المغرب اليوم - مصر تعرض خطة لترشيد الطاقة بالبطاقات الذكية

مصر تعرض خطة لترشيد الطاقة بالبطاقات الذكية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مصر تعرض خطة لترشيد الطاقة بالبطاقات الذكية

القاهرة - محمد عبدالله

يشارك وزير المال المصريالدكتور فياض عبد المنعم في إجتماعات منتدى "دافوس" الإقتصادي الدولي لدول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يبدأ اعماله بعد الجمعة في العاصمة الأردنية عمان. ومن المقرر أن تتناول كلمة الوزير المصري امام المنتدى التي تستغرق فعالياته عدة أيام تطورات الوضع الاقتصادي في مصر والجهود التي تبذلها الحكومة لتجاوز الأزمة الإقتصادية الراهنة كما سيعرض محاور البرنامج الإصلاحي الإقتصادي والإجتماعي الذي بدأت القاهرة في تنفيذه لإستعادة إستقرار الأوضاع المالية والسيطرة على عجز الموازنة. وقال بيان بهذا الشأن وزعته وزارة المال المصرية على الصحافيين أن الدكتور فياض عبد المنعم سيعقد عدة إجتماعات على هامش المنتدى مع عدد من وزراء المال في الدول العربية ومع عدد من كبار المسؤولين الدوليين، المشاركين في المنتدى . من ناحيته إعتبر عبد المنعم إجتماعات منتدى دافوس في عمان بأنها تشكل فرصة جيدة لإطلاع مجتمع الأعمال الدولي والإقليمي على تطورات الوضع الحقيقي لمصر وعلى بدء تعافيها من الأزمة الراهنة مشيرا الى إنه سيشارك في جلسة خاصة حول مستقبل الطاقة يعرض خلالها أهم ملامح خطة الحكومة لترشيد دعم الطاقة بإستخدام آليات جديدة لتوزيع المنتجات البترولية بنظام البطاقات الالكترونية التي تهدف لضمان وصول الدعم لمستحقيه والحد من تسربه. وأضاف انه سيعرض أيضا لعدد من المؤشرات الدالة علي عودة الإستثمارات لمصر مثل صفقات الإستحواذ التي شهدتها السوق المصرية مؤخرا بجانب إقامة عدد من المشروعات الجديدة في مصر وكذلك تزايد إهتمام مجتمع الأعمال الدولي بمشروعات المشاركة مع القطاع الخاص وايضا اتجاه مصر لدخول سوق الصكوك بعد إصدار القانون المنظم لطروحاتها بجانب إستعراض حزمة التعديلات الضريبية التي تم ادخالها علي النظام الضريبي في مصر مؤخرا، والتيسيرات التي تضمنتها والتأكيد علي إستقرار القوانين الضريبية وهو ما يؤكد حرص الحكومة على ثبات الحد الاقصي للضريبة على الأرباح التجارية والصناعية البالغ 25%. وأضاف الوزير انه سيعرض أيضا لخطط وزارة المالية للسيطرة على الدين العام وتخفيض عجز الموازنة العامة بصورة تدريجية خلال الفترة المقبلة والتنسيق بين السياستين المالية والنقدية بهدف ضمان إستقرار سوق الصرف بإعتبارها من عوامل جذب الإستثمارات الأجنبية للسوق المصرية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مصر تعرض خطة لترشيد الطاقة بالبطاقات الذكية المغرب اليوم - مصر تعرض خطة لترشيد الطاقة بالبطاقات الذكية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مصر تعرض خطة لترشيد الطاقة بالبطاقات الذكية المغرب اليوم - مصر تعرض خطة لترشيد الطاقة بالبطاقات الذكية



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 03:54 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره "مجنونًا"
المغرب اليوم - حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره

GMT 03:29 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا
المغرب اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا

GMT 00:21 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تبحث عن الجديد في "سري للغاية" وسعيدة بـ"الطوفان"

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib