المغرب اليوم  - مهرجان نسوي بذكرى الفرقان شمال غزة

مهرجان نسوي بذكرى الفرقان شمال غزة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مهرجان نسوي بذكرى الفرقان شمال غزة

غزة - صفا

نظمت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) صباح السبت مهرجانا نسويا بعنوان "إن عدتم عدنا" في ذكرى انتصار المقاومة في حرب "الفرقان"، وذلك في ساحة الشهيد صلاح شحادة في شمال قطاع غزة. وشاركت مئات من النسوة في المهرجان الذي تضمن مجسمات لصواريخ القسام وصور للشهداء والبيوت المدمرة التي دمرها الاحتلال خلال الحرب. وتحدث رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني عزيز دويك في كلمة هاتفية له، مثنيا على دور النسوة في قطاع غزة واللواتي وصفهن بأخوات النائب الفقيدة أم نضال فرحات. وقال دويك "اتذكر في يوم ذكرى انتصار المقاومة في حرب الفرقان عندما أعلنتم شبابا ونساء وشيوخا نصركم وهزيمة الاحتلال، وكنت أتابعكم من خلال الشاشة الصغيرة حيث كان هذا اليوم يوم من أيام الله". وأكد دويك أن "من حقنا أن نحتفل وأن نفرح بهذا الانتصار رغم الدماء الزكية التي سالت، ورغم البيوت التي دمرت والأراضي التي جرفت". وأضاف "يؤسفني أن أرى حصار الزعماء العرب لغزة واستمراره ليومنا هذا.. وأقول لكم يا أهل غزة اصبروا فإن أجركم عظيم وبإذن الله لن يخذلكم، وسينفك هذا الحصار بإذن الله عما قريب، وأوصي نفسي وأوصيكم التمسك بدين الله وكتابه والثبات أمام المحن والأزمات ". بدوره، قال النائب والقيادي في حماس مشير المصري إن شبعنا وقادته استمروا ل22 يوما في معركة بطولية وقوية وعنيفة، ولم ترفع الراية البيضاء، وهذا بفضل الله غز وجل. وأشار المصري إلى "أننا نعيش هذه الأيام على أعتاب تهديدات مستمرة من قبل الاحتلال بضرب غزة وتدمير حماس، وفي المقابل تهديدات مصرية ضد القطاع باستهداف المقاومة الفلسطينية". وقال المصري إن "حرب الفرقان فرضت معادلات عدة على أرض الواقع؛ أولها أن الضربة المباغتة للاحتلال كما حدث في حرب الفرقان وثبات شعبنا ل22 يوما ما هي إلا رسالة واضحة للاحتلال وغيره، أن شعب غزة لا يقبل الهزيمة أو الاستسلام وإن زمن الهزائم قد ولى". أما المعادلة الثانية-حسب المصري- فهي أن المقاومة أثبتت في حرب الفرقان أن غزة مُحرمة على "إسرائيل"، ولن يهنأ الاحتلال في حال قام بضرب غزة، وأن المعركة قد اختلفت وأصبحت المعادلة الآن " نغزوهم ولا يغزونا ". وبين المصري أن "المعادلة الثالثة التي فرضتها المقاومة أنها أجبرت أكثر من مليون إسرائيلي على الاختباء في الملاجئ، ولكن في أي حرب قادمة ستجبر كتائب القسام أكثر من 5 مليون من الإسرائيليين على النزول في الملاجئ".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مهرجان نسوي بذكرى الفرقان شمال غزة  المغرب اليوم  - مهرجان نسوي بذكرى الفرقان شمال غزة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مهرجان نسوي بذكرى الفرقان شمال غزة  المغرب اليوم  - مهرجان نسوي بذكرى الفرقان شمال غزة



خلال عرضها لمجموعة "ماكس مارا" في إيطاليا

بيلا حديد تلفت الأنظار إلى ملابسها السوداء الرائعة

روما ـ ريتا مهنا
ظهرت العارضة الفاتنة بيلا حديد، متألقة أثناء سيرها على المدرج، لعرض مجموعة "ماكس مارا"، لربيع وصيف 2018 في إيطاليا. وتألقت العارضة البالغة 20عامًا، بشكل غير معهود، وارتدت مجموعة سوداء أنيقة - وبدت مسرورة لجهودها أثناء الكواليس. وتألقت بيلا في إطلالة تشبة الـتسعينات،  وارتدت العارضة الهولندلية الفلسطينية الأميركية المنشأ، بذلة سوداء ضيقة مكونة من بلوزه سوداء وسروال ضيق من الساتان مع معطف مطابق نصف شفاف، ويتتطاير من خلفها أثناء المشي، مضيفًا إليها إطلاله منمقة، وزينت بيلا أقدامها بصندل أسود ذو كعب عالي مما جعلها ثابتة الخطى على المنصة. ووتزينت العارضة بمكياج مشع حيث طلت شفاها باللون البرتقالي المشرق مع القليل من حمره الخدود الوردية على الوجنة، وأثبتت بيلا أنها نجمة العروض الأولى، عندما جذبت الأنظار بثباتها وخطواتها المحسوبة في عرض لا تشوبه شائبة لماكس مارا. وساعدت "بيلا" في افتتاح أسبوع الموضة في ميلانو مساء الأربعاء، واستولت على المدرج في
 المغرب اليوم  - تصاميم فنية غريبة تمثل صرخات غير مُتبعة في الموضة

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"
 المغرب اليوم  - منتجع

GMT 01:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

ريهام حجاج تعد جمهورها بمفاجأة في "رغدة متوحشة"

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 13:38 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

حرمان الخلايا السرطانية من الأكسجين يقتل الورم

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib