المغرب اليوم  - بنك قطر للتنمية يطلق منتجًا جديدًا لتمويل ملاك قوارب الصيد

"بنك قطر للتنمية" يطلق منتجًا جديدًا لتمويل ملاك قوارب الصيد

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

​الدوحة - قنا

أعلن "بنك قطر للتنمية" الأحد، عن إطلاق منتج تمويلي جديد متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية لتمويل قوارب الصيد (الطراريد) ومعداتها عن طريق برنامج خاص للتمويل بالمرابحة، وذلك تتويجا لجهود البنك المكثفة التي بذلها بالتعاون مع وزارة البيئة وملاك القوارب، بهدف تحديد احتياجات السوق، والتعرف إلى التحديات التي تواجه قطاع الصيد والثروة السمكية، وإيجاد أفضل السبل لدعم ملاك القوارب وتوفير التمويل اللازم لتطوير وتجديد قواربهم ومعداتهم. ونقل بيان صدر عن بنك قطر للتنمية اليوم عن السيد عبدالعزيز بن ناصر آل خليفة، الرئيس التنفيذي للبنك قوله "إن البنك عمل منذ تأسيسه على الاستثمار بشكل كبير في تطوير ودعم القطاعات الاقتصادية المحلية في قطر"، معربا عن سعادته بإطلاق هذا المنتج الجديد "الذي من شأنه أن يساهم في تنمية قطاع صيد الأسماك المحلي في الدولة، والذي شكل عبر التاريخ واحداً من الركائز الأساسية للاقتصاد المحلي، ومازال حتى الآن يمثل جزءاً هاماً في حياة الكثير من القطريين". وأكد أن بنك التنمية سيواصل العمل عن كثب مع وزارة البيئة للوصول إلى فهم أفضل لاحتياجات ومتطلبات ملاك القوارب والصيادين. ويغطي برنامج المرابحة الجديد تمويل شراء معدات ومحركات القوارب لأغراض الصيد بنسبة تصل إلى 100 بالمائة مع نسبة ربح تبلغ 1 بالمائة، إضافة إلى رسوم إدارية مدفوعة مقدماً بنسبة 0.5%، ومدة تمويل حتى 4 سنوات مع فترة سماح لمدة شهرين، كما تغطي عملية المرابحة شراء وتملك وإعادة بيع الأدوات والآلات والمحركات الأساسية الضرورية لعملية الصيد. ويعد هذا البرنامج المنتج الثاني الذي يطلقه بنك قطر للتنمية لدعم قطاع الثروة السمكية، وذلك بعد المنتج الأول الخاص بتمويل ملاك سفن الصيد (اللنجات الخشبية) والذي كان البنك قد أطلقه سابقاً. وتتراوح قيمة التمويل في البرنامج الجديد بين 60 ألف وحتى 150 ألف ريال. يشار إلى أن كمية صيد الأسماك في دولة قطر وصلت في عام 2010 إلى 13760,4 طن بحسب "برنامج قطر الوطني للأمن الغذائي" تلبي نسبة 88 % من الطلب المحلي. ويبلغ متوسط الاستهلاك السنوي للفرد من الأسماك في قطر حوالي 12 كغ، وهي نسبة مماثلة تقريباً للمتوسط العالمي. كما وصلت كمية الصادرات القطرية من الأسماك في عام 2010 إلى 2208,4 طن، في حين بلغ إجمالي مخزون الأسماك المتوفر للاستهلاك في السوق المحلية في العام 2011 نحو 15487,6 طن بما فيها الأسماك المستوردة. وتأسس بنك قطر للتنمية عام 1997 لدفع عجلة التطور والتنوّع الاقتصادي في دولة قطر مع التركيز على القطاع الخاص حيث يهدف إلى تعزيز روح المبادرة لدى القطاع الخاص وتوفير الخدمات التي من شأنها تسهيل التطور والنمو والتنوع في المجالات الاقتصادية من توفير رأس المال والضمانات والخدمات الاستشارية. وأطلق البنك عدة خدمات مثل "برنامج الضمين" للتمويل غير المباشر بمشاركة البنوك والمؤسسات المالية، ووكالة قطر لتنمية الصادرات "تصدير" التي تشجع وتدعم التصدير للأسواق العالمية مع حماية المصدرين من المخاطر المرتبطة بذلك.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - بنك قطر للتنمية يطلق منتجًا جديدًا لتمويل ملاك قوارب الصيد  المغرب اليوم  - بنك قطر للتنمية يطلق منتجًا جديدًا لتمويل ملاك قوارب الصيد



 المغرب اليوم  -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان مثير كشف عن صدرها

نيويورك - مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - تعرف على عشرة أشياء لتفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - فضائية ABC تنفي وجود أي نية لإقالة ياسمين عبد المجيد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib