عبد الحميد علام يبرز إنجازات أفيت في مجال كروت الدعم السلعي في مصر

أوضح لـ"المغرب اليوم" أن الشركة نجحت في الحصول على شهادة الجودة العالمية

عبد الحميد علام يبرز إنجازات "أفيت" في مجال كروت الدعم السلعي في مصر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عبد الحميد علام يبرز إنجازات

عبدالحميد علام
القاهرة - سهام أبوزينة

كشف رئيس شركة تكنولوجيا المعلومات "أفيت"، المهندس عبدالحميد علام، أن الشركة تعمل في مجال الكروت الذكية الخاصة بالدعم المتعلق بالسلع التموينية ومنظومة الخبز والاستبدال السلعي، مشيرًا إلى أن التعاقد مع الدولة بدأ عام 2009، حيث إن للشركة باعًا طويلًا في هذا الشأن، حيث إنها مكلفة بتشغيل 13 محافظة في الجمهورية وهي: "القاهرة والجيزة والإسكندرية والبحيرة وأسيوط ومرسى مطروح والغربية والقليوبية والفيوم والوادي الجديد وكفرالشيخ".

وأضاف علام، في حديث خاص لـ"المغرب اليوم"، أن للشركة مراكز صيانة لمكينات نقاط البيع الموجودة عند تجار التموين والمخابز والعمل على حل أي مشاكل فنية وإمداد العاملين بالمنظومة بكوادر مؤهلة للإصلاح وقطع الغيار، كما أن للمنظومة أطقم على الأرض تعطي للتجار والمخابز عن الموظف نفسه أكثر من 300 موظف يخدمون على منظومة الدعم، مؤكدًا "نجحنا في فتح أسواق جديدة وخبرات في مجالات تكنولوجية عالية داخل مؤسسات قوية بالدولة بتكلفة 50 مليون جنيه لمدة 5 أشهر".

وتابع علام، أن "أفيت" تعد الشركة الوحيدة في تنفيذ منظومة الـ«on line» أو سيستم النظام المباشر في منظومة الدعم والذي يسجل لحظيًا المعاملات الخاصة بالتجار والمواطنين في لحظتها وطبق بنجاح في محافظات مرسى مطروح والبحيرة والقليوبية، وهذا النظام يمنع تكرار الصرف أكثر من مرة من جانب المواطن أو التاجر ليأخذ أكثر من الدعم المستحق له ويمنع اختراق النظام كما هو حادث حاليًا، كما أنه يمنع كثيرًا من عيوب النظام الحالي ويؤدي لإهدار الدعم بشكل كبير، وهو يوفر حماية كبيرة لمنع اختراق النظام، كما هو حاليًا وكل هذه ملفات فساد تحاربها "أفيت" الآن.

وقال علام، إن نجاح هذا النظام نابع من كونه مرتبطًا بمكينة الصرف والتاجر والمكان الموجود به مكتب التموين، حيث إن أي محاولة لتكرار الصرف والفساد يتم اكتشافها فورًا، مشيرًا إلى أن النظام الحالي يسمح بتحويل الدعم العيني إلى نقدي في أي وقت، موضحًا أن الشركة تعد الذراع التكنولوجية لوزارة الطيران المدني، حيث تقدم خدماتها لجميع الشركات التابعة للوزارة من خلال وضع أنظمة المطارات والبنية التحتية التكنولوجية للمطار من شبكات كل الأنظمة والتحكم في الأبواب والإطفاء الآلي والحجز ومتابعة الحقائب، كما أنها متميزة في تكامل الأنظمة وربطها ببعضها البعض.

وتساعد الشركة الشركات التابعة لوزارة الطيران المدني في تنفيذ المشاريع المتعلقة بنظم المعلومات في مختلف تخصصاتها من ميكنة البارك بالتنسيق مع شركة ميناء القاهرة الجوي ومنظومة الكاميرات الخاصة بمراقبة الطرق المؤدية للمطار بمنظومة كاميرات كبيرة بها كاميرات ذكية، وهناك سوفت وير يقوم بالتقاط كافة التفاصيل، مشيرًا إلى أنها تعمل في كل الأجواء.

وأردف علام أن الشركة تقف على أرض صلبة بفضل جهود العاملين، وحققت هذا العام أعلى أرباح وهذا سوف يعود على الشركة بمزيد من التطوير ومزيد من المزايا للعاملين، كما أن الوزارة والشركات التابعة تولي العاملين اهتمامًا خاصًا، حيث البدء في تثبيت العاملين المتعاقدين منذ أعوام، حيث تم صرف حافز تميز للأداء.

وأبرز علام، أن وزير الطيران شريف فتحي، والمهندس محمد سعيد محروس، رئيس القابضة للمطارات، يقومان بتقديم الدعم الكامل للشركة مما يساعدها على استكمال عملها بحرية تامة وإبداع يمكنها من تنفيذ كافة المهام المكلف بها الشركة، حيث من بين تلك المهام العمل على تحويل المطارات العسكرية إلى مدنية ومنها مطار "القطامية" المعروف الآن باسم "العاصمة الإدارية" ومطار "غرب القاهرة" الملقب بمطار سفنكس، ومطار "المليز" الملقب الآن باسم "البردويل"، بغرض "تنمية إقليم قناة السويس"، حيث تقوم "أفيت" بدور محوري في هذا الشأن.

ولفت علام، إلى أن جميع الأعمال التي تتم بالشركة أو الشركات التابعة لوزارة الطيران تتم من خلال العاملين بالشركة، حيث تم تدريبهم على مستوى عالٍ من الكفاءة والآن أصبح لديهم الخبرة التي تضاهي العمالة الدولية في هذا الشأن من جميع التخصصات من مهندسين وفنيين وإداريين،  مؤكدًا أن من بين أعمال الشركة تطوير منظومة الـ"data center" وهي تطوير مراكز المعلومات التابعة للشركات بهدف الاستمرارية وجودة العمل.

وبيَّن علام، أن الشركة نجحت في الحصول على شهادة الجودة العالمية الـ(c. m. m. i) في جودة مراكز البيانات ومراكز خدمة العملاء، مشيرًا إلى أنه هناك أيضًا الـ«help desk» الذي يعمل على مدار الساعة، حيث نقوم بعمل دورات في الجودة لرفع مستويات الجودة في الشركات الشقيقة والتابعة لوزارة الطيران والوزارة نفسها، كما نجحنا في الحصول على شهادة "نموذج استحقاق الجودة المدمج" (c.m.m.i) من هيئة تنمية صناعات.

وشدد علام، على "أن الشهادة تعني تكريم لنا ودعم لثقة عملاء الشركة في اتباعها لأحدث الأساليب العالمية، كما أننا نعد ضمن 3 جهات في مصر كلها حصلت على الشهادة في التكريم والشركة الحكومية الوحيدة، وهذا يدل على أن الشركات الحكومية قادرة على المنافسة في مجال تكنولوجيا المعلومات"، موضحًا أن " عناصر النجاح فأهمها الإعداد الجيد والتنسيق بين مختلف إدارات الشركة وهذا راجع إلى الدعم الكامل من الشركة في المتابعة والأداء لمستوى أفضل".

وكشف علام: "أننا نطمح في زيادة حصة الشركة من منظومة الدعم حيث إن حصتها الحالية هي 13 شركة تشغيل ونظام "سوفت وير في 4 محافظات" وخاصة أن الشركة قادرة بكوادرها وإمكانياتها أن تغطي الجمهورية، كما نطمح في زيادة مشاركة الشركة في القطاع المدني خارج قطاع الطيران وكذلك العمل في الدول الشقيقة العربية والأفريقية"، معلنًا أن هذا السيستم إذا ثبت نجاحه فمن الممكن بيعه لأننا نملكه بالكامل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبد الحميد علام يبرز إنجازات أفيت في مجال كروت الدعم السلعي في مصر عبد الحميد علام يبرز إنجازات أفيت في مجال كروت الدعم السلعي في مصر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبد الحميد علام يبرز إنجازات أفيت في مجال كروت الدعم السلعي في مصر عبد الحميد علام يبرز إنجازات أفيت في مجال كروت الدعم السلعي في مصر



خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

آن هاثاواي تبدو أنيقة في فستان مذهل بدون أكمام

لاس فيغاس ـ رولا عيسى
ظهرت النجمة آن هاثاواي، التي اشتهرت على الساحة السينمائية بعد دورها في فيلم ديزني "The Princess Diaries" 2001، بإطلالة متألقة ومميزة، خلال العرض الأول لفيلمها الجديد "Ocean’s 8" ضمن فعاليات  حدث "CinemaCon" لعام 2018 والمقام في لاس فيغاس في الولايات المتحدة الأميركية. وارتدت الممثلة الشهيرة، فستانًا مذهلًا بدون أكمام وذو رقبة عالية، من تصميم العلامة الإيطالية الفاخرة "بوتيغا فينيتا"، والذي وصل سعره إلى 13500 جنيه إسترليني. وخطفت هاثاواي الأنظار لفستانها الذي يصل طوله إلى الكاحل، ويتميز بنمط معقد من الفصوص الملونة بالأحمر، الأزرق، الفضي والذهبي مع خلفية باللون الكريمي. وأكملت آن هاثاواي إطلالتها في الحدث المقام في فندق سيزار بالاس، بزوج من الأحذية الذهبية اللامعة ذات الكعب العال، وأقراط دائرية ذهبية ايضا مع المكياج الناعم من أحمر الشفاة النيوود الوردي وظلال العيون البنية. وانضمت النجمة إلى فريق عمل الفيلم على السجادة الحمراء وهم كيت بلانشيت، ساندرا بولوك، ميندي
المغرب اليوم - جونسون يدعو إلى العفو عن المهاجرين غير الشرعيين

GMT 06:05 2018 الخميس ,26 إبريل / نيسان

"كومكاست" تستحوذ على عرض منافس لشبكة سكاي
المغرب اليوم -

GMT 09:57 2018 الأربعاء ,25 إبريل / نيسان

اختيار Landal Gwel an Mor في كورنوال كأفضل منتزه
المغرب اليوم - اختيار  Landal Gwel an Mor في كورنوال كأفضل منتزه
المغرب اليوم - ترامب يؤكد المكسيكيين يغضون الطرف عن مقتحمي أميركا

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق

GMT 20:44 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موجة برد قارس تجتاح مناطق عدة في المغرب انطلاقًا من السبت
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib