المغرب اليوم - المغرب يراهن على الاستثمارات الإماراتية
وزير حرب الاحتلال أفيغدور ليبرمان يصرح "الوتيرة الحالية في السنة الأخيرة لعمليات البناء والتوسع في المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، ليس لها مثيلا منذ عام 2000". 8 دول اوروبية تطالب حكومة الاحتلال بدفع 30 الف يورو لتلك الدول، بسبب قيام "اسرائيل" بهدم مباني ومرافق تم بناؤها لأغراض انسانية لخدمة السكان الفلسطينيين. المرصد السوري يعلن أن أجهزة مخابرات دولية تسلمت عناصر من "داعش" الرقة القضاء العراقي يصدر أمرًا باعتقال كوسرت رسول الخارجية الروسية تقو أن موسكو وطهران يناقشان تصريحات ترامب حول إيران حكومة كردستان العراق تعلن فرار 100 ألف كردي من كركوك منذ الاثنين الماضي اغلاق باب المغاربة عقب اقتحام "95" مستوطنًا لساحات المسجد الأقصى المبارك منذ الصباح. صحف بريطانيا تبرز نتائج الفرق الإنجليزية في دوري أبطال أوروبا بيغديمونت يؤكد أن إقليم كاتالونيا لم يعلن استقلاله لكنه سيقوم بذلك إذا علقت مدريد حكمه الذاتي الحرس الثوري الإيراني يعلن تسريع وتيرة البرنامج الصاروخي رغم الضغوط
أخر الأخبار

المغرب يراهن على الاستثمارات الإماراتية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المغرب يراهن على الاستثمارات الإماراتية

أبوظبي ـ وكالات

أكد وزير التجهيز والنقل المغربي عزيز رباح الخميس بأبوظبي أن المغرب يراهن على الانفتاح على الاستثمارات الإماراتية٬ بهدف تعزيز الشراكة الاقتصادية الثنائية٬ وإقامة مشاريع مشتركة في قطاع الموانئ والنقل الطرقي والنقل عبر السكك الحديدية والمواصلات العامة. وأضاف الوزير المغربي وقال رباح خلال جلسة عمل عقدها الخميس بأبوظبي مع وفد يمثل جهاز أبوظبي للاستثمار (أديا)٬ "نتوفر حاليا على محفظة مشاريع اقتصادية وتنموية مهمة تهم تطوير البنيات التحتية قمنا بإعدادها وفق تصورات ورؤى استشرافية جديدة٬ تأخذ بعين الاعتبار كل الجوانب اللوجستية ذات الصلة٬ وطموحنا هو نرتقي بشراكتنا الاقتصادية مع الجانب الإماراتي إلى مستوى تنموي متقدم يوازي مستوى العلاقات السياسية المتميزة التي تربط بلدينا.." . واضاف وزير التجهيز والنقل المغربي أن المغرب يتطلع لأن يصبح قطبا استثماريا "رائدا" على الصعيد الدولي في قطاع البنيات التحتية. وقال خلال جلسة عمل عقدها الخميس بأبوظبي مع وفد يمثل جهاز أبوظبي للاستثمار (أديا)٬ إن المغرب الذي أطلق في السنين الأخيرة عدة مشاريع تهم تطوير بنيات تحتية عصرية تستجيب للمعايير الدولية ذات الصلة٬ (ميناء طنجة المتوسطي٬ القطار فائق السرعة٬ توسيع شبكة الطرق السيارة٬ ميناء الناضور الجديد٬ توسيع الشبكة الطرقية٬ تحديث شبكة السكك الحديدية٬ توسيع المنشآت المطارية)٬ يراهن على أن يصبح "قطبا استثماريا رائدا على الصعيد الإقليمي والدولي في مجال البنيات التحتية". وأشار الوزير المغربي الذي كان يتحدث عن رغبة بلاده في استقطاب مزيد من الاستثمارات الأجنبية في قطاع البنيات التحتية٬ إلى أن المملكة المغربية بفضل هذه البنيات التحتية الحديثة وبالنظر للمؤهلات اللوجستية الأخرى التي يتوفر عليها من قبيل اليد العاملة المؤهلة والتشريعات القانونية والمؤسساتية المؤطرة لعملية الاستثمار٬ باتت تمثل "أرضية جاذبة وواعدة للاستثمارات الأجنبية المباشرة"٬ مما سيؤهلها حتما بالنظر لموقعها الجيواستراتيجي٬ لأن تصبح "قاعدة استثمارية" واعدة في المنطقة العربية والإفريقية. من جانبهم٬ أشاد مسؤولو جهاز أبوظبي للاستثمار٬ بالتطور الذي عرفه سوق الاستثمار المغربي في السنوات الأخيرة٬ وبالمشاريع الرائدة التي أطلقها المغرب من أجل تحديث بنياته التحتية٬ وشبكة مواصلاته العامة٬ معربين عن "استعدادهم الدخول في شراكات استثمارية مع الحكومة المغربية لإنجاز مشاريع مهيكلة تتصل بقطاع الطرق السيارة والموانئ والمطارات وشبكة السكك الحديدية". وفي هذا الإطار٬ شدد مسؤولو جهاز أبوظبي للاستثمار٬ على ضرورة إحداث فريق عمل يضم خبراء مغاربة وإمارتيين بهدف دراسة كل المشاريع الجاهزة للإنجاز٬ وبحث كل الصيغ الكفيلة للارتقاء بالشراكة الثنائية إلى مستويات أفضل. وعلى صعيد متصل٬ أجرى الوزير والوفد المرافق٬ جلسة مباحثات مماثلة٬ مع ناظم القدسي الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للاستثمار٬ همت سبل تعزيز التعاون الثنائي في مجال الاستثمار في قطاع البنيات التحتية. وخلال هذا اللقاء٬ بحث الجانبان السبل الكفيلة بعقد شراكات ثنائية لإنجاز مشاريع استثمارية مشتركة تهم قطاع الطرق والسكك الحديدية والموانئ.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - المغرب يراهن على الاستثمارات الإماراتية المغرب اليوم - المغرب يراهن على الاستثمارات الإماراتية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - المغرب يراهن على الاستثمارات الإماراتية المغرب اليوم - المغرب يراهن على الاستثمارات الإماراتية



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان طويل في تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib