الرئيسية » أخبار محلية وعربية وعالمية
ندوة عن الحوار الاجتماعي في المغرب

الدار البيضاء - جميلة عمر

نظم مساء الثلاثاء الاتحاد العربي للنقابات ندوة في الدار البيضاء حول تقديم مشروع الحوار الاجتماعي في الضفة الجنوبية للمتوسط، والتي قام بتقديم ورقة عنها وزير التشغيل السابق جمال أغماني، كما تطرق إلى الندوات السابقة في هذا المجال خاصة بتونس، وعرض فيلم وثائقي تاريخ النقابات في العالم، وخلال كلمة افتتاحية، قال الأمين العام للاتحاد العربي للنقابات مصطفى تليلي، أن الهدف الرئيسي "للمشروع النموذجي للنهوض بالحوار الاجتماعي في الضفة الجنوبية للمتوسط" الذي أعده الاتحاد، هو توفير أرضية توافقية حول القضايا التي يمكن أن تشكل أساس الحوار بين أرباب العمل والنقابات العمالية مع الحكومات، ودعم قدراتهم التفاوضية.

وأوضح خلال هذا اللقاء، أن هذا المشروع يروم أيضًا إلى الوصول إلى توافقات وتقاطعات بين رغبات منظمات أرباب العمل والهيئات النقابية العمالية والمجتمع المدني من أجل التفكير معًا في مقترحات عملية تقدم إلى الحكومات للخروج من الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة، وأشار إلى أن المشروع يتضمن كذلك إنجاز دراسة حول "الواقع الاقتصادي والاجتماعي في المغرب والوضع السياسي والمؤسساتي وعلاقته بالحوار الاجتماعي"، وإجراء استطلاع للرأي لدى الفاعلين النقابيين وأرباب العمل حول الحوار الاجتماعي والقيام بدراسة معمقة لتقييم آليات الحوار الاجتماعي في الدول الثلاث ووضع مقترحات لتطوير الحوار الاجتماعي.

كما يشمل المشروع إنجاز دراسات موضوعاتية حول مجمل القضايا ذات الأولوية في مجال الحوار الاجتماعي بين النقابات العمالية وأرباب العمل، ويعمل المشروع على الإطلاع على بعض تجارب الحوار الاجتماعي المنتهجة في مجموعة من دول شمال المتوسط، وكذا إنجاز معجم حول المصطلحات المتداولة في مجال الحوار الاجتماعي وإنجاز قاعدة معطيات ومجموعة من وسائط التواصل، وبرمج المشرفون على المشروع عددًا من الأنشطة منها على الخصوص عقد ندوات وطنية للنقابات بمشاركة 120 نقابية ونقابي، ومشاركة ممثلي النقابات وأرباب العمل في لقاءات إقليمية في الأردن وتونس، فضلاً عن عقد مجموعة من الورشات الوطنية لأرباب العمل من خلال لقاءات تواصلية مع المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي والمجلس الوطني لحقوق الإنسان ومجلس المستشارين وطلبة وأساتذة كلية الحقوق في جامعة الحسن الثاني في الدار البيضاء. 

وتهدف هذه اللقاءات التواصلية أساسًا إلى التعريف بالمشروع وأهدافه ودراسة سبل وإمكانيات الانخراط في تحقيق أهدافه الرئيسية، واقتراحات المؤسسات الوطنية. ومن بين الشركاء الرئيسيين في تنفيذ المشروع، منظمات أرباب العمل في البحر الأبيض المتوسط، والاتحاد العام لمقاولات المغرب، والاتحاد الدولي للنقابات 160 نقابة عمالية والمجلس الوطني للعمل ببلجيكا، وجمعية الصناعيين في البرتغال، والشبكة العربية للمنظمات غير الحكومية، فضلاً عن وزارات العمل في دول المشروع والمؤسسات الوطنية الحقوقية ومنظمات وجمعيات مدنية أوربية وعربية.

View on Almaghribtoday.net

أخبار ذات صلة

العثور على خزن سرية ضخمة للمخلوع عمر البشير وأفراد…
الإمارات تستدعي سفيرها في الرباط ردًا على قيام المغرب…
تطورات مثيرة تكشف كواليس "الأحد الدامي" في سريلانكا
تراجع أسعار المواد الغذائية بالمغرب بنسبة 0.3% في آذار
بنشماش يؤكد تعرضه لـ"الصفع" من برلماني ويكشف سبب تستره…

اخر الاخبار

الخطوط الملكية في المغرب تطلق خدمة "الإخبار الآلي" عبر…
الملك محمد السادس يوجه تعليماته لتنظيم انتخابات الهيئات التمثيلية…
أغنى رجل في الدنمارك يفقد 3 من أبنائه في…
السعودية تنفذ حكم القتل تعزيرًا في حق صدام حسين

فن وموسيقى

سيرين عبدالنور تكشف عن دورها في "الهيبة - الحصاد"
نجلاء بدر تُنهي تصوير 75% من مسلسل "أبوجبل"
نانسي عجرم تستعيد رشاقتها ونشاطها الفني سريعًا
استلهمي إطلالة شابة وعصرية من 5 أساسيّات تعتمدها جوليا…

أخبار النجوم

إليسا تعود إلى الرومانسية مُجدّدًا بأغنية "كرهني"
ناصيف زيتون يُطلق أغنية مُصوَّرة لمسلسل "الهيبة- الحصاد"
شريهان تحتفل بعيد ميلاد ابنتها "لؤلؤة" عبر "إنستغرام"
سميرة سعيد تُفاجئ العراقيين بأغنية "مدلع"

رياضة

المهاجم سترلينج يطالب بعقوبات صارمة لمواجهة العنصرية
بوجبا يتوعد مانشستر سيتي بمباراة قوية الأربعاء
"الظاهرة" رونالدو يعتزم القيام بزيارة إلى العاصمة العراقية
جاري لينيكر يُؤكّد أنّ ركلة جزاء محمد صلاح "صحيحة"

صحة وتغذية

مرض البرص المخفي في نيبال يعود من جديد
دراسة تؤكد أن ممارسة التمرينات تُعزّز من الصحة العقلية
دراسة حديثة تؤكد أن تناول "القنب" يسبب الاكتئاب
دراسة تنصح بالتوقف عن الركض الخفيف في الصباح الباكر

الأخبار الأكثر قراءة

طيَّارو "بوينغ 737 ماكس" قدَّموا شكاوى بشأن عمل "الطيّار…
اليأس يحتل نفوس الفلسطينيين بشأن تطبيق "حل الدولتين" بسبب…
محمد يتيم يؤكد أن الحكومة المغربية تعمل على توفير…
استمرار محاولات إخراج عاملين من تحت أنقاض سور أحد…
" الأسرة" المغربية تُقدّم توضيحات بشأن اقتحام 11 مكفوفًا…