المغرب اليوم  - الجزائر تسعي علي المدي المتوسط لرفع إنتاج القمح

الجزائر تسعي علي المدي المتوسط لرفع إنتاج القمح

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الجزائر تسعي علي المدي المتوسط لرفع إنتاج القمح

تونس- واجو

اعتبر وزير الفلاحة والتنمية الريفية السيد عبد الوهاب نوري يوم الجمعة بتونس أن استيراد الحبوب خاصة القمح يظل يشكل " هاجسا كبيرا " للسلطات الجزائرية التي " تسعى " على المدى المتوسط إلى " التقليص بشكل كبير من فاتورة الاستيراد عبر الرفع من حجم الإنتاج ضمانا للأمن الغذائي " . وفي تصريح خص به - وأج  على هامش الدورة ال 28 للندوة الإقليمية لمنظمة  الأمم المتحدة للأغذية والزراعة ( الفاو) حول إفريقيا سلط السيد عبد الوهاب نوري الضوء على " العناية الفائقة " التي يوليها رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة  للقطاع الفلاحي الذي يعتبره  " أولوية وطنية "  والذي سخر له مبلغ 200 مليار  دينار سنويا . وحسب الوزير فان استيراد الحبوب خاصة القمح يظل يشكل "الهاجس الكبير والشغل الشاغل " للسلطات الجزائرية لافتا إلى" انه لا يمكن الحديث عن الأمن الغذائي الا إذا تم التوصل في المدى المتوسط إلى التقليص بشكل كبير من فاتورة الاستيراد  عبر الرفع من  قدرات وحجم الإنتاج ".  واذ  ثمن السيد عبد الوهاب نوري " الجهود المبذولة " لرفع إنتاج القمح  - الذي انتقل من 20 مليون قنطار سنويا إلى 50 مليون قنطار سنويا  فانه يرى أن  هذه المعدلات  الإنتاجية " تظل غير كافية " أمام الطلبات  والاحتياجات المحلية حسب تصريحه.          وبالمقابل أشاد  ب " القفزة النوعية"  في معدلات الإنتاج التي عرفتها منتوجات زراعية أخرى كالخضر والفواكه نتيجة  " التحفيزات" ذات الطابع المالي والتقني  التي ماانفكت  تقدمها الدولة لعمال الأرض بغية " تدارك"  العجز المسجل في هذا المجال  حسب قوله .  وفي معرض حديثه عن إسهامات الشباب في تطوير الزراعة وترقية عالم الريف  ابرز الوزير" المكانة الهامة " التي تحتلها فئة الشباب في الاقتصاد الفلاحي والريفي بالجزائر وذلك  في إطار الاستثمارات العمومية والخاصة التي باتت "واقعا ملموسا" بفضل الانتعاش الاقتصادي للبلاد .وخلص إلى القول أن المستثمرات الفلاحية ووحدات تربية المواشي قد عززت بإجراءات تحفيزية وباليات دعم الإنتاج الزراعي وصولا إلى تطوير الصناعات التحويلية الغذائية لافتا إلى " الإقبال الكبير"  للشباب الراغبين في إنشاء هذه الوحدات الاقتصادية سيما وان البنوك "  تمكنهم " من الحصول على قروض  ميسورة دون فوائد ناهيك عن التكوين والدعم التقني وفق تعبيره .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الجزائر تسعي علي المدي المتوسط لرفع إنتاج القمح  المغرب اليوم  - الجزائر تسعي علي المدي المتوسط لرفع إنتاج القمح



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الجزائر تسعي علي المدي المتوسط لرفع إنتاج القمح  المغرب اليوم  - الجزائر تسعي علي المدي المتوسط لرفع إنتاج القمح



خلال مشاركتها في عرض مجموعة "بوتيغا فينيتا"

كيندال جينر تبدو مثيرة في ملابس السباحة ثلاثية الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
وضعت كيندال جينر المسائل العائلية إلى جنب، بعد تصدر خبر حمل شقيقتها الصغرى كايلي جينر مواقع الإنترنت. ووولت اهتمامها إلى منصة الأزياء لعرض أحدث مجموعة للماركة الإيطالية للسلع الجلدية "بوتيغا فينيتا" لربيع وصيف 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو، السبت.  وخطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في ملابس السباحة ثلاثية الألوان التي ارتدت عليها سترة برونزية طويلة. وكانت ملابس السباحة مكونة من اللون الأخضر، الأبيض والأسود ومحاطة بحزام رفيع من الجلد الأسود على الخصر، والتي كشفت عن ساقيي جينر الطويلتين. وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الأرجوانية ذات كع،  لتضيف مزيدا من السنتيمترات لطولها، بينما كانت تمسك في يدها حقيبة رمادية أنيقة كإكسسوار رئيسي. وفي حين ظهرت عارضة الأزياء جيجي حديد (22 عاما) مرتدية فستانا رماديا، مزين بخيوط معدنية عاري الصدر، وأضافت له قلادة كبيرة على شكل فراشة. وأكملت النجمة الشهيرة إطلالتها بحقيبة

GMT 02:03 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول
 المغرب اليوم  - طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"

GMT 20:54 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

بطارية هاتف "iPhone 8" أصغر من بطارية هاتف "iPhone 7"

GMT 04:29 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

تصاميم مفعمة بالحيوية من "بربري" في لندن
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib