المغرب اليوم  - ارتفاع سعر الأضاحي يدفع السوريين للامتناع عن التضحية في العيد

ارتفاع سعر الأضاحي يدفع السوريين للامتناع عن التضحية في العيد

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - ارتفاع سعر الأضاحي يدفع السوريين للامتناع عن التضحية في العيد

دمشق - جورج الشامي

يمتنع غالبية السوريين الذين اعتادوا ذبح الأضاحي صباح عيد الأضحى عن التضحية لهذا العام بفعل الارتفاع الكبير في سعر شاة التضحية، حيث يترواح سعرها حاليًا بين 30 و50 ألف ليرة سورية حسب الوزن، أي ما يعادل بين 170 و280 دولارًا أميركيًا. وأكَّد الناشط المدني عمار جعارة من دمشق أن أسواق اللحوم والأضاحي تشهد جمودًا واضحًا، وأن غالبية المواطنين يمتنعون عن شراء الأضاحي التي تضاعفت أسعارها عن الأعوام الماضية، فالأضحية التي كانت تباع بسعر 15 ألف ليرةً قبل عامين هي اليوم بأكثر من 50 ألف ليرة. ويقول جعارة أنه من المتوقع أن لا يشهد صباح عيد الأضحى بعد أيام أي ازدحام أمام أسواق الأضاحي، بل "قد يمتنع الكثير من اللحّامين ومربّي الشاة عن الوجود صباحًا في الأماكن المعتادة ضمن مدينة دمشق"، والتي من المعروف أن الكثير من سكانها يقومون قبل العيد بأيام بالاتصال بمربِّي الشاة واللحّامين وحجز أضحيتهم باكرًا خوفًا من الازدحام التي يشهده صباح العيد. وتشهد أسعار اللحوم بشكل عام ارتفاعًا كبيرًا في مختلف المدن السورية، حيث بيع كيلوغرام لحم الغنم، الأحد، في دمشق بسعر 3000 ليرة سورية، أي حوالي 17 دولارًا أميركيًا، بعد أن كان في الأسبوع الماضي مسعرًا بـ 2400 ليرة. بينما بيع في اللاذقية بسعر 2200 ليرةً، ما يعادل 13 دولاراً أميركيًا، وفي حماة بسعر 2100 ليرة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ارتفاع سعر الأضاحي يدفع السوريين للامتناع عن التضحية في العيد  المغرب اليوم  - ارتفاع سعر الأضاحي يدفع السوريين للامتناع عن التضحية في العيد



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ارتفاع سعر الأضاحي يدفع السوريين للامتناع عن التضحية في العيد  المغرب اليوم  - ارتفاع سعر الأضاحي يدفع السوريين للامتناع عن التضحية في العيد



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib