المغرب اليوم - العرس الدموى يحوز الجائزة الكبري فى مهرجان الدوحة المسرحي

"العرس الدموى" يحوز الجائزة الكبري فى مهرجان الدوحة المسرحي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

الدوحة _د ب أ

  فاز العرض المسرحى القطرى "العرس الدموى" للمخرج فهد الباكر بجائزة أفضل عرض مسرحى متكامل فى مهرجان الدوحة المسرحى الذى اختتم فعالياته بتوزيع الجوائز مساء أمس الخميس، على مسرح قطر الوطنى. وفاز المخرج فهد الباكر بجائزة أفضل إخراج عن العرض نفسه المأخوذ عن مسرحية بنفس الاسم للكاتب الإسبانى فريدريكو لوركا كما حصلت الممثلة مريم فهد على جائزة أفضل تمثيل نسائى دور ثان عن العرض ذاته. وضم المهرجان الذى أقيم خلال الفترة من 21 إلى 27 مارس الجارى عروضا مسرحية لـ8 فرق تنافست على جوائزه التى تمنح فقط للفنانين والفرق المسرحية القطرية وفق لوائح المهرجان الذى يسمح بمشاركة فرق من خارج قطر فيه. وفاز الكاتب القطرى "طالب الدوس" بجائزة أفضل نص مسرحى عن عرض "اللظى" وحاز فيصل رشيد على جائزة أفضل تمثيل دور أول رجال عن عرض "الخلخال"، فى حين حجبت لجنة التحكيم جائزة أفضل ممثلة دور أول، وحصل محمد الصايغ على جائزة أفضل تمثيل رجال دور ثان عن مسرحية "اللوحة" ومنحت جائزة أفضل ممثلة دور ثانى للممثلة مريم فهد عن عرض "عرس الدم". وحازت الممثلة أسرار محمد على جائزة أفضل ممثلة واعدة عن دورها فى مسرحية "اللظى" فى حين منحت جائزة أفضل ممثل واعد للقطرى عيسى مطر عن دوره فى مسرحية "عرس الدم". وذهبت جائزة أفضل مساهمة عربية للمخرج محمد السمى عن مسرحية "رحلة حنظلة وقررت لجنة التحكيم منح شهادتى تقدير للمغربية رجاء خرماز عن دورها فى مسرحية "العرس الدموي" والعمانية غادة الزدجالى عن دورها فى مسرحية "الخلخال". وقال حمد الكوارى وزير الثقافة والفنون القطرى فى حفل الختام: "من حسن الصدف أن يتزامن ختام المهرجان مع اليوم العالمى للمسرح باعتباره مناسبة لتهنئة كل المسرحيين بعد أيام مثمرة فى المهرجان الذى ضم عروضا ولقاءات وندوات مهمة وضيوفا من داخل وخارج قطر ما كان للمهرجان أن ينجح دون وجودهم". وترأس الفنان القطرى غانم السليطى لجنة تحكيم المهرجان التى ضمت فى عضويتها القطرى على ميرزا محمود والبحرينى عبد الله يوسف والإماراتى جمال سالم ومن المغرب الدكتور سعيد الناجى والفنان السودانى المكى سنادة. وأعلن فى المهرجان عن عقد ملتقى سنوى للمسرحيين فى العاصمة القطرية الأسبوع الأخير من شهر أبريل سنويا، فضلا عن بدء العمل على إنشاء مكتبة الكترونية للتوثيق المسرحى.  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - العرس الدموى يحوز الجائزة الكبري فى مهرجان الدوحة المسرحي المغرب اليوم - العرس الدموى يحوز الجائزة الكبري فى مهرجان الدوحة المسرحي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - العرس الدموى يحوز الجائزة الكبري فى مهرجان الدوحة المسرحي المغرب اليوم - العرس الدموى يحوز الجائزة الكبري فى مهرجان الدوحة المسرحي



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 03:54 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره "مجنونًا"
المغرب اليوم - حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره

GMT 03:29 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا
المغرب اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا

GMT 00:21 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تبحث عن الجديد في "سري للغاية" وسعيدة بـ"الطوفان"

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib