، مؤكدة أن مبيعاتها من الأكلات الشعبية في المهرجان تصل إلى 1000 ريال يومياً الأمر الذي كفل لها مبيعات عالية ومغرية ، مشيدةً بالقائمين على مهرجان ربيع الرس وحسن التنظيم وتهيأت الأجواء المناسبة لعمل الأسر المنتجة . كما أشار أبو سليمان الذي اشتهر بمهنة وصناعة الخوص إلى أنه أمتهن هذه المهنة منذ ما يقارب الـ30 عاما ، التي تعد مصدر رزق له ولعائلته ،مبيناً أن المهرجان فتح له المجال لإطلاع الزوار على ما يحاكي التراث القديم ببساطته وعفويته.ويعد ارتفاع المبيعات بمهرجان ربيع الرس مؤشراً جيد على أنّ غالبية الزوّار قاموا بعمليات شراء مكثفة خلال فترة المهرجان ، إذ حقق جانباً من أهدافه الرئيسية وهو مساعدة الأسر المنتجة ، وتعزيز الدور الاجتماعي عبر تحقيق مبادئ التكافل تجاه الأسر المنتجة إلى آخر سياحي واقتصادي ينعكس على المنطقة عموماً ، وأكد الحضور الجماهيري الكبير نجاح المهرجان وتميزه وتنوعه وملائمته لأفراد المجتمع بما يحويه من برامج وفعاليات وأنشطة جاذبة وهادفة. كما تعد النجاحات التي تحققت ولمسها الجميع على أرض المهرجان كان خلفها رجال عملوا جاهدين للوصول للأهداف وتحقيق النجاحات ، إذ بين رئيس بلدية محافظة الرس صالح بن حسين الصغير والذي قام مؤخراً بزيارة للمهرجان للإطلاع على سير المهرجان وتوفير الخدمات للزوار من الجوانب كافة ، أن بلدية الرس عملت قبل انطلاقة المهرجان بفترة طويلة لتهيأت الخدمات وتوفيرها لاستقبال الزوار . وأكد الصغير أن دور البلدية في المهرجان يمثل عنصراً هاما من عناصر تنمية السياحة ، ويسهم في زيادة الجذب السياحي للمحافظة ، موضحاً أن بلدية الرس قامت بعدة أعمال وأدوار للمساهمة في تجهيزات الساحة لإقامة فعاليات المهرجان بما يضمن راحة الزوار والمتسوقين والباعة على حدٍ سواء ، موجها شكره للجهات الداعمة واللجان العاملة في المهرجان ، مشيداً بدعم ومتابعة محافظ الرس المكلف محمد العساف وتذليل العقبات لإنجاح المهرجان في المجالات كافة ، مشيداً بدور الغرفة التجارية الصناعية ، مفيداً أنه خصص للأسر المنتجة أماكن لتمارس عملها وفق آلية منظمة تضمن لهن الراحة والاستمرارية في تقديم منتجاتهن. من جانب آخر طالب أهالي محافظة الرس باستمرارية مهرجان الربيع في كل عام ، لما حققه من نجاحات باهرة وملموسة سواء من كثافة الزوار وحجم المبيعات وتفاعل الأسر المنتجة والحرفيين وتنوع الفعاليات والبرامج والأنشطة ، حيث طالب محمد الضويحي أحد أهالي محافظة الرس باستمرارية مهرجان ربيع الرس في كل عام لما حققه من نجاحات وأبعاد شهدها الجميع ، منوهاً بغياب الرس عن خارطة المهرجانات ما يقارب الـ5 سنوات. وتعد إشادة محافظ الرس المكلف محمد العساف الذي زار المهرجان مؤخراً وسام فخر واعتزاز للقائمين على المهرجان واللجان العاملة ، حيث أثنى على تفوق المهرجان وتميزه ومثاليته ونجاحه المبهر ، مؤكداً سعيهم على استمراريته في كل عام.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مهرجان ربيع الرس يختتم فعالياته المغرب اليوم - مهرجان ربيع الرس يختتم فعالياته



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مهرجان ربيع الرس يختتم فعالياته المغرب اليوم - مهرجان ربيع الرس يختتم فعالياته



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء
المغرب اليوم - المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 01:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

صحافي صومالي يتذكر أول يوم دراسة له في بريطانيا
المغرب اليوم - صحافي صومالي يتذكر أول يوم دراسة له في بريطانيا

GMT 00:21 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تبحث عن الجديد في "سري للغاية" وسعيدة بـ"الطوفان"

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib