المغرب اليوم  - وزير المالية يؤكد تمتع قطر بوضع مالي متين

وزير المالية يؤكد تمتع قطر بوضع مالي متين

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - وزير المالية يؤكد تمتع قطر بوضع مالي متين

الدوحه - قنا

أكد سعادة السيد علي شريف العمادي وزير المالية أن دولة قطر تمكنت من اجتياز الأزمة المالية العالمية وتداعيتها بسلاسة خلال السنوات القليلة الماضية، حيث تتمتع الدولة حاليا بوضع مالي متين وقدرة عالية على مواصلة النمو الاقتصادي. وأفاد سعادة وزير المالية خلال كلمته التي ألقاها في افتتاح مؤتمر "يورومني قطر 2013" اليوم بأن المرحلة المقبلة ستشهد إنشاء عدد كبير من مشاريع البنية التحتية الضخمة في إطار عملية التنمية المستدامة، بالإضافة إلى الاستعدادات لاستضافة كأس العالم لكرة القدم عام 2022، لذا فإن عملية تطوير السياسات المالية ستركز على دعم هذه المشاريع من خلال تحديد الأولويات واستغلال الموارد المتاحة بكفاءة وتحقيق التوازن بين التكاليف والنتائج والتنسيق بين المشاريع لتجنب الضغوط على الخدمات والمرافق العامة علاوة على السيطرة على التضخم. وأضاف أن السياسات المالية ستركز على توفير الدعم المالي للمشاريع الانتاجية في القطاعات غير النفطية في إطار عملية تنويع الاقتصاد وتوسيع مساهمة القطاعات غير النفطية في الناتج المحلي الإجمالي والنمو الاقتصادي في الدولة. وأوضح سعادة السيد علي شريف العمادي أن السياسة المالية ستسعى إلى تعزيز دور القطاع الخاص في تنفيذ هذه المشاريع وتنويع الأداء الاقتصادي في الدولة من خلال التنسيق بين المؤسسات الحكومية والخاصة وتجنب المنافسة بين الجانبين، بالإضافة إلى إزالة المعوقات ومنع الاحتكار. وأكد أن دعم القطاع الخاص سيلعب دورا في زيادة معدلات توفير الوظائف الجديدة وتأهيل وإعداد الشباب وحديثي التخرج للعمل في بيئة عمل تنافسية تعتمد على الكفاءة والخبرة ومعايير الأداء والتقييم العالمية. كما أعرب سعادته عن تطلعه لأن يلعب القطاع الخاص دورا مهما لتحقيق الاستراتيجية الوطنية المتعلقة بهذا الصدد والمشاركة بقوة في مختلف الأنشطة الاقتصادية. تركيز على تحويل رؤية قطر الوطنية 2030 إلى واقع يوفر الرفاهية لكل أبناء الوطن وأوضح سعادة وزير المالية أن أحد أهم أهداف "رؤية قطر الوطنية 2030 " الرئيسية هو تحقيق الاستقرار المالي بما يخدم الأداء الاقتصادي، وهو ما يتطلب وضع سياسات مالية سليمة ونظام مالي فعال يكون قادرا على مواجهة المخاطر وتعزيز قدرة الاقتصاد الوطني على استيعاب الأزمات التي يمكن أن يتعرض لها الاقتصاد العالمي. ونوه بأن تركيز دولة قطر سينصب خلال المرحلة المقبلة على تحويل رؤية قطر الوطنية 2030 إلى واقع يوفر الرفاهية لكل أبناء الوطن، مؤكدا أن تنفيذ هذه الرؤية يتطلب وضع آليات لتحويل الأهداف إلى برامج ومشاريع محددة في الموازنة العامة للدولة، لافتا إلى أن وزارة المالية تعمل على تطوير الموازنة لترتكز على عدة أسس منها تحديد البرامج ومتابعة الأداء وتقييم النتائج بما يساهم في تحقيق رؤية قطر الوطنية. وأشار سعادته إلى ان مؤتمر "يورومني قطر" أصبح حدثا سنويا متميزا لما يمثله من منصة لمناقشة آخر التطورات في عملية إعادة هيكلة النظام العالمي بما يحقق نموا اقتصاديا قائما على الاستقرار والعدالة، مشيرا إلى أن مؤتمر هذا العام يأتي في مرحلة يشهد فيها العالم حالة من التعافي من تداعيات الأزمة المالية العالمية، وإن كان هذا التعافي لا يزال ضعيفا مع استمرار بعض المخاطر، وسط حالة من عدم الوضوح حول مدى قدرة الاقتصاد العالمي على استعادة الزخم والنمو في مختلف القطاعات. وأضاف أن مؤتمر هذا العام يأتي في ظل عملية طويلة ومعقدة لهيكلة النظام المالي العالمي تهدف إلى تقلص المخاطر المرتبطة بالخدمات المالية على اختلاف أنواعها ولكن دون التأثير على فرص النمو الاقتصادي، مشيرا إلى التغيرات التي شهدتها السنوات التي أعقبت الأزمة المالية العالمية في 2008 سواء الهيكلية أو التشريعية التي تحكم النظام المالي العالمي، متوقعا أن تحدث تلك التغيرات تأثيرا بالغ الأثر على أداء المؤسسات المالية العالمية مستقبلا. ونوه سعادة السيد علي شريف العمادي وزير المالية بأن التطورات في القطاع المالي سواء على الساحة المحلية أو العالمية تعطي أهمية خاصة لهذا المؤتمر الذي يجمع نخبة من الخبراء والمختصين في القطاع المالي حول العالم حيث يتزامن هذا الحدث مع تطورات مهمة في أسواق المال الإقليمية والعالمية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - وزير المالية يؤكد تمتع قطر بوضع مالي متين  المغرب اليوم  - وزير المالية يؤكد تمتع قطر بوضع مالي متين



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:38 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  - قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 01:48 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب تقديم "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

خبراء يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 01:44 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib