المغرب اليوم  - مصرف بريطاني يواجه تحقيقًا بشأن تعرض موظفاته لإعتداءات جنسية

مصرف بريطاني يواجه تحقيقًا بشأن تعرض موظفاته لإعتداءات جنسية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مصرف بريطاني يواجه تحقيقًا بشأن تعرض موظفاته لإعتداءات جنسية

لندن ـ يو.بي.آي

يواجه مصرف باركليز، أحد أكبر البنوك في بريطانيا، تحقيقاً حول مزاعم قيام طبيب بالاعتداء جنسياً على ما يصل إلى 300 موظفة فيه، خلال قيامه باجراء الفحوص الطبية التي سبقت تعيينهن.وقالت صحيفة "صندي ميرور" اليوم الأحد إن ادارة مصرف باركليز ابلغت الشرطة أن أكثر من 50 موظفة سابقة وقعن ضحية انتهاكات جنسية، في حين قامت الموظفات بتزويدها بالمزيد من أسماء زميلاتهن الضحايا، وأخذت الشرطة افادات من أكثر من 20 ضحية للانتهاكات المزعومة خلال الشهر الماضي.واضافت أن الشرطة البريطانية تحقق في مزاعم قيام الطبيب الذي توفي عام 2009، غوردون بيتس، باجراء فحوص جنسية حميمية لا لزوم لها للموظفات، ومن بينهم ضحية في الخمسينات من العمر الآن اعترفت بأنها وقعت ضحية الإذلال والدناءة بعد خضوعها للفحوص الطبية حين كان عمرها 16 عاماً.ونسبت الصحيفة إلى المرأة، وهي أم الآن لثلاثة أطفال طلبت عدم الكشف عن هويتها، قولها إنها "قطعت أنفاسها أثناء خضوعها للفحص الطبي بانتظار المغادرة، وكانت فتاة بريئة وقتها ولم تكن لديها أدنى فكرة بأن ما حدث كان خطأً فاضحاً لكنها لم تخبر أحداً بما حصل لها".واضافت المرأة أنها "ادلت بملاحظة بعد سنوات في موقع فيسبوك اثار نقاشاً قاد إلى الكشف عن تعرض نساء أخريات للتجربة نفسها، مما دفعها لابلاغ الشرطة وعلمت بعدها أن الأخيرة فتحت تحقيقاً في القضية بعد تلقيها شكاوى مشابهة من 300 موظفة أخرى".واشارت الصحيفة إلى أن بيتس لم يكن موظفاً في مصرف باركليز وكان طبيباً عاماً وعمل لدى أربع شركات أخرى فضلاً عن وكالة حكومية، وتتوقع الشرطة البريطانية تلقي شكاوى جديدة من مئات الضحايا الأخريات.ونقلت عن متحدث باسم الشرطة "نستطيع تأكيد أننا نحقق حالياً في عدد من شكاوى الاعتداء الجنسي تعود إلى عقدي السبعينات والثمانينات من القرن الماضي ضد رجل توفي الآن".كما نسبت الصحيفة إلى متحدث باسم باركليز قوله إن المصرف "اصبح على بينة من المزاعم المحيطة بسلوك الطبيب الذي اجرى الفحوصات الطبية التي تسبق تعيين الموظفات، وجرى على الفور تقاسم المعلومات حول ذلك مع الشرطة والتي تقوم حالياً بالتحقيق في هذه المزاعم  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مصرف بريطاني يواجه تحقيقًا بشأن تعرض موظفاته لإعتداءات جنسية  المغرب اليوم  - مصرف بريطاني يواجه تحقيقًا بشأن تعرض موظفاته لإعتداءات جنسية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مصرف بريطاني يواجه تحقيقًا بشأن تعرض موظفاته لإعتداءات جنسية  المغرب اليوم  - مصرف بريطاني يواجه تحقيقًا بشأن تعرض موظفاته لإعتداءات جنسية



خلال عرضها لمجموعة "ماكس مارا" في إيطاليا

بيلا حديد تلفت الأنظار إلى ملابسها السوداء الرائعة

روما ـ ريتا مهنا
ظهرت العارضة الفاتنة بيلا حديد، متألقة أثناء سيرها على المدرج، لعرض مجموعة "ماكس مارا"، لربيع وصيف 2018 في إيطاليا. وتألقت العارضة البالغة 20عامًا، بشكل غير معهود، وارتدت مجموعة سوداء أنيقة - وبدت مسرورة لجهودها أثناء الكواليس. وتألقت بيلا في إطلالة تشبة الـتسعينات،  وارتدت العارضة الهولندلية الفلسطينية الأميركية المنشأ، بذلة سوداء ضيقة مكونة من بلوزه سوداء وسروال ضيق من الساتان مع معطف مطابق نصف شفاف، ويتتطاير من خلفها أثناء المشي، مضيفًا إليها إطلاله منمقة، وزينت بيلا أقدامها بصندل أسود ذو كعب عالي مما جعلها ثابتة الخطى على المنصة. ووتزينت العارضة بمكياج مشع حيث طلت شفاها باللون البرتقالي المشرق مع القليل من حمره الخدود الوردية على الوجنة، وأثبتت بيلا أنها نجمة العروض الأولى، عندما جذبت الأنظار بثباتها وخطواتها المحسوبة في عرض لا تشوبه شائبة لماكس مارا. وساعدت "بيلا" في افتتاح أسبوع الموضة في ميلانو مساء الأربعاء، واستولت على المدرج في
 المغرب اليوم  - تصاميم فنية غريبة تمثل صرخات غير مُتبعة في الموضة

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"
 المغرب اليوم  - منتجع

GMT 01:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

ريهام حجاج تعد جمهورها بمفاجأة في "رغدة متوحشة"

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 13:38 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

حرمان الخلايا السرطانية من الأكسجين يقتل الورم

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib