المغرب اليوم  - الزويتن  المغرب استطاع أن يجذب ما بين 93 و95 ملايين سائح أجنبي

الزويتن : المغرب استطاع أن يجذب ما بين 9.3 و9.5 ملايين سائح أجنبي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الزويتن : المغرب استطاع أن يجذب ما بين 9.3 و9.5 ملايين سائح أجنبي

الرباط - المغرب اليوم

كشف عبد الرفيع الزويتن، المدير العام للمكتب الوطني للسياحة المغربية، أمس الأربعاء، في أول خروج إعلامي له، بعد توليه هذا المنصب منذ شهرين، عن الخطوط الكبرى للاستراتيجية المزمع اتباعها للنهوض وإنعاش السياحة بالمغرب في إطار رؤية 2020. وأفاد الزويتن في لقاء صحفي عقد بالدارالبيضاء، أن التحولات التي يعيش على إيقاعها قطاع السياحة عالميا، تفرض إعادة النظر جذريا في منطلقات وآليات اشتغال المكتب، مشددا في الآن ذاته على أن مواكبه المسارات الكبرى لهذا المجال تتطلب اللجوء إلى إجراءات عميقة لنظم تدبير المكتب بغية تعزيز نجاعة حضوره، مع التركيز على التعاون بين القطاعين العام والخاص لتطوير جاذبية الجهات بالمغرب، داعيا التمثيليات الديبلوماسية للمغرب في الخارج لتقوية دورها في التعريف بالمغرب في أبعاده الحضارية والتراثية والثقافية والجغرافية والسياسية، إلى جانب المقاولات المغربية الحاضرة بالأسواق الأجنبية، مثل المكتب الشريف للفوسفاط والتجاري وفا بنك، واتصالات المغرب، حيث اعتبر أنه رغم الأزمة العالمية الاقتصادية استطاعت المملكة خلال 2010 و2011، أن تجذب ما بين 9.3 و9.5 ملايين سائح أجنبي.وأفاد عبد الرفيع الزويتن، أن المكتب يتوقع ضمن استراتيجيته الجديدة، إعادة تأهيل نظم تدبيره، الأمر الذي سيهم تدبير الموارد البشرية والمالية، والتموقع الجغرافي للمندوبيات، إذ سيتم التخلي عن تمثيلية المكتب بفيينا في النمسا، لفائدة مندوبية المكتب بألمانيا، نظرا للقرب الجغرافي بينهما، مضيفا أن هذا الإجراء سيوفر مبلغا يتراوح بين 7 و10 ملايين درهم، يمكن استغلاله في سياق آخر أكثر نجاعة، كما أعلن عن إلغاء مندوبية دبي، إذ سيجري الإشراف على منطقة الشرق الأوسط انطلاقا من الرياض بالسعودية، على اعتبار أهمية السوق السعودية وعدد السياح السعوديين الذين يزورون المغرب، والذين بلغ عددهم 70 ألف سائح سعودي، مقابل 4 آلاف سائح من دبي.وتدعيما للتعاون جنوب- جنوب، أكد الزويتن أن المكتب سيعتزم افتتاح مندوبية له بدكار أو أبيدجان، معللا ذلك بأهمية هذين البلدين سواء سياحيا أو من خلال خدمة المستثمرين من كلا الطرفين، هذا إلى جانب افتتاح تمثيلية أخرى بساوباولو بالبرازيل للتعريف بوجهة المغرب بأمريكا اللاتينية.كما تطرق المدير العام للمكتب الوطني للسياحة المغربية، إلى التدابير التي ستهم تطوير حكامة المكتب، والاستغلال الأمثل لوسائل التواصل الرقمية وغيرها، بغية استهداف شرائح واسعة من السياح عبر كافة أنحاء العالم.وقال الزويتن “إن السياحة تعد صناعة في تحول مستمر ومتسارع، إن على متطلبات السياح، أو على صعيد نظم شراء المنتوج السياحي، وهذا الواقع يفرض علينا جعل عرضنا متأقلما ومناسبا، حتى تكون وجهة المغرب في مصاف البلدان الرائدة سياحيا”، وأضاف “قمنا بصياغة وبلورة برنامج عمل، حددت مرحلته الأولى في الفترة الممتدة بين 2014 و2016، بغية تفعيل إجراءات النمو، وبالتالي تحقيق النتائج المحددة في رؤية 2020، بالعمل مع كافة الفاعلين في مجال السياحة بالمغرب”. وأبرز أن التدابير المعلن عنها ستمكن من رفع عدد السياح الوافدين على المغرب في أفق سنة 2016، إلى زهاء 12 مليون سائح.من جانب آخر، أشار الزويتن، إلى أنه وعلى غرار الوجهات السياحية الكبرى بالعالم من قبيل تركيا، التي حققت رقم 32 مليون سائح، بمداخيل تناهز 25.2 مليار دولار، وماليزيا بـ 25 مليون سائح، بمداخيل بلغت 20 مليار دولار، فإن عدد مقاعد النقل الجوي التي تربط الدول المصدرة للسياح بالمغرب، عليها أن تواكب العرض الفندقي وعدد الأسرة المتوفرة، معلنا أن مبادرات جرى اتخاذها بغية مضاعفة حجم الربط الجوي نحو المملكة.وبخصوص معدلات النمو المرتقبة سياحيا، أوضح الزويتن أنها محددة في 7 في المائة، كما جاء في رؤية 2020. واستعرض المدير العام للمكتب استراتيجيته بخصوص تطوير السياحة الداخلية، مؤكدا أنه لا يجب التعامل معها كبديل في أوقات الأزمات التي يعرفها القطاع.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الزويتن  المغرب استطاع أن يجذب ما بين 93 و95 ملايين سائح أجنبي  المغرب اليوم  - الزويتن  المغرب استطاع أن يجذب ما بين 93 و95 ملايين سائح أجنبي



 المغرب اليوم  -

أثناء تجولهما في باريس قبل بدء أسبوع الموضة

جيجي وبيلا حديد تتألقان في أزياء مختلفة وجديدة

باريس - مارينا منصف
تألقت الأختان جيجي وبيلا حديد، في فرنسا، قبل بدء أسبوع الموضة في باريس، وبدت جيجي، العارضة البالغة من العمر 21 عامًا، مثيرة، وارتدت نظارات أنيقة تشبه تلك التي يرتديها مهووسو العلوم، وبينما شقيقتها الصغرى، 20 عامًا، ارتدت معطفًا جلديًا طويلًا مقترنًا بفستان قصير يصل حتى الفخذ، وأمسكت حقيبة يد جلد مذهلة في شكل يشبه الصندوق. وتجوب جيجي وشقيقتها جميع أنحاء العالم، وتجلسان على قمة الموضة الآن، بعد انضمامهما إلى "جيل انستغرام" من عارضات الأزياء. وأثبتت براعة أسلوبها، وصدمت جيجي الجميع بزيها المختلف عن ذلك المظهر لفتاة كاليفورنيا، وارتدت سترة بيضاء مترهلة قصيرة، تتساقط من على كتف واحد، في حين ارتدت تحته توب أسود ضيق، مدسوسًا في الجينز الضيق. وأضافت لمسات خاصة جدًا عن طريق زوج من النظارات غير العادية من أجل جولتها، والتي وضعتها على وجهها الخالي من الماكياج. وحاولت الأختان التمتع بوقتهما في فرنسا، بعد رحلة مغامرة…

GMT 01:56 2017 الثلاثاء ,28 شباط / فبراير

أفضل المنتجعات الفاخرة في مختلف أنحاء العالم
 المغرب اليوم  - أفضل المنتجعات الفاخرة في مختلف أنحاء العالم
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib